The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

كتاب 3D

كتاب 3D: تلات عوالم فى كتاب واحد

  • من الآن
  • عربي عربي
  • 25 EGP
  • مكتبات وسط البلد، ديوان، الشروق
تم التقييم بواسطة
Rasha Zeidan
قيم
قيم الآن
كتاب 3D: تلات عوالم فى كتاب واحد

فى مقدمة الكتاب بيقول لنا مصطفى البربرى أننا على موعد مع أول كتاب ثلاثى الأبعاد، وطبعًا كلنا عارفين التكنولوجيا ثلاثية الأبعاد دى وعاملة إزاى وإزاى أبهرت الدنيا كلها، هو شايف أن العالم بقى مشوش بشكل كبير، ورؤية الأحداث يا إما ناس مش شايفاها أو لما بتبص على الأحداث اليومية بتبقى عيونها مزغللة، ولو عاوز تشوف اللى حولك لازم تشوف من ناحية جديدة، يعنى مش هينفع نضارة عادية ولا عدسات ملونة، ولا حتى عملية ليزك، أنت عاوز نظارة ثلاثية الأبعاد علشان تتفرج بمزاج وتشوف الدنيا بجد، علشان كده قرر البربرى أنه هيتكلم عن الأدب الساخر والقصة والرواية فى الكتاب ده.

طريقته فى الكتابة جميلة بتخليك تعيش معاه الحالة، يعنى مثلًا لما يتكلم عن الساندويتش المصرى الساخر "سكلانس" وكلنا عارفينه، هو اختراع مصرى ساندويتش كده فيه كل حاجة، يعنى لو أنت فى محل فول وطعمية هتقول له عاوز واحد سكلانس، هيحط (فول، طعمية، بتنجان، بطاطس، سلاطة، طحينة) مع الاعتذار للمعدة طبعًا على اللى بنعمله فيها، هو شايف بقى أن الكلام ما بقاش عليه جمرك فى مصر كل واحد عاوز يتكلم عن حاجة بيعمل كده براحته، بيتكلم عن حياتنا اليومية وعن اللى بنحبه، وعن مواقف فى تفاصيل اليوم كل واحد بيعدى عليها، وبيحاول منها يشوف بقى إيه اللى بيحصل فى الكوكب بتاعنا، يعنى تقدروا تقولوا عليه كتاب اجتماعى إنسانى ساخر.

بيستخدم كلام الشباب (جمع مثقف سالم، هايبر، فين أم الريموت، سكلانس) وغيرها، وبيعرف يعبر عنهم بشكل كبير، وبيقدم رؤية جديدة، ومقسم الكتاب لتلات أقسام: الأول بيتكلم فيه عن المجتمع بشكل ساخر، والتانى فيه مجموعة قصص قصيرة بيتكلم فيها عن حاجات كتير زى أمراض الخوف، والحاجات اللى بنتعامل معاها (التكييف، atm، الشاشات) وبيهتم بالسرد الهادى وبيعتمد على التفاصيل أكتر من أى حاجة تانية.

الجزء الأخير بقى هو اللى مشكلة بجد، رواية مصورة (كوميكس) سعفان مان شو، رواية هتحبوها جدًا وهتحبوا تقعدوا تتفرجوا على الصور اللى فيها، مكتوبة حلو وبتتكلم عن عالم الصحافة الأسود بشكل يموت من الضحك، واللى بيحصل فيه والفساد اللى فى حياتنا والعادات الغلط اللى بنعملها، حتى الصحفى اللى نفسه يشتهر بيفكر يعمل حاجة بره المنطق –لكنها بتحصل– علشان يتشهر ومديره يفرح به، بيعمل فيديو (شاهد قبل الحذف) وطبعًا كلنا اتهرينا من الحاجات دى وأغلب الفيديوهات دى على فكرة بتبقى متفبركة أو أصلًا مالهاش علاقة بالعنوان اللى محطوطة تحتيه، وكل ده علشان الناس تدخل وتعمل شير، الكتاب حلو ومسلى بجد هتمسكه هتقعد تقرأ فيه كتير ومش هـتحس بزهق.

عجبك ؟ جرب

"سكر بره" لنفس المؤلف. 

عن الكاتب

مصطفى البربرى كاتب مصرى من مواليد 1984، صدر له كتاب "سكر بره" وقام بكتابة سيناريو المسلسل الإذاعى "المصرى الجديد" اللى بثته محطة "نجوم إف إم" والفيلم القصير "خط ساخن" اللى فاز بجائزة ورشة سينما الموبايل برعاية "فيلم كلينيك".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح