The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

باباي

باباي: الوجه الآخر لملك الأكلات الشعبية في مدينة نصر

باباي: الوجه الآخر لملك الأكلات الشعبية في مدينة نصر

مافيش حد ساكن في مصر الجديدة أو مدينة نصر وماعداش عليه اسم «باباي»، لازم يكون طلب من عنده فطار مرة وهو رايح الشغل أو المدرسة، أو عمل منه أوردر علشان الدليڤري المشهور أنه بـ ييجي بسرعة الصاروخ، أو حتى وقف على البار المميز لمحلات الفول والفلافل وأخذ ساندويتش الحبشتكنات الشهير اللي هو عبارة عن كل حاجة على حاجة، فول على بيض على بتنجان على فلافل، بس شهادة حق «باباي» هو أحسن حد يعمل الميكس ده، وهو من أوائل الناس اللي عملوه وأطلقوا عليه اسم “حبش” للتسهيل وبعد كدة كل المطاعم التانية بدأت تقلدهم. النهاردة الزيارة كانت لسبب تاني وهي اكتشاف منيو الوجبات والمشويات اللي بـ يقدمها باباي واللي ماتقلش في جودتها عن منيو الشرقيات الأصلي.

زرنا فرع مدينة نصر الموجود في شارع مصطفى النحاس، فيه مكان للجلوس في مساحة جانبية من المحل أشبه بتراس طولي محاط بجدران زجاجية، لأول وهلة يبدو ظريف وهادئ، لكن بعد ما بـ تدخل بـ تكتشف أنك تقريبًا قاعد في الشارع، وفيه قطط حواليك ومافيش الخصوصية اللازمة اللي هـ تحتاجها وأنت قاعد في أي مطعم. المهم أخذنا مكان هادئ إلى حد ما وطلبنا المنيو وكانت تاني مفاجأة أن مافيش منيو مطبوع لأسعار الأكلات وأنواعها داخل الصالة، فيه المنيو المخصص للتيك آواي اللي مش فيه الوجبات، وحتى أسعار الساندويتشات أقل من اللي الأسعار اللي بـ تتقدم بها في صالة الطعام، وقالوا لنا أن المنيوهات خلصت وده المتاح، ورغم أن الويتر ظريف ومهذب إلا أنه مش عارف تفاصيل كثير من اللي سألناه عليها فيما يخص الوجبات، وبقى يروح يسأل الشيف ويرجع لنا، وفي النهاية قررنا ما نرهقش أنفسنا ولا نرهقه ونطلب السهل وخلاص وقررنا نجرب الميكس جريل (50 جنيه) ووجبة الدجاج الكرسبي الحارة (25 جنيه) وحواوشي باباي المميز على سبيل المقبلات (11 جنيه) وبس كدة.

الوجبة بـ تنزل مع أرز بسمتي وسلاطة خضراء وسلاطة طحينة وطرشي بلدي وعيش، يعني مش هـ تحتاج حاجة جنبها تقريبًا، الميكس جريل استبدلنا فيه ربع الدجاجة اللي بـ ييجي معاها بالكفتة المشوية، وكان فيه معاها كباب وشيش طاووق. الطبق كبير والكمية فيه كبيرة على غير عادة المطاعم اللي بـ تقدم ميكس جريل، الشيش طاووق نص نص والكفتة حلوة والكباب هايل، رغم اننا كنا متوقعين أن الآية تبقى مقلوبة، لأن الكباب بالذات محتاج صنعة وتخصص. وجبة الكرسبي المشطشطة كانت عادية، صدور دجاج مقلية بخلطة مقرمشة حارة، لكن ناقصها توابل وملح، والدجاج نفسه واضح أنه كان مجمد بقى له فترة. السلاطات لذيذة والأرز مفلفل وحلو، والحواوشي معقول بس مش بنفس الجودة اللي اتعودنا عليها من باباي أو زي ما كنا بـ نأكله من أكثر من 5 سنين فاتوا.

كان لازم نطلب الشيك ونقوم بسرعة قبل ما القطط تشاركنا باقي وجبتنا، طلبنا نأخذ باقي الأكل تيك آواي واستخدمنا الحمام النظيف داخل المطعم وده مش موجود زيه في كل فروع باباي. تجربتنا هنا أكدت أنه يفضل أنك تأخذ أكلك تيك آواي من باباي وأن الوجبات الكاملة مش بحلاوة “الحبشتكنات” ومشتقاتها من العدس والبصارة.

نصيحة 360

الفرع الموجود في روكسي في شارع القبة هو الأفضل في رأينا.

أحسن حاجة

اسم «باباي» مرتبط في أذهاننا بذكريات حلوة لها علاقة بالإفطار وبالذات الفول وشوربة العدس.

أسوأ حاجة

الوجبات ما قدرتش تخلينا نحب الوجه الآخر لباباي، لسة محتاجة شوية شغل.

Map Data
Map data ©2016
Map DataMap data ©2016
Map data ©2016

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح