The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

الكنيسة المعلقة: شوف واعرف أقدم كنيسة فى مصر

الكنيسة المعلقة: شوف واعرف أقدم كنيسة فى مصر

إحنا لسه فى مصر القديمة بـ نحاول نشوف ونتقصى الأماكن
اللى موجودة هناك لأنها واحدة من المناطق الأثرية المهمة جدًا، ومختلفة عن مناطق ثانية
كثير فيها جامع عمرو وكنيسة القديسة بربارة وكنيسة أبو سرجة وكنيسة أبو سيفين
والمعبد اليهودى، وبـ يسموها مجمع الأديان، لأنها حملت الأديان الثلاثة فى هدوء
وتناغم، النهاردة هـ نتكلم عن الكنيسة المعلقة واللى تم تسميتها بالاسم ده علشان تم
بناؤها على برجين من أبراج الحصن الرومانى القديم “حصن بابليون”.

وأنت داخل الكنيسة تقدر تشوف الأرضية الزجاج وتحتها مافيش
غير عمودين حجمهم ضخم جدًا، تحفة معمارية ومتسألناش بنوها إزاى، أكيد كان فيه
مهندسين غاية فى الروعة والفهم والتخطيط والعلم والدقة، تقدر تقول من الأوصاف زى
ما أنت عاوز، المهم أنك فى الآخر لازم تنبهر بأن فيه كنيسة مبنية على الهواء.

تذهب بعض الروايات إلى أن الكنيسة تم بناؤها على أنقاض
مكان احتمت واختفيت فيه العائلة المقدسة (السيدة مريم العذراء، المسيح الطفل، والقديس
يوسف النجار) فى فترة الثلاث سنوات اللى قضوها في مصر وده مذكور فى الكتاب المقدس،
وهى الفترة اللى كانوا فيها هربانين من هيرودس حاكم فلسطين اللى أمر بقتل الأطفال
تخوفًا من نبوءة معناها أن نهايته هـ تكون على يد طفل هـ يتولد فى فلسطين.

وبعض الروايات التاريخية بـ تقول أنها قلاية (يعنى مكان
للخلوة) كانت بـ تعيش فيها أحد الرهبان النساء، وتحديدًا في واحد من السراديب
الصخرية المحفورة في المكان. لكن الأقرب للتصديق والتداول بين الناس هو فكرة وجود
العائلة المقدسة فيها، وطبعًا فكرة البركة اللى حلت على المكان حتى بعد خروجهم من
مصر كلها.

الكنيسة المعلقة أقدم كنيسة موجودة فى مصر، وتم تجديدها
عدة مرات خلال العصر الإسلامي مرة في خلافة هارون الرشيد لما طلب البطريرك الأنبا
مرقس من الوالي الإذن بتجديد الكنيسة وبالفعل تم تجديدها على أحسن ما يكون. ومرة
في عهد العزيز بالله الفاطمي اللى سمح للبطريرك أفرام السرياني بـ تجديد كل كنائس
مصر، وتصليح الكنائس المهدودة.

الكنيسة المعلقة كانت مقر للعديد من البطاركة من القرن
الحادي عشر، وكان البطريرك خريستودولوس أول واحد يخلى الكنيسة المعلقة مقرًا لبابا
الإسكندرية، وبالفعل هـ تلاقوا هناك مقامات لعدد من البطاركة في القرنين الحادي
عشر والثاني عشر، ولا تزال فيه لهم صور وأيقونات بالكنيسة بـ تُضاء لها الشموع، وكمان
كانت بـ تقام فيها محاكمات الكهنة، والأساقفة، ومحاكمات الملحدين فيها أيضًا،
وتعتبر مزار مهم للأقباط وده لأسباب كثيرة زى أنها أقدم كنيسة فى مصر، وارتباط
المكان بالعائلة المقدسة، ووجودها بين كنائس وأديرة لـقديسين أجلاء فـ تسهل
زيارتهم.

واجهة الكنيسة هـ تلاقيها فى الناحية الغربية على شارع
ماري جرجس، وهي من دورين. وهـ تلاقى أمامها نافورة، وهي مبنية على الطابع
البازيليكي الشهير، وبـ يتكون من 3 أجنحة ومنطقة أمامية وهيكل بـ يُوزع على ثلاثة
أجزاء، وهي مستطيلة الشكل، وصغيرة نسبيًا فأبعادها حوالي 23.5 متر طول و18.5 متر
عرض و9.5 متر ارتفاع.

بـ تتكون من صحن رئيسي وجناحين صغيرين، وبينهم 8 أعمدة
على كل جانب، وما بين الصحن والجناح الشمالى صف من ثلاثة أعمدة عليها عقود كبيرة واخدة
الشكل المدبب، والأعمدة اللى بـ تفصل بين الأجنحة هى من الرخام فيما عدا واحد من
البازلت الأسود، ولما تروح هناك هـ تلاحظ أن فيها عدد من تيجان الأعمدة.

 وفي الجهة
الشرقية من الكنيسة فيه ثلاثة هياكل هى: الأوسط يحمل اسم القديسة العذراء مريم، والأيمن
باسم القديس يوحنا المعمدان، والأيسر باسم القديس ماري جرجس.

أمام الهياكل دى هـ تلاقى الأحجبة خشبية، وأهمهم الحجاب
الأوسط المصنوع من الأبنوس المطعم بالعاج الشفاف، وده بـ يرجع إلي القرن الثاني
عشر أو الثالث عشر، وتم نقش عليه بأشكال هندسية وصلبان جميلة، وتعلوه أيقونات تصور
السيد المسيح على عرش، وعن يمينه مريم العذراء والملاك جبرائيل والقديس بطرس، وعلى
يساره يوحنا المعمدان والملاك ميخائيل والقديس بولس، وبأعلى المذبح بداخل الهيكل هـ
تلاقى مظلة خشبية واقفة على أربعة أعمدة، ومن خلفه منصة جلوس رجال الكهنوت.

 في الجناح
الأيمن من الكنيسة، تم تعليق أجزاء من صحف قومية مصرية، على أحد الحوائط راصدة
أحداث ومشاهد من التاريخ الحديث للكنيسة المتعلقة بالأقباط في مصر، وربما أهمها
ظهور السيدة مريم العذراء حسب اعتقاد البعض في كنيستها بحي الزيتون بعد هزيمة حرب
1967.

باختصار لو عاوز تحس برحلة العائلة المقدسة وتشوف المكان
اللى كانوا فيه، وتحس بروحانيات عالية جدًا ننصحك تروح الكنيسة المعلقة.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح