The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

كنوز “توت عنخ آمون” هتلف العالم.. والبداية باريس
    بواسطة
    Omar Abd-elmaqsoud

    في خطوة جديدة وصفها المهتمين والمحترفين والهواة في عالم الآثار والحفريات والفرعونيات والمصريات القديمة بإنها “نادرة”، قررت وزارة الآثار المصرية إنها تلف بمقتنيات الملك الفرعوني الصغير “توت عنخ آمون” العالم، وبدأت فعلياً الجولة بفرنسا.

    الموضوع بدأ باحتفال بالذكرى المئوية لاكتشاف عالم الآثار البريطاني “هوارد كارتر” المقبرة الأثرية، وتزامنًا مع قرب افتتاح المتحف المصري الكبير في 2020، جت الفكرة بإعارة 150 قطعة أثرية من محتويات مقبرة “توت عنخ آمون” علشان تتعرض في جولة عالمية، وتساهم في جذب أكبر عدد من السياح اللي لسه ماشافوش آثار مصر الفرعونية.

    وفعلًا، إمبارح السبت، افتتح معرض بعنوان “توت عنخ آمون.. كنز الفرعون” في قاعة “جراند هول دو لا فيليت” في باريس، واتعرض فيه 150 قطعة من محتويات المقبرة للجمهور الفرنسي، وهتفضل موجودة في باريس لحد شهر سبتمبر الجاي.

    في الحقيقة، الخطوة دي كانت الحكومة المصرية بتاخدها قبل كده لكن بشكل مختلف، يعني ممكن تعير دول تانية بعض القطع الأثرية لكن بالطلب، وماتزدش عن 50 قطعة أثرية فقط في المرة الواحدة، لكن المرة دي “وزارة الآثار” قررت تنفذها بنفسها وبجولة عالمية هتضم أكتر من بلد في أكتر من قارة بأكتر من 150 قطعة أثرية من المقبرة التاريخية للفرعون الصغير، وفي منها 60 قطعة هتخرج بره مصر لأول مرة في التاريخ.

    الدكتور “خالد العناني” وزير الآثار علق على الخطوة دي بإن المعروضات دي، بتمثل واحد في الألف بس من اللي بتمتلكه مصر من مقتنيات أثرية.

    ومن أهم المقتنايات الـ60 اللي هتبقى أول مرة تخرج من مصر، واحد من التمثالين الحارسين اللي كانوا في مدخل المقبرة، ده غير كرسيه وسريره وأوانيه وزينته اللي كان بيتزين بيها.

    مقترح