The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

معالم وسياحة

معهد أزهري مصري فيه قاعة سينما.. تخيلوا؟!

أماكن تاريخية اكتشف مصر
معهد أزهري مصري فيه قاعة سينما.. تخيلوا؟!
بواسطة
Nagla Ashraf

كتبت: نجلا أشرف

تصوير: أحمد دريم

مصر مليانة أماكن مبهرة من عصور مختلفة، سواء على المستوى المعماري أو الثقافي، القصة اللي بتكون وراء كل مبنى قادرة إنها تحول مصر لمتحف تراثي عالمي مفتوح وكل اللي هي محتاجاه شوية اهتمام بس.

في أقاصي الجنوب بعيدًا عن القاهرة في مدينة أسيوط بالتحديد وسط الوشوش السمراء والطباع الطيبة  قاعة سينما جوه معهد أزهري واللي أصبح اسمه سنة 1952 “معهد أسيوط الأزهري” بعد ما كان اسمه “معهد الملك فؤاد الأول الأزهري” واللي فات عليها أكثر من 102 سنة.

واللي  بنى حجر الأساس في المعهد هو الملك فؤاد الأول سنة 1934 وافتتحه الملك فاروق سنة 1939 وهو مبني على الطراز الأندلسى واعتبرته الدولة أثر لازم يحافظوا عليه سنة 1987 وبقى تحت إشراف وزارة الآثار.

المعهد مكون من 3 مباني، واحد منهم للدراسة، ومكون من دورين بيضم فصول للدراسة ومكاتب إدارية وسينما أو “قاعة عرض للأفلام العلمية” ومعمل لعلوم الأحياء والكيمياء والفيزياء، وفي نص مدخله حديقة مستطيلة في نصها نافورة رخامية، والمبنى الثاني عبارة عن ثلاثة أدوار للإقامة وسكن الطلاب الوافدين، ده غير المكتبة اللي مليانة كتب علمية ودينية، أما المبنى الثالث فهو عبارة عن مسجد بيستخدم لتعليم الطلاب الخطابة، وفيه مئذنة عالية جدًا حوالي 30 متر.

مقترح