The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

أفلام
13

13: لعبة الموت

  • 50 سنتألكساندر سكاجارد...
  • إثارةدراما
  • جيلا بابلوانيجيلا بابلواني
  • في1 Cinema
تم التقييم بواسطة
Mohamad Adel
قيم
قيم الآن
13: لعبة الموت

يمكن مافيش إغراءات كافية علشان الواحد يقرر يدخل فيلم زي
ده، لكن الفيلم نفسه كان مفاجأة وعلى عكس توقعاتنا.

“فينس” بـ يشتغل كهربائي في أوهايو، حياته زي حياة
كثير من الناس، هو بـ يفكر إزاي هـ يقدر يجيب فلوس علاج والده، وفي يوم وهو بـ
يشتغل في بيت رجل غني، يسمع دردشته مع صديق له عن لعبة خطيرة لمدة يوم واحد يكسب
من وراها الملايين، يلاحظ “فينس” جواب غريب في يدين الرجل الغني، ويموت
بسبب جرعة مخدر زائدة، ويسرق “فينس” الجواب، ويلاقي بداخله موبايل
وتعليمات للسفر لازم يقوم بها، وبعد عدة رحلات يوصل “فينس” إلى مكان وسط
الغابة، ويعرف أن اللعبة هي لعبة الروليت الروسي وهي قائمة على مجموعة من الأشخاص،
كل واحد لابس قميص عليه رقم وفي إيده مسدس، ويستعين بطلقة واحدة يعمر بها مسدسه،
ويلف المسدس علشان ما يعرفش مكان الطلقة فين، والمجموعة دي مطلوب منها تضرب على
بعضها طلقة المسدس، وكل واحد وحظه يا إما يقدر يقتل زميله أو العكس، والمكسب فلوس
كثيرة نتيجة مراهنة رجال الأعمال أو الكبار على اللاعبين، ومع أن “فينس”
ما كانش يعرف أي شىء وكان يهمه بس الفلوس لكنه اكتشف أنه ورط نفسه في لعبة خطيرة
جدًا، وحظه النحس أن قميصه عليه رقم 13، وطبعًا هو محتاج كل حظ الدنيا علشان
يساعده في تجاوز لعبة الموت.

تكثيف شديد جدًا في كل عناصر الفيلم ممكن يوصل، لكن الميزة
أن مافيش كادر أو مشهد أو حتى جملة حوارية إلا وكان لها مدلول ومعنى وبـ توصلنا للتعرف
على الشخصيات بشكل ذكي جدًا ومكثف كمان، ومع أن إيقاع الفيلم هادئ والمونتاج انسيابي
مش معتمد على القطعات الحادة كعادة أفلام الإثارة، لكن الهدوء هنا خدم الفيلم بشكل
كبير، خصوصًا أنه معتمد على تقديم قدر كبير من الإثارة في لحظات الصمت ولحظات قيام
اللاعبين باللعب، وده بـ يخلق جو من التوتر، في نفس الوقت حسينا أن الفيلم بعيد عن
الإثارة الأمريكية المعروفة في النوع ده من الأفلام، واعتمد المخرج وكاتب
السيناريو جيلا بابلواني على تقديم فيلم أوربي بكل المواصفات الممكنة، والواحد صعب
يشاهدها أو يشعر بها في كثير من الأفلام الأمريكية.

لحظات الصمت كان الاعتماد فيها أكثر على الموسيقى
التصويرية، وكان الاختيار هنا موفق جدًا لأننا غير محتاجين دفعة للتعاطف مع
الشخصيات لأننا بـ نشوفها قدامنا ممكن تموت أو تعيش، وكل ده علشان الفلوس وكأن
جيلا بابلواني بـ ينتقد الرأسمالية بشكل من الأشكال ودورها السلبي في المجتمع هناك.

الكاميرا كانت بـ تقوم بالتصوير بحركة بسيطة مش متكلفة،
كمان الأداء التمثيلي في الفيلم كان مضبوط بحيث أدت كل شخصية دورها، لكن تميز سام
رايلي في دور “فينس”، خصوصًا أننا بـ نتتبع حكاية اللعبة دي معاه، كمان
تحولات شخصيته من كونه مجرد كهربائي بسيط لقاتل أنهى حياة الكثير من خلال لعبة،
أكدت لنا أننا أمام ممثل شاب موهوب.

عجبك ؟ جرب

«1408»،  «The Passion Of The Christ».

نصيحة 360

فيلم «13» هو نسخة أمريكية، مأخوذة عن فيلم من إنتاج فرنسي بعنوان « 13 Tzameti» والفيلمين لنفس الكاتب والمخرج جيلا بابلواني وهو من جورجيا، وفيلم « 13 Tzameti» تم إنتاجه عام 2006، وتعتبر النسخة الفرنسية أفضل من النسخة الأمريكية بشهادة النقاد.  

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح