The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

أفلام -
Dark Places

Dark Places: أماكن مظلمة.. في النفس البشرية

  • تشارليز ثيرونكريستينا هندريكس...
  • إثارةدراما
  • جيل باكيه بريمرجيل باكيه بريمر
  • في1 Cinema
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
Dark Places: أماكن مظلمة.. في النفس البشرية

بعد النجاح الكبير اللى حققه فيلم Gone Girl للمؤلفة جيليان فلين كنا متوقعين نفس النجاح بالنسبة لـDark places  واللى كتبته نفس المؤلفة.. لكن الحقيقة أن خيبة الأمل أصابتنا مع نهاية الفيلم.. لأنه ما كانش بنفس القوة، أو حتى نصفها!

من إخراج جيل باكيه برينر وبطولة كلوي جريس موريتز وتشارليز ثيرون وكريستينا هندريكس ونيكوﻻس هولت بـ نشوف قصة بنت نجت من مذبحة قديمة تعرضت لها أسرتها بالكامل.. أخواتها وأمها تم قتلهم ببشاعة على يد الأخ.. البنت (تشارليز ثيرون) كانت الناجية الوحيدة والشاهدة الوحيدة في القضية، وبالنسبة لقصة جريمة بشعة تمت في مدينة ريفية أمريكية بـ تتحول القصة بالكامل لأسطورة وبـ تكتسب البنت شهرة غير عادية بـ تشجعها على تأليف بعض الكتب والاكتفاء بالعيش على عوائد بيع الكتب وتبرعات المتعاطفين!

مع تطور الأحداث بـ نعرف أن تشارليز بـ تتلقى عرض من أحد الجمعيات المهتمة بالنبش وراء جرائم القتل القديمة الغامضة، ولأن الفلوس معاها قربت تخلص، بـ تضطر تتعامل معاهم على مضض وعلى فرضية أن أخوها القاتل برئ وأن القاتل الحقيقي لسه خارج القضبان.. الكلام ده بالنسبة للشاهدة الأساسية في القضية كان مجرد أي كلام مضطرة تتعامل معاه فقط علشان الفلوس.. لكن أحداث الفيلم بـ تثبت العكس.

على الرغم من أن كلامنا عن الفيلم بـ يعكس حالة من التشويق والإثارة إلا أن الحقيقة على العكس من ذلك، الفيلم عانى من الترهل في الأحداث والاعتماد على الصدف في السيناريو، ومع وجود عدد كبير ومتشابك من الأسماء والأماكن والشخصيات واتباع أسلوب الحكي في أكثر من زمن بحيث بـ نشوف جزء من الأحداث في الماضي وجزء من الأحداث في الوقت الحالي، كل الأمور دي جعلت الفيلم "مكلكع" أزيد من اللازم وبدون أي استفادة حقيقية من كل التعقيدات دي أكثر من استعراض عضلات القصة والسيناريو.

الحوار كان قوي ومؤثر، خاصة مع بعض الجمل الاعتراضية الساخرة اللاذعة القصيرة اللى كانت بـ تُقال من حين لآخر، وتشارليز ثيرون قدرت تثبت نفسها كممثلة قادرة تسيطر على انفعالات وجهها وقدراتها التمثيلية طوال الوقت، ولو كانت لاقت مساعدة من باقي الأبطال على صعيد التمثيل أو الديكور أو الموسيقى كان ممكن الفيلم يكون له وضع أفضل من وضعه الحالي.

طبعًا مش هـ نحرق عليكم نهاية الفيلم، لكنها للأسف جاءت غير مقنعة وسريعة ومبتذلة، ومعتمدة بشكل كبير على الصدف والاستنتاجات اللى بـ نكتشفها في اللحظات الأخيرة، كل الأمور دي بـ تجعل الفيلم لا يقارن بالنسبة لنا بفيلم زيGone Girl  واللى قدم حبكة بوليسية مختلفة ومتميزة وأكثر ثراء وامتاع.

ادخلوا Dark Places لو عاوزين تضيعوا شوية وقت مع فيلم مسلي.. أو استنوه لما يعرض في الفضائيات.

عجبك ؟ جرب

The Last Witch Hunter.

نصيحة 360

كانت الممثلة إيمي آدامز هـ تعمل الدور، لكن نتيجة انشغالها تمت الاستعانة بتشارليز ثيرون بدلًا منها.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح