The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

الشريف

الشريف: صور فوتوغرافيا تاريخية فى مصر القبطية

تم التقييم بواسطة
Emily Wright
قيم
قيم الآن
الشريف: صور فوتوغرافيا تاريخية فى مصر القبطية

لو حصل أنك عملت رحلة لمارى جرجس فالنتيجة أنك غالبًا هـ ترجع بشوية صور، ولو عاوز سبب يخليك تروح هناك فأكيد هـ يبقى المعمار الخرافى اللى بـ يزين شوارعها؛ لو قدرت تشيل عينيك عن الكنائس القبطية والأطلال الأثرية لدقيقة واحدة، تقدر تشوف لمحة مختلفة لجزء من تاريخ القاهرة الأحدث نسبيًا. الحكاية ترجع لبدايات القرن العشرين وتنتهى هنا فى محل صغير يمثل جاليرى لطيف فى القاهرة القبطية.

“الشريف” صاحب مئات من النيجاتيف اللى اتعملت بعد كده صور وبـ تُباع بمجموعة متنوعة من الأحجام واللقطات. أما بالنسبة لقصة العثور على الصور دى فتعتبر مثيرة زى الصور نفسها، وعلشان كده الموظفين هناك متحمسين أنهم دائمًا يحكوا إزاى قدروا يجمعوها.

ترجع ملكية الصور لاثنين مستشرقين، إيرنست لاندروك الألمانى ورودلف لينارت النمساوى، ما بين سنة 1904 و1930. فى أيام شبابهم، إيرنست ورودلف كانوا بـ يحبوا السفر وبعد ما تقابلوا فى تونس، أسسوا شراكة بينهم لإنتاج الصور. وبعد قيام الحرب العالمية الأولى، اضطروا أنهم ينقلوا شغلهم للقاهرة.

وعلى قد ما كانوا متضايقين من انتقالهم، وصول الاثنين كان حدث مهم نتج عنه تسجيل وقت مهم من تاريخ مصر. مجموعة من الصور بـ تعرض فيضان النيل للأهرامات وحفريات أبو الهول تعتبر جزء من صورهم. صور ثانية بـ تظهر حركة القاهريين زى مشاهد عائلية مؤثرة أو ناس بـ تقضى حياتها اليومية.

المحل دلوقت بـ تملكه عائلة مصرية وبـ يديره محمود حنفى، اللى دائمًا بـ يحب أنه يحكى التاريخ المصرى من خلال الصور، والحكاوى دى مش هـ تعرفها من أى مرشد سياحى أو مجلد تاريخى. النيجاتيف الزجاجى الأصلى أُعيد إنتاجه علشان المحل وبـ يُباع على شكل صور، بطاقات تذكارية وبراويز فنية بأسعار من 15: 100 جنيه. يعتبر المحل مزار أساسى لكثير من المرشدين السياحيين، بس حسب كلام محمود أن من وقت الثورة وزبائنه تغيروا للأحسن. يمكن كثير من المصريين زمان كانوا ممكن يتجاهلوا التحف دى، بس دلوقت الصور تعتبر تذكار يفكرهم بأيام زمان الجميلة.

محمود حكى لنا قصة واحدة من أشهر القطع عنده اسمها The Gypsy Girl’ أو “الفتاة الغجرية”، تعتبر صورة مركزة على وجه بدون أى تعبيرات لشابة بدوية، وشرح إزاى ده يعتبر مثال لشخص عمره ما يقدر يعيش فى الوقت المعاصر، وده نموذج يمثل جزء كلنا بـ نفتقده من ثقافة مصر.

من أشهر الصور الموجودة نماذج رمزية لتحف القاهرة، وكمان المحل بـ يقدم بوسترات أفلام قديمة ولقطات لممثلين فى الفترة من 1920: 1970، اشتروها من معهد السينما المصرى وأعادوا إنتاجها. من الصور الموجودة فنانات مشهورين زى سامية جمال، والفنانين المشاهير من العصر الذهبى للسينما المصرية زى أنور وجدى تقدر تشتريهم على شكل بطاقات تذكارية (10: 15 جنيه).

بجانب أنه يعتبر تذكار مميز يقدر السياح يستمتعوا به كبديل لميداليات أبو الهول ، النوع ده من الفن بـ يقدم نظرة مهمة لتاريخ مصر وشعبها، والمعنى ده بـ يزيد يوم بعد يوم عند المصريين وكمان الزوار الأجانب.

نصيحة 360

إبداعات ثانية لإيرنست ورودلف موجودة فى بوك شوب "لينرت & لاندروك" في وسط البلد.

أحسن حاجة

الصور الموجودة منها المؤثر، ومنها الكوميدى، وبكده فيه هدية مناسبة لكل الأذواق.

أسوأ حاجة

جهز نفسك للفصال؛ المحل عنده سياح من كل مكان.

Map Data
Map data ©2016
Map DataMap data ©2016
Map data ©2016

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح