The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

متحف النسيج المصري

متحف النسيج المصري: حكاية أمة منسوجة بخيوط

  • 121 شارع المعز
  • متاحف
  • 0227865227
تم التقييم بواسطة
Melissa Howell
قيم
قيم الآن
متحف النسيج المصري: حكاية أمة منسوجة بخيوط

من قبل ما مصر تبقى مشهورة بقطنها اللي مالهوش
مثيل والمصريين بـ يقدروا الكتان والصوف وبـ يستخدموا الأنسجة دي عشان هدومهم
ومفارشهم وكمان عشان يدفعوا ضرايبهم. عشان تعرف معلومات اكتر مما كنت تتخيل موجودة
عن النسيج روح متحف النسيج المصري اللي في شارع المعز في آخر خان الخليلي.

بسعر مناسب جداً للأجانب والمصريين جولة المتحف
بـ تدي الزوار تلخيص شامل لتاريخ مصر عن طريق المنسوجات المعروضة.

دورين واسعين جداً بـ يعرضوا مجموعة من
المنسوجات، الأدوات والأنتيكات، اللي واضح انها واخدة الإهتمام والرعاية الكافية.
الإضاءة في المتحف هادية لحماية المنسوجات والحرارة والرطوبة مكيفة لنفس الغرض. كل
ده بـ يعمل من المتحف واحد من أكتر المتاحف المُهتم بها في القاهرة.

المتحف متخطط بطريقة تخليه سهل وكل المعلومات فيه
متاحة للزوار بسهولة وسلاسة. كل أوضة فيها معلومات على الحوائط عن الفترة اللي
منها المنسوجات اللي في الأوضة. وعند كل المعروضات واحدة بواحدة تقريباً لوحة بـ
توصفها من حيث إستخدامها الأصلي، تاريخ صنعها ومكانها الأصلي.

أول كام أوضة مكرسين لمنسوجات الفترة الفرعونية.
المجموعة بـ تبدأ بشيلان من الكتان وعبايات قصيرة ومعلومات عن الأزياء في عصور
فرعونية معينة، وعن كيفية تبييض المصريين القدامى للملابس بالنترات الطبيعية
الموجودة في الصحاري. ولما بـ تتعمق في المتحف بـ تلاقي المجموعة متنوعة اكتر
والمنسوجات بقت مشغولة من الأحرف، ومفروشات غرف النوم بدائية.

ومع ان المتحف مكرس للمنسوجات إلا ان فيه اكتر من
تمثال فرعوني. ولما الزوار بـ يوصلوا لآخر القسم الفرعوني، بـ يشوفوا ملابس الدفن
وأكفان ومنسوجات للديكور فيها حرفية معقدة تخليك تستغرب ان الأدوات البدائية
المعروضة دي هي اللي اتعملت بها المنسوجات.

بعد كده هـ تلاقي ركن روماني – يوناني فيه تماثيل
وعينات من منسوجات قبطية. في مصر في القرن التالت والرابع قبل الميلاد الملابس بقت
ألوانها مبهجة وبقى فيه خامات مختلفة منسوجة مع بعضها. وبعض التصميمات الهندسية
ظهرت على الزي الكهنوتي وعلى البرانيت (القبعات) وملابس الأطفال. لما توصل للدور
الأول هـ يتهيألك ان المعروضات خلصت خلاص، وده بسبب ان مافيش لافتات توضح ان
المعروضات لسه مكملة وكمان النول السخيف اللي قاعد عليه مانيكانين بـ يقوي الإيحاء ده. لكن احنا
عارفين ان تاريخ مصر مابـ يخلصش عند سنة ٤٠٠ قبل الميلاد، فبالتالي توقعنا ان المتحف
يكمل! في الدور التاني واللي ممكن توصله عن طريق اسانسير جديد للي محتاجه، المتحف
بـ يكمل حكاية تاريخ مصر.

منسوجات العصر الأموي كانت بـ تتميز بنفس النقوش
الهندسية والزهرية اللي كانت موجوده في العصر القبطي، ودي تيمة لسة موجودة لغاية
النهارده. ومن النقطة دي المنسوجات بـ تبقى مبهرة جداً خصوصاً المعروضات
اللي من العصر المملوكي. ده غير ان انتعاش التجارة في الفترة دي سمح بوجود منسوجات
حريرية جميلة تصميماتها أوروبية.

قرب آخر المتحف في أوضة عارضة كسوة للكعبة مهولة،
من أيام ما كانت كسوة الكعبة المكرمة بتـ تعمل في مصر وده كان من عصور الإسلام
الأولى لغاية القرن الـ20. بقماشها الإسود المشغول بآيات قرآنية بالخيط الذهبي
السميك، الكسوة أجمل المعروضات في المتحف.

التذاكر للمتحف المصري أسعارها 20 جنيه للأجانب
(10 جنيه للطلبة) و2 جنيه للمصريين (1 للطلبة). المتحف المصري لازم يتشاف من كل
زائر لمصر ومن كل مهتم بالنسيج.

نصيحة 360

هات معاك لبس تقيل عشان المتحف مقللين الحرارة جواه قوي.

أحسن حاجة

مبهر جداً ان الرطوبة بتاعة المتحف مكيفة للحفاظ على المنسوجات المعروضة.

أسوأ حاجة

الإضاءة الضعيفة برضه للحفاظ على المنسوجات.

Map Data
Map data ©2016
Map DataMap data ©2016
Map data ©2016

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح