The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

الأعمال الشعرية الكاملة لقسطنطين كفافيس

الأعمال الشعرية الكاملة لكفافيس: كتاب قيم وسعره زهيد.. الحقوه

  • رفعت سلام
  • ديوان شعر
  • من الآن
  • عربي عربي
  • 7 جم
  • جميع المكتبات
تم التقييم بواسطة
Rehab Loay
قيم
قيم الآن
الأعمال الشعرية الكاملة لكفافيس: كتاب قيم وسعره زهيد.. الحقوه

مش أي حد ممكن يترجم
شعر، لأن مترجم الشعر مش شرط ينقل الكلمات اللي كتبها الشاعر الأصلي زي ما هي،
الأهم أنه ينقل الروح والمشاعر زي ما هي، ونجاح المترجم ما بـ يكملش غير لما الناس
تحب الشاعر الأصلي اللي أعماله ترجمت قد ما أهل بلده الأصليين بـ يحبوه.

الكلام ده بـ ينطبق
على الشعراء الأجانب كلهم، والمسألة بـ تكون أصعب لما الترجمة بـ تكون لشاعر كبير،
معروف عالميًا، والدنيا كلها بـ تحبه، هنا بـ يكون المترجم في وضع صعب جدًا، لأنك
كقارئ لو ما حبيتش الشعر المترجم اللي بـ تقرأه، فالعيب ساعتها مش هـ يكون في
الشعر ولا الشاعر، إنما في المترجم، وهي دي التجربة الصعبة اللي خاضها رفعت سلام،
لما ترجم الأعمال الشعرية الكاملة لقسطنطين كفافيس (29 أبريل 1863: 29 أبريل 1933)،
واللي طلعت في كتاب مؤخرًا عن  الهيئة
العامة لقصور الثقافة بحجم كبير حوالي 700 صفحة.

الكتاب حلو جدًا
للناس اللي بـ تدور عن كتاب يفيدها ويعطيها ثقافة بجد، لأنك في الكتاب ده مش بـ
تلاقي مجرد أشعار فقط، لأ أنت بـ تقرأ معلومات قيمة، وتوضيحات محددة لكثير من
الكلمات والأفكار، فبـ تلاقي نفسك خارج من الكتاب بكم معرفي محترم، واستمتاع مش طبيعي
من المعاني والأفكار، خاصة وأن دي أول ترجمة عربية للأعمال الشعرية الكاملة، وهـ تستغرب
قوي لما تعرف أن كفافيس أحد أشهر شعراء العالم، وأحد رواد الحداثة الشعرية الكبار
في لغات العالم مالوش غير خمسة دواوين فقط ترجموا كلهم في الكتاب ده، وطبعًا شيء
جميل جدًا أن أعمال كفافيس الكاملة تكون في مكتبك في كتاب واحد ثمنه 7 جنيه.. ما نعتقدش
فيه أحسن من كده، ناهيك عن أن الترجمة مبدعة، علشان كده بـ ننصح أي حد بـ يقرأ الموضوع
ده أنه يلحقه قبل ما يخلص لأن الهيئة مش بـ تعيد طبع الأعمال اللي بـ تخلص من
السوق، وطبعًا الكتاب ده هـ يتسحب بمعنى الكلمة.

 

تنتصب الأيام القادمة
أمامنا

مثل صف من الشموع
المضاءة-

شموع ذهبية، دافئة،
ومفعمة بالحيوية

والأيام تمضي تتساقط
ورائنا

مثل خط كئيب من
الشموع المنطفئة؛

ما يزال أقربها يرسل
الدخان،

باردًا، ذائبًا، محنيًا

لا أريد النظر إليها،
فشكلها يحزنني،

ويحزنني أن أتذكر
ضوءها القديم

أتطلع أمامي إلى
شموعي المضاءة

لا أريد أن أستدير
خوفًا من أن أرى -في رعب-

بأية سرعة يزداد طولاً
هذا الخط المعتم

بأية سرعة تتكاثر
الشموع المنطفئة

 

دي قصيدة “شموع”،
أحد قصائد الديوان، والمترجم عمل حاجة جميلة قوي، بأنه أحضر النص الأصلي للقصيدة
والمكتوب بخط يد كفافيس نفسه، وطبعه في الصفحة اللي أمام النص المترجم، فـ تبقى
شايف النص الأصلي واللي البعض بـ يعتبره وثيقة تاريخية، وتبقى شايف النص المترجم.

بخلاف الترجمة
الكاملة للمجموعات الشعرية الخمسة اللي أنجزها كفافيس قبل رحيله، وما اتنشرش منها
ولا واحدة إلا بعد موته، وما ترجمش منها ولا ديوان للعربي غير الأول فقط وما حصلش
أنه تم تجميع المجموعات الخمسة في كتاب واحد -بأي لغة- لحد دلوقت، غير الترجمة
العربية دي، المترجم كمان قدم تأملات كفافيس النثرية واللي بـ تُنشر لأول مرة هي
كمان بالعربي عن “الشعرية والأخلاق”.

المترجم قدم في أول
الكتاب السيرة الذاتية والشعرية لكفافيس، ومصادر الترجمة، وطريقة شغله عليه، وأضاف
ثلاثة مقالات كتبها الروائي البريطاني الشهير إ. م. فورستر، والشاعر البريطاني
الأمريكي أودِن، والأكاديمي الأمريكي باورسُوك عن الأبعاد المختلفة لتجربة كفافيس
الشعرية، وفي آخر  الكتاب قدم المترجم
“إضاءات” تأريخية وثقافية للقصائد المختلفة اللي تضمنتها الترجمة فـ قدم
ملف عنوانه “وجوه كفافيس” فيه الصور الفوتوغرافية والكاريكاتورية
لكفافيس.

عجبنا في الكتاب أنه
غني وممتع وفيه جهد كبير جدًا جدًا جدًا، لكن فيه عناوين وأفكار كانت محتاجة شرح أكبر
لأن مش كلنا ممكن نفهمها وهـ تحتاج مننا علشان نستوعبها أننا نعمل بحث على الإنترنت
عن معنى الكلمات اليونانية دي زي قصائد عنوانها: “حاشية ديونيسوس”، و”إيثاكيا”،
و”محب الهيللينية”، وطبعًا دي كلمات عادية في اللغة اليونانية، وأي حد
ملم بالثقافة دي هـ يفهم معناها وهـ يستوعب الأفكار اللي الشاعر حابب يوصلها، لكن
القارئ العادي كان محتاج مزيد من التفسير والشرح علشان ما يضطرش يخرج من الكتاب
يدور على معنى ويرجع له ثاني فحبل الأفكار يتقطع وكمان حبل الاستمتاع.

عجبك ؟ جرب

الطبعات العربية لمؤلفات طاغور الصادرة عن المركز القومي للترجمة زي: "قرابين الغناء"، "البيت والعالم"، "بنوديني".

عن الكاتب

رفعت سلام، شاعر قبل ما يكون مترجم، والجميل أنه بـ يختار ترجمة أعمال مميزة ومهمة فعلاً، سبق أنه قدم إلى المكتبة العربية العديد من الترجمات الشعرية لعدد من أهم الأصوات الشعرية في ثقافات العالم من بينهم بوشكين، ليرمونتوف، ماياكوفسكي، ريتسوس، فضلاً عن ترجمة "الأعمال الشعرية الكاملة لشارل بودلير". أما ترجمته لـ "الأعمال الشعرية الكاملة لآرثر رامبو" تحت الطبع حاليًا.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح