The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

تأريخ لايروق لكم

تأريخ لايروق لكم: تمرد على الواقع

  • محمد على إبراهيم
  • من الآن
  • عربي عربي
  • 15 جم
  • مكتبات مدبولى وعمر بوك ستور
تم التقييم بواسطة
Samah Nageh
قيم
قيم الآن
تأريخ لايروق لكم: تمرد على الواقع
مجموعة قصصية للقاص محمد على إبراهيم تضم 12 قصة قصيرة منها: “تأريخ لا يروق لكم، تدوير، اشتباك آخر، سقيفة بنى ساعدة…” تحمل كثير من الجرأة فى الكتابة، بـ ترصد الواقع الإنسانى بشكل عام والسياسى بشكل خاص، لا يعتمد الكاتب فى المجموعة على السرد التقليدى فى تتابع الأحداث بل العكس الكاتب بـ يرسم خط سير الأحداث بشكل جاذب للقارئ لكن لا يسمح له أنه يتوقع النهاية لأن كل نهاياته بـ تجعل للقصة بُعد جديد يخليك تستمتع وتندهش من جمال الكتابة، وأجمل حاجة فى المجموعة أن الكاتب بـ يشرك القارىء فى تخيل الحدث وممكن نلاحظ ده جدًا فى قصة “تدوير” اللى بـ يقول فيها: “الوصول إلى نقطة العزاء، الحكم يوقف المباراة، دقيقة حداد، الزيتون ينزّ قهرًا، العزاء كان ثقيلاً، اللقاء الأول، شريط للذكريات، وزير الداخلية أعلن أنه سيعاقب قائد العربة، المدير خصم من كمال 3 أيام علشان يفوق”، هنا الكاتب بـ يخلينا أمام وحدة سردية بـ تتداخل فيها الأحداث بشكل مختزل وسريع وده بـ يشغل تفكيرنا لأنه مش بـ يقول كل حاجة وبالتالى ده بـ يدفعنا أن إحنا اللى نكمل الحدث حسب تخيل كل قارئ. ولو بصينا على الأبطال فى المجموعة هـ نلاقى كل القصص تخلصت من سلطة البطل الواحد اللى بـ يتحكم فى سير الأحداث وده طبعًا بـ يزيد من تنوع السرد وممكن نلاحظ ده فى قصة “ثلاثة شوارع قد تصبح شارعًا واحدًا” واللى بـ ترمز للصراع بين التيارات السياسية مثل الشيوعية والرأسمالية والإسلامية وأن بطلها بـ ينحاز إلى الاشتراكية لكن الكاتب ما صرحش بشكل واضح ورمز للبطل ده بالشوارع وده طبعًا ذكاء من الكاتب لأنه صور تماهى الإنسان مع المكان وكشف بُعد جمالى للمكان ودوره فى صنع المناخ الثقافى، وعلى مدار القصة يغيب البطل الواحد لتكون الفكرة هى البطل وصراع الأفكار هو الحدث الأساسى اللى بـ تدور حوله القصة من غير وقوع فى نمطية السرد.

ومن الجميل فى المجموعة أن الحدث فى كل القصص لا يظهر من البداية وبـ نلاقيه بـ يُوزع على مدار القصة فى شكل رموز وإيحاءات غير تقليدية وده بـ يصنع نوع من التشويق والرغبة فى الوصول إلى زروة النص وده واضح فى “قصة تأريخ لا يروق لكم” وهـ نلاحظ فى المجموعة أن الزمن غير طبيعى فهو زمن يصنعه الكاتب مخالفًا به الزمن الطبيعى ويقدر الكاتب من خلاله أنه يطير إلى المستقبل أو يعود إلى الماضى وبـ يضيف للزمن الافتراضى كمان حوار افتراضى وبـ يكون فيه الكاتب هو الطرفين اللى بـ يتحاوروا مع بعض وده هـ نلاحظه فى قصة “مواجهة صريحة جدًا مع الله” ويبان من العنوان جرأة ممكن يستغربها البعض أو يستنكرها البعض لكن لما نقرأ القصة هـ نلاقى أن الجرأة دى متعقلة جدًا وواعية فبـ يقول الكاتب: أنا خير من الأنبياء.
هو اختارهم، ونوره حلوى تبهج الأطفال، أنا اخترته فليغمر ظلامى نوره.
ماذا إن يرفض؟
وهنا الكاتب فى الحوار عاوز يقول أن الإنسان مهما كان بـ يؤدى عباداته بشكل منتظم لابد أنه يفهم أنه مش ضرورى يكون عند ربنا أفضل من حد لأنه لا يضمن رضا الله مهما كانت طاعته.
فى نهاية المجموعة هـ تحس أنك عاوز تقرأها مرة ثانية وهـ يعجبك ذكاء الكاتب ويمكن تصفق له كمان.

عجبك ؟ جرب

فطائر ساخنة بالسكر لحورية محمد.

عن الكاتب

محمد على إبراهيم يعمل رئيس قسم المراجعة الداخلية لتوكيد الجودة بشركة المصرية للسبائك الحديدية، حصل على العديد من الجوائز الأدبية منها جائزة الهيئة العامة لقصور الثقافة وجائزة الرواية بساقية الصاوى.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح