The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

جغرافيا بديلة

جغرافيا بديلة: ديوان حلو هـ يعرفك على جمال قصيدة النثر

  • ايمان مرسال
  • ديوان شعر
  • من الآن
  • عربي عربي
  • 9 جم
  • كل المكتبات
تم التقييم بواسطة
Rehab Loay
قيم
قيم الآن
جغرافيا بديلة: ديوان حلو هـ يعرفك على جمال قصيدة النثر

غلاف ديوان
“جغرافيا بديلة” من الأغلفة القليلة اللي هـ تقف أمامها تتأملها، وتسأل
نفسك معناها إيه يا ترى؟

الغلاف عبارة عن
خريطة لمصر، وجنبها رسم ثاني للقارة الأفريقية لكن بشكل يعطيك إحساس أنها قطعة
واحدة كلها على بعضها، ومع اسم الديوان “جغرافيا بديلة” هـ تلاقي نفسك بـ
تفتحه وتحاول تفهم إيه هي الجغرافيا البديلة؟

الغلاف إهداء من
المصممة الألمانية تايجر شتانجل، أما الديوان فهو عبارة عن 11 قصيدة، من نوع قصائد
النثر في 81 صفحة من القطع المتوسط، كتبتها الشاعرة ما بين عامي 2001 و2005، ووصلنا
في 2011، وصدر منه طبعتين لحد دلوقتي.

الديوان حلو، لو حبيت
تقرأه هـ تخلصه في أقل من ساعة، لكن هـ يسيب فيك أثر غريب، زي لما بـ تذوق حاجة
طعمها مميز فبـ تعدي لكن بـ تسيب أثر فيك، وتخليك لما تعدي عليها ثاني ترجع تذوقها
ثاني، في الديوان ده هـ تتعرف على الشاعرة إيمان مرسال عن قرب، وهي من الشاعرات
المصريات القليلات جدًا اللي قدروا يعملوا لنفسهم صيت داخل مصر وخارجها، وتم
ترجمتها للغات كثير، رغم أنها ما أصدرتش غير أربعة دواوين فقط ده كان آخرها، لكن
مع كل ديوان كانت بـ تقطع خطوة واسعة تجاه تأكيد موهبتها وتفردها.

من خلال الديوان ده هـ
تقدر تتعرف عن قرب على الشاعرة إيمان مرسال، واللي بـ توثق من خلاله أقرب تجارب
حياتها الشخصية والعامة في كلمات رقيقة جدًا، هـ تلاقيها بـ تعبر عنك أنت نفسك،
ولأنها عايشة في الغربة خارج مصر، تحديدًا في كندا، هـ تلاقي فيه مجموعة من
الأفكار المتعلقة بوجودها خارج مصر ماشية معاك في كل القصائد.

القصيدة الأولى بـ
تدور حول مومياء وصلت كندا، ومن خلال الوصول ده بـ تتكلم الشاعرة عن الموت
وإحساسها به، وشكل الحياة في الغربة مقارنة بالموت ده، وإزاي رغم أن شكل الحياة
أحسن وأرقى إلا أنها في النهاية بـ تتساوى مع العدم.

في القصيدة الثانية
وعنوانها “يهدمون بيت أهلي” بـ تحكي الشاعرة عن تجربة هدم بيتها القديم
في قريتها الريفية في مصر، واللي كانت ساكنة فيها قبل ما تسافر للخارج، وإزاي أنه
ما كانش هدم للأحجار فقط لكن كمان هدم للذكريات والبشر.

فيه فكرتين أساسيتين
في الديوان: الأولى هي الماضي وده بـ يظهر حتى من عناوين بعض القصائد زي
“قراءة الماضي” و”الحرب”، أما الفكرة الثانية فهي الغربة والتجارب
الشخصية قبل وبعد السفر، وده ظهر بوضوح في قصائد زي: “شبابيك المصحة”، “الأستاذ”،
“الغرام”، “أصابع سوداء”.

الغريب أن الديوان
كله مافيهوش قصيدة بعنوان “جغرافيا بديلة”، وده اختيار الشاعر، بعض
الشعراء بـ يحبوا يسموا الديوان على اسم قصيدة من داخل الديوان، وبعضهم بـ يحب أنه
يسمي الديوان على اسم معين شايف أن له صلة بكل قصائد الديوان.

أجمل حاجة في الديوان
اللغة والروح، وإحساس التفرد اللي تحسه لما تقرأ لإيمان مرسال تحديدًا، واللي
يخليك تروح تشتري دواوينها ثاني لما تلاقيها نشرت حاجة جديدة، خاصة وأنها ما بـ تنشرش
حاجة بسهولة.

أما الحاجة اللي ممكن
نقول أننا بـ نأخذها عليها أنها طول الوقت بـ تكتب عن تجارب شخصية، واللي يعرفها
يقدر من خلال الديوان ده يعرف تفاصيل دقيقة جدًا عن حياتها.

الديوان ده عمل مشاكل
كثيرة جدًا قبل كده لما صدر في الطبعة الأولى، لأن إسرائيل ترجمته للعبرية، وتم
اتهام الشاعرة أنها بـ تتطبع مع العدو الصهيوني، لكن هي وضحت المسألة وقالت أن دي
ما كانتش المرة الأولى اللي بـ تترجم فيها أعمالها للغات أجنبية، لأن ديوان “جغرافيا
بديلة” على وجه الخصوص صدرت منه طبعة محدودة بالإيطالية، وكمان صدر ضمن
الترجمة الإنجليزية لأعمالها عن (شيب ميدو نيويورك) ٢٠٠٨، ونشرت قصائده ضمن أنطولوجيات (علم المقطتفات الأدبية)
فى تسع لغات منها الفرنسية والألمانية والكردية والبنغالية.

عجبك ؟ جرب

"تصطاد الشياطين" لسمير درويش.

عن الكاتب

إيمان مرسال شاعرة مصرية ولدت سنة ١٩٦٦ فى أحدى قرى شمال الدلتا، وانتقلت للإقامة فى القاهرة فور انتهاء دراستها الجامعية، وانضمت لمجلس تحرير مجلة «أدب ونقد» اليسارية. ونشرت حتى الآن أربعة دواوين هى: «اتصافات» عام ١٩٩٠، و«ممر معتم يصلح للرقص» عام ١٩٩٥، و«المشى أطول وقت ممكن» عام ١٩٩٧، وحظى ديوانها الأخير «جغرافيا بديلة» باهتمام حافل داخل مصر وخارجها.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح