The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

رخم العبابدة

رخم العبابدة: للأسطورة مفهوم جديد

  • روايات
  • من الآن
  • عربي عربي
  • 1 EGP
  • مكتبات الهيئة العامة لقصور الثقافة
تم التقييم بواسطة
Rasha Zeidan
قيم
قيم الآن
رخم العبابدة: للأسطورة مفهوم جديد

زى “أبو رجل مسلوخة” و”أمنا الغولة”، بلاش.. فاكرين “أوضة الفيران”؟ معكم وبكم “رخم العبابدة” واللي نتحدى أى حد فيكم غير “بدر عبد العظيم” طبعًا أنه يعرف يعنى إيه معناها من مجرد قراءة الاسم.

بدر عبد العظيم روائى شاطر عامل حسابه على الموضوع ده وعلشان كده عمل هوامش بـ تفسر المعانى الغامضة الموجودة فى الرواية.. تعالوا نشوف إيه هى لأنها مفاتيح الرواية.

“رخم العبابدة” نوع من أنواع الطيور المهاجرة اللى بـ تمر على البلد فى موسم الدميرة واسمه العلمى “طائر اللقلق”، فيه كمان السلعوة وده كائن يأكل لحوم البشر، و”السليقة” حيوان يشبه الكلب يهاجم الإنسان.

وفيه مصطلحات غير دى كثير ممكن تلاقوها عند أجدادنا.. المهم تعالوا نحكى الحكاية بعد ما قريناها من الجلدة للجلدة.. الحدوتة أربعة أقسام: (النذير.. الاختفاء.. أحاديث دارت فى النجوع.. الرحيل).

 نذير:

الحاجة نفسية وهى أول شخصية فى الرواية وخادمة مقام الشيخ أبو جبل.. وأهالي القرية بـ يعتبروها البركة.. واللى جاءت تحذرهم من الخطر اللى جاى وفعلًا بعدها هبت رياح قوية على البلد وجاب معاها العقارب، منهم اللى فيها راح ابنه واللى اتلسع من العقرب.

 الاختفاء:

“الضبع” وده الرجل الغامض أو بمعنى ثانى بطل الرواية واللى ما حدش يعرف له أصل ولا فصل كل اللى نعرفه أنه جاء من قافلة من قوافل الجمال اللى كانت بـ تيجى القرية فى مواسم كسر القصب.. واللى واحد من الأهالى بـ يحلف أنه شافه فى المقابر ومعاه فأس بس خاف يواجهه لأحسن يكون سلعوة المهم أنه فضل فى القرية وتزوج من عيشة البنت الغلبانة اللى كانت بـ تخدم فى البيوت وخلفوا صبيان وبنات هما محمود وناعسة.. الحكاية بعد كده هـ تدور حول اختفاء محمود وناعسة اللى خرجوا وما رجعوش.

الرواية فى مجملها بـ تدور فى جو غريب ولغة جيدة وسرد بجد ممتع للغاية.. وحكايات بـ تجرك لحكايات ثانية ده طبعًا مع التحابيش اللى عاملها الروائى بحرفية عالية وفكرة التشويق اللى بـ تخليك طوال الوقت هـ تموت وتعرف اللى اختفوا راحوا فين وأساطير كثير بـ يقدر ينسجها حول الموضوع زى أسطورة الاختفاء وعلاقتها بالأموات اللى بـ ييجوا يأخذوا العيال ويمشوا.. وزى أسطورة الرجل اللى اتمس وأكل عياله وحاجات من دى كثير، عالم عجيب وغريب وممتع بس جربوه وما تخافوش.

عجبك ؟ جرب

"الفيل الأزرق" لأحمد مراد.

عن الكاتب

بدر عبد العظيم من مواليد أسوان عضو مؤسس لنادى أدب قصر ثقافة أسوان صدر له مجموعتان قصصيتان: "الرصد" و"نبوءة عجوز".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح