The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

يلا نعيش

أحمد جمال: يلا نعيش

  • أحمد جمال
  • بوب
  • من الآن
  • مزيكا - كونكورد
تم التقييم بواسطة
Mustafa Abd Rabu
قيم
قيم الآن
أحمد جمال: يلا نعيش

ألبوم "يلا نعيش" هو التجربة الأولى لنجم أراب أيدول المصري أحمد جمال، والألبوم ده إثبات حقيقي أن المطرب الواعي المتمكن يقدر يضيف لأي أغنية ويعلى مستواها، ويخفي كثير من عيوبها، وده اللي حصل مع أغاني كثير هنا كانت أقل من موهبة وإمكانيات أحمد جمال.

 

أحمد جمال ملحن شاطر، قدّم في أغنية "اضحكي" جملة لحنية سهلة وشيك، توزيع توما ما كانش مختلف، اعتمد على المقسوم المناسب جدًا لجو الأغنية، مع آلات بسيطة، كلمات نور الدين محمد عادية وإن كان بـ يحاول يقدم حاجة مختلفة في إطار الأغنية العاطفية الخفيفة زيّ "حسي بالناس الغلابة اللي زيي بعد إذنك".

 

أغنية "لو سمحتي" من أهم وأجمل أغاني الألبوم، أول ما هـ نسمع خط الوتريات هـ نعرف على طول أن صاحب جملة البداية والموزع هو فهد، من البداية بـ نسمع حوار بين الكلارينيت والوتريات بـ ترد عليها من طبقة أعلى، وعلى طول الأغنية بـ نسمع في الخلفية الوتريات بـ تلعب جملة حلوة، مختلفة تمامًا عن جملة اللحن الأساسي، وكأنها بـ تعبر عن الحالة الداخلية للمطرب نفسه أو بـ تقول الكلام المسكوت عنه، وخاصة أن فهد بـ يتحرك بالوتريات من فوق لتحت بانسيابية حسب اللحن والكلام.

وفي جملة الفاصل هـ نشوف إزاي فهد كاتب جملة شيك للوتريات بـ تعبر كويس عن الحالة وواخدة من نسيج اللحن الرئيسي، في الكوبليه الثاني الملحن مصطفى جاد بـ يتنقل بحرفية وسلاسة من الكرد للحجاز عند "لو سمحتي رجعي لعمري شبابه"، هنا هـ نلاحظ حرفية فهد في التعامل مع الانتقال النغمي وهـ نسمع الكمانجات إزاي غيرت المقام وسلمت الغُنا لأحمد جمال بنعومة.

وبـ نرجع ثاني للمقام الأصلي بعد نهاية الكوبليه عند "لو سمحتي" بسلاسة واضحة والفضل هنا لأداء أحمد جمال الواعي، الشاعر عبد اللطيف آل الشيخ قدر يعبر عن حالة الاستعطاف بشكل جيد، الكلمات مفهومة، بس تغيير نطق بعض الحروف بـ يخليها خليجي، الشاعر عنده نَفَس خاص، هـ نلاقيه بـ يقول "افتحي ليلك لنوري" و"هِدّي سورك قبل سوري" و"افقدي عقلي صوابه".

أداء أحمد جمال كالعادة راكز ومتمكن، إحساسه عالي بالكلام وبالجملة اللحنية، والعُرب اللي بـ يقولها طوال الوقت في مكانها مضبوط وبحرفية عالية جدًا.

 

كلمات أغنية "مش كثير" لمحمد رفاعي عادية إلى حد كبير، بس المهم في الموضوع  لحن الرائع الموهوب شريف تاج -اللي عمل لأنغام سيدي وصالك- النهاوند هنا بـ يعبر عن الفرحة بشكل غير طبيعي، شريف تاج بـ يلحن زي ما بـ يتنفس، وتقريبًا الأغنية دي اتلحنت على مرة واحدة، طارق مدكور حاضر بقوة، في الإيقاعات والجيتارات الأسباني، وفي صوت الكمانجات البعيد وهي بـ تلعب نفس جملة اللحن مع شوية إضافات بسيطة.

 

"اللي يقول لك بحبك ما تقولوش قد إيه.. قول له حاجة واحدة عملت عشاني إيه"

محمد رفاعي بـ يعمل صياغة جديدة لموضوع قديم في أغنية "اللي يقول لك بحبك" الناس اللي لها أكثر من وش، والناس اللي بـ تمثل وبـ تدعي الطيبة وهما غير كده خالص، محمد رفاعي عاوز الإجابة تبقى مقياس لدرجة الحب، اللحن بسيط، وتوزيع عادل عايش عادي جدًا، وتقريبًا التوليفة دي بـ يعملها الموزع عادل عايش على طول أيًا كانت الأغنية وأيًا كان مضمونها، المقسوم والآلات بـ تقول نفس الجملة اللي بـ يقولها المطرب وانتهينا.

 

لحن أغنية "يلا نعيش" لعمرو مصطفى عادي ومافيهوش أي جديد وبرضه كلمات محمد رفاعي، تميم حاول يعمل توليفة مناسبة لجو الأغنية، وإن كانت التيمة بسيطة ومكررة، جملة الفاصل كانت حلوة إلى حد ما، شغل الميكساج عالي جدًا، أداء أحمد جمال ما كانش مرتاح أوي، والحاجة اللي هـ نلاحظها أن أحمد جمال أداءه أفضل في الأغاني اللي إيقاعها بطيء نسبيًا.

 

بداية أغنية "دير بالك" تُحسب للموزع خالد نبيل، لكن كان هـ يبقى أفضل لو اعتمد على الكمانجات والبيانو بشكل أوضح وأقوى، علشان يؤكد على طابع الأغنية الهادي الرقيق، جملة الساكس في الفاصل معمولة كويس، لحن محمود خيامي رقيق وإحساسه عالي، أحمد جمال حاول يضيف للأغنية في الإعادات، وخاصة عند "خلّي تشبع عيني منك".

 

الملحن حازم العساف عمل لحن ممتاز في أغنية "هــ اغنيلك"، أحمد جمال بـ يتعامل مع اللحن بحرية وتمكن، وعمل عُرَب كثير مضبوطة وحلوة بالذات عند "توقف يا زمن لحظة"، عادل عايش كان أهدأ في التعامل مع اللحن، لكن التكرار كان سيد الموقف، جملة الكلارينيت في البداية مكررة في أغاني كثير الفترة الأخيرة، وجملة البزق في الخلفية ما قدمتش أي جديد، الوتريات –اللي المفروض أنها عصب التوزيع عامة– الموزع ما عرفش يستغلها كويس.

 

أغنية "آخر ميعاد" بـ تعبر عن حالة الحزن والندم بعد الفراق بين حبيبين، الفكرة اللي استهلكت تمامًا، ولازم نلاقي النوعية دي في كل الألبومات حاليًا، النقطة الإيجابية في الموضوع هي لحن مصطفى جاد اللي حاول يكسر نمطية الحالة بجملة لحنية جديدة نسبيًا وإحساس أحمد جمال كالعادة كان رائع.

"لكن باسأل طب اعمل إيه.. اللي بينسى حب قديم بـ ينسى ازاي؟" حلو السؤال من أحمد سرور، وحلوة طريقة السؤال اللي كلها لوعة وعتاب.

 

الموزع عادل عايش عمل دخلة عادية جدًا بالقانون والوتريات في بداية أغنية "بطلنا اللي يعطلنا"، وبعد شوية ظهر المقسوم، والوتريات والقانون في جملة الصولو، أحمد جمال عارف إمكانيات صوته كويس وبـ يعمل اللي يبين أحسن مناطق في صوته فعمل جملة لحنية عذبة وسلسة بـ توصل للقمة عند "بطلنا اللي يعطلنا". ورغم أن فكرة الأغنية مش جديدة، بس نور الدين محمد عمل لنفسه تعبيرات خاصة زي "والداخلة الناعمة دا هيّ كان ممكن تمشي زمان".

 

كالعادة الموزع فهد بـ يعلن عن وجوده من البداية في أغنية "خط الحياة" بجملة التشيلوهات والكمانجات الحزايني كتمهيد لجو الأغنية، وفي مناطق سكوت الغُنا، هـ نسمع كل مرة رد مختلف للوتريات، وخلينا نقول أن ده الفرق بين موزع والثاني، بين موزع خياله واسع وعنده حلول زي فهد، وبين موزع بـ يعمل جمل تبقى مجرد حشو وخلاص.

كلمات نور الدين محمد كانت مباشرة زي "ما بقيتش عارف نفسي هو أنا مين.. ابن الملايكة ولا أخو الشياطين" والجزء بتاع "الناس تشوف وشي تقول قادر.. وتقول حويط فاجر مالوش آخر" مش مناسب لأحمد جمال بملامحه الطفولية البريئة، وبخصوص "راح العسل والشهد من فمي" العسل هو الشهد، الاثنين بمعنى واحد. لحن أحمد جمال حلو ومعمول بحرفية، وكالعادة إحساسه طاغي وأداؤه ممتاز.

 

أغنية "عزوبية" مثال للأغنية اللي نجاحها مضمون مسبقًا، أغنية معمولة مخصوص علشان تتغنى في الأفراح، كلمات وألحان محمد رفاعي –المنتج– بسيطة لأقصى درجة، مافيهاش أي نوع من أنواع التجديد، وبرضه توزيع تميم كان عادي جدًا.

 

جملة الفاصل في أغنية "يا ليالي" تحسب لتميم فعلاً، جملة الأكورديون الفرنسي مناسبة جدًا وجميلة، مدين عامل جملة لحنية سلسة، أحمد جمال كالعادة مش هـ يسيب أي فرصة إلا لما يعمل إضافاته وبالذات في إعادة كلمة "يا ليالي".

 

محمد رفاعي بـ يثبت في أغنية "كل واحد فينا" أنه يقدر يعمل جمل لحنية ممتازة ومبتكرة وتبقى إضافة حقيقية لرصيده الفني، جملة البداية جميلة ومن نفس نسيج اللحن، أحمد إبراهيم الموزع تعامل معاها من غير فذلكة بالكمانجات والأكورديون كحوار سلس ورايق لحد تسليم الغُنا، وبرضه جملة الفاصل تحسب لمحمد رفاعي.

 

الألبوم ممتاز كتجربة أولى، واضح فيه اجتهاد كل اللي اشتغلوا وتعبهم، صحيح كان فيه أغاني ممكن تتعمل أحسن من كده –من ناحية التوزيع بالذات– وكمان من ناحية الألحان وخاصة أن أحمد جمال يقدر يغني أي حاجة بسهولة وبسلاسة ويضيف عليها من روحه وإحساسه كثير، وأكيد التجربة الجاية هـ تبقى أفضل.

عجبك ؟ جرب

ألبوم نوال الزغبي "مش مسامحة".

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح