The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

سنين قدام

وائل جسار: سنين قدام

  • وائل جسار
  • شرقي
  • من الآن
  • آرابيكا ميوزيك
  • كل مكان
تم التقييم بواسطة
Mostafa Maher
قيم
قيم الآن
وائل جسار: سنين قدام

 المطرب اللبناني وائل جسار يفتتح موسم الصيف بـ”سنين قدام” بألبومه رقم 21 في تاريخه الغنائي اللي عمره 26 سنة.

كثير من الناس كانوا متوقعين نزول الألبوم في عيد الفطر القادم، وعلشان كده كانت مفاجأة لما نزل من أيام قليلة.. “سنين قدام” فيه 9 أغنيات لشعراء وملحنين وموزعين مختلفين كثير منهم لهم تجارب سابقة مع وائل في مشواره الغنائي.

على موسيقى الهاوس يبدأ وائل ألبومه بـ”نفسي أعترف لك” اللي كتب كلامها الموزون نادر عبد الله، أما اللحن التقليدي جدًا فهو لوليد سعد اللي كنا متعودين منه على أفكار قوية ومؤثرة.. وحافظ على توازن الأغنية توزيع طارق عبد الجابر اللي ما وقعش في فخ الاستسهال وقدم توزيع لائق على روح الأغنية وحالة وائل جسار.

في دخلة “أنا بنسحب” تحس أنك هـ تسمع أغنية من الستينيات، ومع دخول وائل بـ نسمع كلام راقي لأحمد ماضي في أغنية حزينة من ألحان وتوزيع بلال الزين اللي حافظ على جودة الكلام بلحن جيد وتوزيع شرقي بسيط اعتمد فيه على الرق والطبلة.

أغنية الـ Head في الألبوم “سنين قدام” لنفس الثلاثي نادر ووليد وطارق تعتبر أفضل من تجربتهم السابقة بالإضافة لأداء وائل جسار الجيد في الرتم المقسوم اللي بـ يتقنه وليد سعد في معظم ألحانه.

وفي أول تجربة لوائل جسار يقدم لجمهوره أغنية خليجية بعنوان “عزوبية”، كلامها خفيف لتركي الشريف ولحنها جيد لفايز السعيد والتوزيع تقليدي لزيد نديم.

“أنا بطبيعتي” واحدة من أفضل أغنيات الألبوم، كلامها المتميز لنادر عبد الله واللحن المناسب جدًا لمحمد يحيى وأقل ما في الأغنية هو التوزيع العادي لكريم عبد الوهاب، وبـ يؤكد نجاح الأغنية أداء وائل جسار الممتلىء بالسعادة والإيجابية.

“جبال ما بـ يتلاقوا” أغنية دراما بأداء جيد لوائل وكلام ولحن صلاح الكردي اللي قدم كلام جيد ولحن قديم جعل الأغنية تظهر بشكل عادي غير جذاب، وأنهى آخر أمل في الأغنية توزيع ناصر الأسعد الضعيف جدًا.

“ويّا بعض” أغنية أخرى لثلاثي أغنية الـHead.. دخلة الأغنية فيها هدوء نفسي مطلوب لسماع كلام نادر عبد الله الراقي، بالإضافة للحن الجيد لوليد سعد وتوزيع طارق اللائق جدًا على حالة الأغنية باعتماده على وتريات محمد عاطف.

“حارق دمهم” تجربة ثانية للون الخليجي لنفس الثلاثي تركي وفايز وزيد، وهى تعتبر قريبة من حالة التجربة السابقة بكلامهما الخفيف ولحنها البسيط، لكن التوزيع أفضل حالًا من الأغنية السابقة.

وبـ يختتم جسار ألبومه بـ”افرح”، كلام متميز للمختلف دائمًا أيمن بهجت قمر ولحن رفيقه محمد يحيى اللي بـ يظهر بأفضل حال له مع كلام أيمن في معظم أعمالهم المشتركة، وتوزيع توما اللي قدم مزيكا جيدة تليق بجودة الأغنية، لكن أغرب ما في الأغنية هو أداء وائل جسار اللي ممكن نكون بـ نسمعه لأول مرة، وكأن الأغنية كانت مكتوبة لمطرب شعبي.

عجبك ؟ جرب

ألبوم "ما أنساك أبدًا" لخالد سليم.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح