The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

ستوديو مصر

ستوديو مصر: فرع جديد خيب أملنا شوية في مول العرب

تم التقييم بواسطة
Angie El Batrawy
قيم
قيم الآن
ستوديو مصر: فرع جديد خيب أملنا شوية في مول العرب

على الرغم من أننا كنا مبهورين
منه لما زرنا الفرع بتاعه في حديقة الأزهر
رمضان اللى فات بحرفية مطبخه وأكلاته والكميات الضخمة اللى كنا هـ نفطس منها، إلا
أن من المعروف أن كل فرع لأى مطعم بـ يكون له روح مختلفة عن الثانية، وده بالضبط
اللي حسيناه في فرع «ستوديو مصر – Studio
Misr» اللي في مول العرب.

المطعم له خمسة فروع لحد دلوقت في:
الزمالك في مركب نايل سيتي، مصر الجديدة، الأزهر بارك، ميتنج بوينت الشيخ زايد،
وأخيرًا في مول العرب، موجود قريب من بوابة 20 وله سور عند المدخل تحس لو قعدت
جنبه أنك قاعد في بلكونة، المكان بـ يغلب عليه اللون الأصفر الغامق وطبعًا تيمة
مطاعم “ستوديو مصر” صور نجوم أفلام الأبيض وأسود في كل مكان على
الحوائط.

المطعم مش محتاج تعريف وخاصة أننا
رحناه كذا مرة وكل مرة بـ نتبسط جدًا، ده غير أن المنيو بتاعته مش طبيعية، صور
الأكل والتقديم بتاعها تخليك عاوز تأكل كل حاجة فيه، أسماء الأطباق على اسم أفلام
عربي قديمة (الزعيم، سلامة في خير، بنت الأكابر، شباب امرأة.. إلخ). الفكرة أن
زيارتنا أو تجربتنا المرة دي كانت مخيبة للأمل شوية!

طلبنا في البداية شوربة طماطم (16.99
جنيه) كانت سخنة وشهية وقوامها معقول وفيها خبز مكعبات محمص وبـ ينزل معاها ليمون،
أول ما بـ تقعد بـ ينزل لك زجاجة مياه صغيرة (7.99 جنيه) ونوعين سلاطة مقبلات وسلة
عيش ومخلل هدية من المكان، طلبنا كمان علشان نجرب المشويات كلها اللى عندهم طبق
اسمه “أمير الانتقام” (84.99 جنيه) وده عبارة عن ميكس جريل لحوم وفراخ
بـ يقدم معاه أرز بالمكسرات وبطاطس وعيش حلبي وخضار مشوي، طبعًا دي تشكيلة تفتح
النفس على الأكل لكن بمجرد ما اتحط الطبق على الترابيزة راح الحماس اللي عندنا!

المشويات كان شكلها شهي والتقديم
كويس لكن المفاجأة أننا مش لاقيين الخضار! مش لاقيين غير حلقة كوسة واحدة ونصف
بصلة صغيرة ونصف طماطم صغيرة مشويين، ولما سألنا الجرسون قال لنا أن دي الخضار! الأفضل
أنهم كانوا سموها “ديكور” كانت هـ تبقى أوقع أكثر، كمان العيش الحلبي ده
كان عبارة عن مثلث عيش شامي صغير جدًا وكان مقرمش جدًا وفيه جزء ملسوع وناشف لدرجة
أننا ما كناش عارفين مكوناته إيه، المشويات بصفة عامة كانت حلوة ومتنوعة إلا أن
كان فيه كام قطعة فيها دهن، الأرز بالمكسرات مافيش عليه كلام، لكن بجد موضوع
الخضار ده أحبطنا جدًا. إلا أن السلطة البلدي (20.99 جنيه) اللى طلبناها مع الطبق
بسطتنا شوية.

في التحلية طلبنا أم على
بالمكسرات (21.99 جنيه)، قلنا للجرسون بلاش يحط بس زبيب لأننا مش بـ نحبه فوجئنا
أنه شال المكسرات كلها، أي نعم كان طعمها حلو وسكرها زيادة وحجمها معقول، لكن..
فين المكسرات؟

بـ يضاف على الطلب بتاعك في الآخر
“خدمة ترابيزة ” أو Cover بمبلغ 4 جنيه وكمان 12% خدمة و10% ضريبة. المكان لطيف وزحمة وكان فيه ناس منتظرة
لها دور ترابيزة تفضى من كثر ما المكان كان مليان ناس، مشينا من المكان وإحنا
متضايقين ومش عاوزين نفتكر أى حاجة من تجربتنا في الفرع ده لأن تجربة الأزهر بارك
كانت أقوى منها بكثير، لعلها تتغير المرة الجاية لأن ستوديو مصر –اللي فتح من سنة
1996- أكيد مش هـ يغامر باسمه وجودة أكله.

نصيحة 360

عندهم في التحلية صنف اسمه "قشطالية بالبلح" عليها عسل وحاجات مسكرة كثيرة، ومنها بالمانجو أو بالموز، قنبلة سعرات، للناس اللى عاوزة تتخن.

أحسن حاجة

المشويات وسلاطات المقبلات.

أسوأ حاجة

تجربتنا مع موضوع الخضار والمكسرات أحبطتنا.

Map Data
Map data ©2016
Map DataMap data ©2016
Map data ©2016

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح