The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

مطاعم
كافيه دو أور

كافيه دو أور: مكان مفتوح وأكل حلو في الشيخ زايد

  • مدينة الشيخ زايد - طريق الربوة - بعد المجاورة الثانية - بجانب أفريكانو
  • عالمي
تم التقييم بواسطة
Angie El Batrawy
قيم
قيم الآن
كافيه دو أور: مكان مفتوح وأكل حلو في الشيخ زايد

عمره في عالم الكافيهات والمطاعم
أربعة أيام فقط… لسه الافتتاح يا دوب كان يوم 5 يناير، موجود في الشيخ زايد “ملاصق”
لمطعم «أفريكانو – Africano».

باسمه باللون الفضي هـ تلاقي «كافيه
دو أور – Café D’ Or»
ظاهر جدًا جنب أفريكانو، ومش بس ده السبب اللي هـ يخليك تلاحظه لأن كمان زحمة
العربيات زادت أكثر خارج المطعمين وخلت الطريق المؤدي للمدينة بالداخل مشغول بشكل
أكبر.

قبل ما تدخل هـ يسألك الولد اللى بـ
يركن العربيات أنت رايح مين فيهم، المكان مكون من دورين وأول ما تدخل الكافيه هـ
تلاقى على جانبي المدخل اللي بـ يؤدي للدور الأول جنينة وأحجار وفيه جزء فى الأول
عبارة عن بركة مياه صغيرة جدًا وأنت بـ تعدي على 3 حجرات علشان تدخل وشلال مياه
صغير على الجنب، وطول الطريق وأنت داخل بـ تمشى على أحجار وحولك زرع وشمسيات كبيرة
بيج وقعدة الجنينة تحت شكلها حلو قوي لحد ما تكمل مشي للآخر هـ تلاقى السلم اللي
هـ يوصلك للدور العلوي مستخبى على الجنب.

الدور اللى فوق عامل زي البرجولا
ومحاط بمشمع للحماية من البرد ماعدا كان فيه جزء فى آخره كان مدخل كل الهواء
الساقع لكن مش مشكلة، اللون الأسود الجلد غالب على المكان مع البيج والبني، والموقع
اللى فوق كاشف المدينة حولك، لو باصص من ناحية اليمين هـ تشوف كومباوند “Tara” ومن الناحية الشمال “مطعم
أفريكانو”. فيه بروجكتور كبير فوق وشاشة أول ما تدخل فى الآخر.

على الرغم أن المكان مكتوب عليه
كافيه لكنه بـ يقدم أطباق يعنى مطعم كمان،  الجرسون اللي كان معانا لطيف ومافيش غيره بـ
يخدم الجزء اللى فوق رغم أن كان فيه واحد واقف وكان بـ ينقل الطلبات بس، وما كانش
حافظ المنيو بحجة أن المكان لسه فاتح وما شافوهاش ولسه ما حفظوهاش! وده طبعًا غريب
لأنهم المفروض يكونوا جاهزين من قبل الافتتاح، لكنه كان متعاون جدًا وكان بـ ينزل
يسأل على محتويات الأطباق والمتاح من التحلية ومكوناته لما كنا بـ نطلب.

طلبنا في البداية الشوربات علشان
نتدفأ، جربنا شوربة الكريمة بالفراخ (16 جنيه) وكانت قوامها مضبوط وكان مقطع فيه قطع
فراخ صغيرة جدًا مكعبات على الوش وكميتها كانت كثيرة قوي، وكمان شوربة الطماطم (10
جنيه) اللي كانت رائعة وعجبتنا كان فيها مزازة حلوة قوي وخلصناها كلها رغم أننا مش
من محبيها.

في المقبلات أكلنا سبرينج رولز
بالخضار (20 جنيه) كانت حلوة ومقرمشة وتقديمها حلو لكن حشوها كان عبارة عن خس وجزر
فـ كانت غريبة شوية! أما الأطباق الرئيسية ما خيبتش ظننا، استغربنا لما لقينا فى
المنيو كوردون بلو لحم (55 جنيه) مش فراخ، البوفتيك كان محشو روزبيف من جواه وكان
مستوي حلو وطعمه رائع.. اختراع، أخذنا معاه أرز وخضار كطلب جانبى وكان الأرز مستوي
حلو وفيه قطع فلفل ملونة مقطعه صغير كان شكله حلو، وكمان صدور الفراخ المشوية مع الصوص
الأبيض والمشروم (50 جنيه) كانت رائعة والخضار مستوي حلو وغيرنا مع الطبق ده طلبنا
بطاطس محمرة كانت عادية.

فى التحلية كان فيه 6 حاجات قعدنا
نختار ما بينها لكن أحبطنا لما عرفنا أن 3 حاجات منها فقط اللى موجودة، استغربنا
قوي لما لقينا تشيز كيك بالعسل (21 جنيه) لكن الجرسون رشحها لنا وطلعت اختيار في
محله، بجد حلوة جدًا وجديد علينا موضوع العسل ده. وجزء التحلية عامة أسعاره ما بين
19 لحد 25 جنيه.

أسعار المكان عامة معقولة والأكل
كله حلو جدًا، والأجمل كمان مافيش ولا خدمة ولا ضريبة ولا حد أدنى للطلبات، مش
عارفين هل لأنهم لسه في البداية ولا ده اللي هـ يكون معتاد، نزل لنا مع الأكل زجاجة
مياه صغيرة (5.50 جنيه)، وهناك كمان بـ يقدموا شيشة.

عيب المكان الوحيد واللى قلناه
للجرسون لما سألنا على رأينا هو أصوات الموسيقى الكثير المتداخلة مع بعض واللى
كادت تسبب لنا صداع، كانوا مشغلين وقت زيارتنا تليفزيون وراديو وموسيقى فكان إزعاج
في أوقات كثير، وكمان فصلوا النور فترة بعد ما مدير المكان جاء قال لنا قبلها
علشان ما نتخضش.

المكان لسه في بدايته ومالوش فروع
ثانية لكنه جدير بالزيارة والتجربة لو أنت في الشيخ زايد وبـ نتوقع يبقى أفضل
الأيام القادمة.

نصيحة 360

فيه حاجة غريبة قوي فى المنيو، كل أطباق اللحوم كانت بـ 55 جنيه، وكل أطباق الفراخ بـ 50 جنيه! إزاي ضبطوها كده؟!

أحسن حاجة

مكان مفتوح وأكل حلو.

أسوأ حاجة

دوشة الأصوات المتداخلة وقت زيارتنا.

Map Data
Map data ©2016
Map DataMap data ©2016
Map data ©2016

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح