The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

Parker

Parker: نحتاية هوليوودية

  • جنيفر لوبيزجيسون ستيثام...
  • إثارةحركة ومغامرات
  • تايلور هاكفوردتايلور هاكفورد
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
Parker: نحتاية هوليوودية
تعودنا من جيسون ستاتام تقديم نوعية معينة من أفلام الحركة متوسطة التكلفة، واللى بـ نلاحظ أن السيناريو بتاعها بـ يكون مكرر ومجرد نسخ من بعضها البعض، دائمًا بـ نشوف البطل اللى بـ يحاول إما أنه ينتقم من مجموعة من الأصدقاء الخونة زى الفيلم ده، أو البطل اللى بـ يحاول يعمل سرقة بأسلوب مبتكر. أو يهرب من سجن أو.. إلخ، السؤال هو: هل نقدر نقول أن فيلم باركر خرج من إطار النوعية دى من الأفلام؟
الإجابة: لأ! الفيلم قدم حالة أكشن درامى جديدة من نفس النوعية اللى خرجت منها كل أفلام “جيسون” واللى إحنا بصراحة بـ نحبها ومش بـ نشوف أنها سيئة للدرجة دى، لأن أحيانًا المشاهد بـ يكون عاوز يشوف فيلم أكشن تجارى يقدم له المطلوب منه بالضبط: ضرب ومطاردات سيارات ومشهدين ساخنين وحبكة درامية بسيطة ما يحسش المشاهد أنها بـ تتعالى عليه أو على طريقة تفكيره.
“باركر” المجرم بـ يحاول ينتقم من مجموعة من المجرمين زمايله عقابًا لهم على محاولة قتله بعد خيانته وسرقة ماله، وده مش هـ يتم غير بمساعدة جنيفر لوبيز اللى عندها كثير من المشاكل المستعصية اللى بـ يعتبر المال هو الحل الوحيد لها.
خلطة سينمائية تجارية هائلة، كان ممكن تحقق نجاح أكبر لولا المط والتطويل فى بعض الأحداث اللى حسينا أنها مقحمة من المخرج تيلور هاكفورد لزيادة مدة الفيلم وإكسابه بعضًا من العمق هو أبعد ما يكون عنه، إلا أن رأى المشاهدين فى قاعة العرض كان كويس جدًا وخرجوا عندهم انطباع إيجابى تجاه الفيلم، والنهارده أصبح اسم “جيسون ستاتام” يحمل الختم الرسمى للأكشن السهل والممتع واللذيذ فى مصر، زمان كان نيكولاس كيدج هو صاحب التوكيل الحصرى له، أيام أفلام زى The rock أو Con Air ثم لاحظنا أن من بعد فيلم next بدأت السجادة تتسحب من تحت قدمه وتروح لحساب جيسون.
مش محتاجين نتكلم عن الديكورات أو الموسيقى التصويرية، كل اللى كان مهم هو حشر أكبر قدر من مشاهد الأكشن والدم وضرب النار فى مدة الفيلم، وطبعًا المشاهد الإباحية اللى مقص الرقابة كان متساهل بخصوصها شويتين فى الفيلم ده.
جيسون ستاتام يكسب كالعادة فى جولة جديدة، لكن لو ما لحقش نفسه وقدم سينما حقيقية وتعلم تقنيات تمثيلية حقيقية هـ يتسحب البساط من تحت رجله بأسرع مما يتوقع أى شخص آخر.

عجبك ؟ جرب

سلسلة أفلام The Transporter.

نصيحة 360

ميزانية الفيلم وصلت لـ 30 مليون دولار.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح