The Definitive Guide to Living in the Capital , Cairo , Egypt

Suite Francaise

Suite Francaise: الحب والحرب

  • سام رايليكريستين سكوت توماس...
  • درامارومانسي
  • في1 Cinema
تم التقييم بواسطة
Mohamed Hamdy
قيم
قيم الآن
Suite Francaise: الحب والحرب

فاكرين الجملة اللى قالها الكاتب المشهور الدكتور أحمد خالد توفيق: "الحرب العالمية هى الفترة المثلى للقراءة ومشاهدة الأفلام عنها، لكنها أسوأ فترة للعيش فيها"، ده بالضبط كان شعورنا مع مشاهدتنا أحداث الفيلم اللى أخرجه شاول ديب ميشيل ويليامز وماتياس شوينارتس وكريستين سكوت توماس وإلين أتكينز.

على الرغم من استمتاعنا الشديد بأحداث الفيلم، وتقييمنا العالي له لأن بقى لنا فترة طويلة ما أعطيناش التصنيف ده لفيلم أجنبى أو عربي، إلا أن فكرة أننا نكون عايشين فى فترة الحرب العالمية الثانية حيث الوحشية المطلقة والعنف بلا حدود، وحالة من الجنون الأعمى اللى ضربت العالم من أقصاه إلى أدناه كانت فكرة مرعبة، ونجح الفيلم فى توصيل الشعور ده لنا كمشاهدين من الألف للياء.

الفيلم بـ يحكي عن احتلال ألمانيا النازية بقيادة هتلر لفرنسا فى بداية الحرب العالمية الثانية، فى قرية فرنسية بعيدة عن الحرب بـ تعيش امرأة جميلة، بـ تنتظر عودة زوجها من خط النار، مع حماتها المتسلطة والصعبة إلى أقصى الحدود.

مع استمرار الأحداث وتعرض القرية للغزو الألماني، بـ يفرض الحاكم الألماني القوانين الجديدة على الجميع، تعديل التوقيت فى كل المدينة للتوقيت الألماني، وإجبار الأهالى أصحاب البيوت الفخمة على استضافة الضباط وفقًا لرتبهم العسكرية، الأمر اللى بـ يجبر الأسرة على استضافة ضابط ألماني.

مع الوقت بـ تنشأ علاقة إعجاب بـ تتحول إلى حب بين الزوجة والضابط، زاد منها معرفتنا أن زواجها ما كانش عن حب، وأنها بـ تستحمل تسلط الحماة وتبجحها وتحكمها فيها طوال الوقت، الأمر اللى بـ يضعنا فى تساؤل: هل نسامح الزوجة لخيانتها ولا نحكم عليها بالخيانة والعار للوطن والزوج مع بعض؟ ثم بـ تزيد الأحداث إلى أن تصل إلى…. الحقيقة مش عاوزين نحرق عليكم الأحداث أكثر من كده، علشان بـ تحصل تطورات كبيرة فى الفيلم مع تطور السيناريو اللى ما سابش لنا ولا دقيقة واحدة للملل أو القدرة على استنتاج الأحداث اللى تنوعت بين الرومانسية والدراما وحتى الأكشن والحركة والمطاردات.

ولأننا مذاكرين فترة الحرب العالمية الثانية كويس، نقدر نقول أن الفيلم قدر يجسد كثير من المواقف الحقيقية فى الحرب بشكل متميز، زي "سفر الخروج" وهو التعبير الإنجيلي -مشتق من الكتاب المقدس- اللى أطلق على هجرة أهل باريس من المدينة إلى القرى والمدن المجاورة، الأمر اللى جعلهم عرضة للقصف الألماني اللى ما فرقش بين عسكري ومدني.

الرقابة المصرية كانت واقفة بالمرصاد للمشاهد الجنسية فى الفيلم، ونعتقد بالخبرة أنها كانت حوالى 3 مشاهد تقريبًا وما أثرتش على سياق الأحداث بشكل كبير وإن كان اقتطاعها كان واضح بالنسبة للمشاهدين، لكن بعد الرقابة نقدر نقول أن المشاهدين فوق15  سنة يقدروا يشاهدوا الفيلم بدون مشاكل.

الموسيقى التصويرية الراقية والديكورات المتميزة كانت علامة أصيلة فى الفيلم، وتم تطويعها بشكل متميز فى أحداث الفيلم من خلال اهتمام الضابط الألماني بالموسيقى، الأمر اللى إحنا عارفينه عن الضباط الألمان فى فترة الحرب العالمية الثانية اللى كان لهم اهتمام كبير بالموسيقى والثقافة بشكل عام.

Suite Francaise فيلم رائع مقتبس عن أحداث حقيقية، مش لاقيين فيه غلطة الصراحة ونرشحه للمشاهدة لجميع المشاهدين، نوعدكم بتجربة راقية ومتميزة.

عجبك ؟ جرب

فيلم Fury.

نصيحة 360

تم تصوير الفيلم بين شهري يونيو وسبتمبر 2013.

أكتب تقييم

أضف تعليقاً

برجاء تسجيل الدخول لكي تتمكن من اضافة تعليق.

مقترح