رغم مرور أكثر من 4 سنين على آخر ألبوماته بـ يعود رامي صبري من جديد بألبوم مش جديد! وموضوعات مكررة، غير أنه لسه متأثر بأداء عمرو دياب، حتى في اختيار اسم الألبوم "وأنا معاه".

في الألبوم هـ تسمع 12 أغنية من لحن رامي صبري ماعدا أغنيتين، وكلام للشعراء تامر حسين، وأحمد علي موسى، ومحمد البوغى وتوزيع طارق توكل ماعدا أغنيتين وزعهم حسن الشافعي وسادو.

"وأنا معاه" أغنية الـHead ، كتب كلامها العادي تامر حسين رغم أننا متعودين منه على كلام مختلف، وللأسف حسن الشافعي ما قدمش مزيكا هاوس جذابة، وأفضل ما في الأغنية هو لحن رامي صبري لكنه مش مؤثر لضعف باقي مكونات الأغنية.

في "برتاح" بـ نلاحظ أن مازال رامي صبري متأثر بأداء وشخصية عمرو دياب، لكن ده ما يمنعش أن الأغنية تعتبر من أفضل أعمال الألبوم خاصة مع تفوق لحن رامي وإحساسه بالكلام اللي كتبه أحمد علي، وحافظ على توازن الأغنية توزيع طارق توكل الهادئ.

"أسيبك يومين" أغنية خفيفة من تأليف محمد البوغى اللي بـ يتقن كتابة الأفيه الرومانسي، ولحن محمود الخيامي مناسب لكلام الأغنية وكذلك أداء رامي اللي ما بـ تخلاش ألبوماته من النوعية دي من الأعمال، لكن توزيع طارق توكل أقل من مستوى الأغنية لاعتماده على الرتم التقليدي للطبلة.

عودة لكلام تامر حسين والرتم الحزين في "مش فارق"، الموضوع مش جديد لكن صياغة الجُمَل واختيار الألفاظ عوض ضعف الفكرة، ولحد دلوقت نجح رامي في تقديم ألحان مختلفة وأداء متوازن، وتوزيع طارق توكل أفضل من تجاربه السابقة.

"هى ليه بـ تسأل" أغنية مقسوم من ألحان أحمد حسين اللي قدم لحن مناسب لكلام تامر حسين الجيد، أما أداء رامي فهو يمكن يفكرنا بأدائه في أغنية "مش أنا" اللي قدمها من حوالي 6 سنين، وبـ يقدم لنا طارق توكل توزيع على نفس مستوى الأغنية ووفق في توظيف وتريات تامر غنيم ورق هشام العربي بالإضافة لطبلة أحمد عيادي.

وفي "قربني ليك" بـ نسمع كلام تقليدي جدًا لأحمد علي اللي نسخ كلامه من كوكتيل أغنيات رومانسية سمعناهم على مدار الـ 10 سنين اللي فاتوا، والأغرب من كده أن لحن رامي صبري يبدو قديم جدًا برضه خاصة في السنيو، وبـ يضيف لفشل الأغنية توزيع توكل اللي ما قدمش أي محفزات تخلينا نستمتع بالأغنية وكأنه قرر يكتب نهايتها.

وبـ يستمر رامي في تقديم مستوى ضعيف في "معاك أنا" أغنية سريعة على مزيكا الهاوس من تأليف تامر حسين، وتوزيع طارق توكل هو أفضل ما في الأغنية بسبب مجهوده الواضح في المزيكا، وعلشان كده نقدر نعتبر الأغنية الهدف منها استعراض المزيكا لزوم الحفلات والأفراح.

"ما سألتنيش" أغنية رومانسية كتب كلامها المستهلك أحمد علي، ولحنها على نفس مستوى الكلام، ورغم ضعف توزيع توكل إلا أنه أفضل حالًا من باقي فنيات الأغنية خاصة في توظيفه الجيد لبركشن إيهاب فاروق وباص جيتار رفيق وجيتار مصطفى أصلان.

أحمد علي موسى بـ يصالحنا بكلام جيد في أغنية "بـ ترجع ليه"، اختيار الألفاظ وتنسيق الجُمَل أفضل بكثير من تجاربه السابقة.. وللأسف لحن رامي أقل من مستوى الكلام، وكذلك توزيع توكل التقليدي جدًا كالعادة!

"مع الأيام" أغنية عادية نقدر نعتبرها كمالة عدد في الألبوم، من كلمات تامر حسين اللي بقى يعتمد على ثقة الناس في كلامه ويقدم كلام موزون بدون إحساس أو أفكار جديدة، وبـ يشاركه نفس المستوى لحن رامي، وتوزيع توكل.

"حرص ولا تخون" أغنية اسمها غريب ودخلتها الموسيقية أغرب وكأننا هـ نسمع أغنية تتر برنامج رمضاني! الأغنية تأليف أحمد علي اللي استغل المثل القديم وعمل عليه أغنية خفيفة، وعلى نفس مستوى الكلام قدم رامي لحن متوسط، لكن أقل ما في العمل هى مزيكا توكل اللي مش لايقة على الأغنية ولا الألبوم.

على مزيكا الهاوس بـ يختتم رامي ألبومه الضعيف في أغنية إيجابية بعنوان "حاول دايمًا" كتب كلامها الجيد أحمد علي ووزعها سادو اللي حاول يجتهد في تقديم مزيكا هاوس مختلفة إلى حد ما.