مطاعم

كافيكس: معرض تجارى متكامل لصناعة الأكل فى مصر
اصدرت في: 15/04/2014

مافيش كلام أن الأكل هو الشغل الرائج دلوقت فى مصر: مطاعم، كافيهات، محلات عصير وأى حاجة ثانية لها علاقة بالسلع الاستهلاكية بـ يفتحوا كل يوم فى كل أنحاء القاهرة، وكل واحد فيهم بـ يحاول يبقى أكبر واحد. جزء قدر ينجح فعلاً، أما الأغلبية ما كانش لهم نصيب. الواحد ممكن يقعد أيام وأيام يسأل نفسه إيه السبب، بس فى الآخر واحد من الأسباب الرئيسية هى أن صناعة الأكل فى مصر مش صناعة بالمعنى الحرفى، يمكن أقرب لهيكل مفكك من العرض والطلب. بمعنى ثانى، الدخول للمجال ده حاجة، وأنك تعرف أنت عاوز توصل لإيه ولإمتى قصة ثانية خالص. هى دى الحاجة اللى "كافيكس - Caféx" بـ يحاول يعالجها. كونه الأول من نوعه، كافيكس بـ يقدم محترفين من كل عناصر إنتاج الأكل تحت سقف واحد فى واحد من أكبر فعاليات الأعمال اللى تشهدها مصر. صحيح الفكرة صعب تثير حماس أهل القاهرة العاديين، كافيكس هدية لكل المطاعم وأصحاب مشروعات الأكل، خصوصًا للناس الجديدة على المجال. أصحاب فكرة المعرض مش بعيدين عن النوع ده من الفعاليات. "إيفينتس ميديل إيست" Events Middle East أو EME عندها مكاتب ومشروعات فى أماكن كثير من العالم وقدرت تبنى سمعة من عمل معارض تجارية أفكارها مبتكرة. المسؤلين فى EME بـ يوصفوا كافيكس أنه معرض تجارى للحلول المتكاملة، بـ يوفر الفرصة لكل رجال الأعمال أنهم يوصلوا لكل حاجة من موارد وخدمات لغاية المعدات والفرش، المعرض فعلاً بـ يغطى كل حاجة تخص أماكن الأكل والشرب. المعرض بـ يضم حاجات كثير تشمل معدات الكافيهات والمطاعم، والفرش، والتصميمات الداخلية، والمكان والخدمات التقنية، وطبعًا، الموضوع كله متعلق بالأكل. الموضوع ده يعتبر فرصه لكل أصحاب مشروعات الأكل والشرب –سواء جدد على المجال أو عندهم خبرة– لتقديم اسمهم ومنتجاتهم لأسواق وزبائن جديدة، وفى نفس الوقت التعرف على موردين جدد، وعلاقات جديدة وأفكار مبتكرة. كافيكس هـ يكون فى مركز القاهرة الدولى للمؤتمرات في مدينة نصر فى الفترة بين الخميس 24 والأحد 27 أبريل. تقدر تعرف إزاى تشارك فى المعرض وحاجات ثانية من موقع كافيكس الإلكترونى.

...

لا فيه: بيتزا بنكهة الفطير الشرقي في المعادي
اصدرت في: 14/04/2014

أبراج بدر اللي في ظهر كارفور المعادي أصبحت منطقة حيوية مليانة محلات وكافيهات ومطاعم، وبقيت امتداد مهم للمعادي سيتي سنتر اللي الناس بـ تيجي له من كل المحافظات، وبقى سهل أن الناس تخرج من كافرور وتروح تتمشى في منطقة بدر وتقعد في كافيه أو تطلب وجبة سريعة أو تستسخدم أحد البنوك الموجودة في الأبراج، أو حتى يدخلوا فرع أديداس أوتلت الشهير اللي على مخرج الأبراج للطريق الدائري، واللي أصبح هو كمان من العلامات المميزة للمكان. كان فيه كافيه فتح من فترة في المكان وما حققش النجاح الكافي، فغير نشاطه أكثر من مرة لحد ما مؤخرًا استقر على فكرة وجود قعدة عادية أشبه بالقهوة أو الكافيتريا، وبجواره فرن صغير متخصص في الفطير والبيتزا الشرقي والإيطالي والباستا اسمه «لا فيه – La Vie». ممكن تقعد في الكافيه وتطلب الأكل اللي أنت عاوزه من الفطاطري، لكن علشان إحنا عارفين أن قعدة الكافيه لا تعبر عن الفطاطري تمامًا، فعملنا أوردر دليفري وجاء لنا لحد البيت. الأكل وصل بسرعة، في أقل من 30 دقيقة تقريبًا، ووصل بدون أي نواقص أو مشاكل، ودي كانت أهم حاجة بالنسبة لنا، لأن بقى العادي أن الأوردر ييجي لك فيه مشكلة. محل «لا فيه – La Vie» بـ يوصل في مناطق المعادي الجديدة وأبراج بدر والمعراج ونادي الصيد بالقطامية، ودي ميزة ثانية لأنه بـ يغطي منطقة مش أي محل بـ يحب يوصل طلبات فيها. طلبنا بيتزا سوبريم أو زي ما بـ يسموها هنا مشكل لحوم حجم كبير (45 جنيه)، وفطيرة شرقي محشوة بأنواع مختلفة من الجبن حجم صغير (25 جنيه) والحلو فطيرة شوكولاتة حجم صغير (18 جنيه). الأكل وصل ساخن وفي حالة جيدة، تغليف كويس وشكل الأكل يفتح النفس. بدأنا بالبيتزا اللي كانت شبه الفطير بشكل كبير من حيث الطعم، لأن السجق والبسطرمة هم اللي مسيطرين على الإضافات، مافيش ببيروني أو بيف عادي، والموتزاريلا كمان قليلة، الطعم حلو لكن مش مميز، وللأسف العجين كان سميك شوية، مش رفيع ومقرمش زي ما كنا متوقعين، لكن لو بـ تأكله وأنت مهيأ نفسك أنك بـ تأكل فطير شرقي عليه إضافات من فوق بدل الحشو، أكيد هـ تنبسط ومش هـ تحس بمشكلة، لكن هي بعيدة عن البيتزا اللي أنت عارفها ده أكيد. الفطيرة المحشوة بالجبن الرومي والكيري كانت لذيذة، بس كنا متوقعين كمية جبن أكثر من كده، واضح أن فيه ندرة في الموتزاريلا في المطعم ده. الفطيرة الحلوة كانت حلوة بجد، غرقانة في الشوكولاتة النوتيلا ومحشوة بالكريمة وعليها حبات كريز ومكسرات مبشورة، شكلها حجمها صغير لكن من كثر ما هي دسمة كانت تنفع وجبة لوحدها، وينفع يحلي بها 4 أفراد بعد وجبة حادقة عادية. فيه هنا باستا وسباجيتي بإضافات زي بتاعة البيتزا والفطير بالضبط، لحوم ودجاج وتونة وسي فوود ومشروم بأسعار من 15 لـ 25 جنيه. وفيه بطاطس محمرة  (5 جنيه) وكانز بيبسي (6 جنيه). وفيه فطير مشلتت حسب الطلب، وزي ما قلنا المهم هنا أن التحضير سريع وخدمة التوصيل جيدة، مش فاضل غير أنهم يهتموا شوية بالمنتج نفسه من حيث المذاق والإضافات.

...

صاج وشاورما: شاورما سوري ع الواقف في الزمالك
اصدرت في: 13/04/2014

"مصائب قوم عند قوم فوائد".. ليه؟ علشان ببساطة محل الشاورما، أو بمعنى أصح ركن الشاورما ده كان تابع لكافيه بيور اللي كان فاتح السنة اللي فاتت، وقفل. وفضل ركن الشاورما بتجهيزاته كاملة، واستغله اثنين من سوريا علشان يقدموا لنا "صاج وشاورما - Saj & Shawerma".  زي أي مطعم أكل سريع في الدنيا، عندك أوت دوور: تأكل في الشارع وأنت ساند على أي عربية، أو إن دوور: تأكل جوه عربيتك. بس لازم تعرف أن الاختيار الأول أسهل لأن الشارع ضيق وما يستحملش أنك تركن عربيتك صف ثاني أمام المطعم. هـ تعرف المطعم لو كنت تعرف كافيه بيور، ولو ما تعرفوش هـ تلاقي يافطة سوداء كبيرة عليها اسم المحل على اليمين بالبرتقالي ولوجو شركة بطاطس نصف مقلية مشهورة (واللي لسبب ما حجمه أوضح من لوجو المطعم نفسه). استقبلنا شباب سوري بترحاب شديد جدًا، وبمجاملات ظريفة حببتنا في الأكل قبل ما نطلب، طلبنا منيو ورقي نقرأ منه بمزاج، بس للأسف كانت خلصت كلها. المهم أن فيه منيو مُعلق جيبنا منه المفيد: المنيو مناسبة جدًا لحجم وإمكانيات المكان. معظمها ساندويتشات: طبعًا شاورما لحم صغير (13 جنيه) كبير (15 جنيه). شاورما دجاج (10 جنيه) و(18 جنيه)، ساندويتش كبيبة (9 جنيه) وفلافل سوري (6 جنيه) وكله مُقدم في العيش الصاج. الشيء الوحيد اللي ممكن يقدم بالواحدة هي الكبيبة (3 جنيه). تحمسنا جدًا للفلافل والكبيبة، بس للأسف سمعنا الجملة المشهورة: "كان فيه وخلص"، وانحصرت اختياراتنا في الشاورما بنوعيها، طلبنا شاورما لحم، ووجبة شاورما فراخ (18 جنيه)، لازم نوضح هنا أن الوجبة مكونة من بطاطس وساندويتش بس، ولا عزاء للناس اللي بـ تحب تبلع بمشروب. نصيحة مهمة جدًا: لو عندك مشوار في الزمالك وأوردرك كبير، خلص مشاويرك وارجع لهم، لأننا انتظرنا ساعة إلا ربع علشان الأكل يجهز. صحيح أنهم أمطرونا باعتذارات وعينات أكل مجانية، بس دي ساعة إلا ربع على ثلاثة ساندويتشات ووجبة والمحل مافيهوش غيرنا. شاورما اللحم هي ببساطة أحسن شاورما أكلناها في حياتنا، العيش طري مش مجلد كعادة المطاعم السوري، واللحم كان رائع سواء كنوعية أو كطهي، شرائح الطماطم مع البقدونس والطحينة معمولين بفن. ولكن شاورما الفراخ كانت سيئة بمعنى الكلمة، الثومية كان طعمها واضح وده اللي أفقد الفراخ طعمها تمامًا، يعني لو غمضت كده وأكلت قضمة مش هـ تحس غير بطعم الثومية والخيار المخلل. البطاطس كانت بـ تنافس بجدارة على سوء الطعم، بسبب خطأ بسيط جدًا: أن البطاطس مقلية من فترة، وبالتالي كانت هي كمان مجلدة. التجربة في مجملها كانت سلبية للأسف، من أول المنيو الصغير اللي نصف الأصناف فيه مش موجودة، مرورًا بالتأخير غير المبرر وجودة الطعم. الشيء الإيجابي هو المعاملة الجميلة، والنظافة وشاورما اللحم.  

...

أنتيك: مطعم الابتكارات فى الأطباق والديكور والخدمة فى الدقي
اصدرت في: 10/04/2014

عارفين إحساس لما تبقى مش قادر تتنفس من كثر الأكل؟ وخارج فرحان من الخدمة الممتازة والاختلاف فى كل حاجة حتى شكل الأطباق اللى أكلت فيها.. ده كان إحساسنا لما خرجنا من مطعم "أنتيك – Antique" الموجود فى شارع نادي الصيد بالدقى. عرفنا المكان من صفحتهم على الفيسبوك، المكان فى شارع نادي الصيد أمام مكتبة خضير على الجهة الأخرى، الواجهة خشبية واسمه بالإنجليزي Antique "Orienty & more"، لهم موقع على الإنترنت حاطين فيه خريطة علشان لو مش عارف المكان فين، واللطيف كمان أنهم حاطين المنيو على صفحتهم على الفيسبوك علشان تعرف الأسعار وطبيعة الأكل إيه. الديكور مختلف حتى الواجهة من بره فيه أطباق كبيرة طالع منها نار بـ تشتغل وقت الليل وكمان نافورة عند الواجهة الزجاجية، بقى لهم 4 شهور فاتحين وردود الفعل الإيجابية على صفحتهم شجعتنا أننا نروح، الديكور الداخلى بـ يغلب عليه الستايل الخشبي مع الحجرى مع فواصل لطيفة جدًا فيها إضاءات ومياه فيها فقاعات هواء، المكان متخصص فى الأكلات الشرقي والغربي أو العالمي، بـ يقدم لك أول ما توصل اثنين iPad واحدة عليها المنيو الشرقي والثانية الغربي، الصور والابتكار فى الأطباق خلانا فترة طويلة محتارين مش عارفين نختار إيه، وشد انتباهنا أنهم بـ يعملوا تونة ستيك جريلد أكيد هـ نجربها فى زيارة ثانية لنا، وده اللى هـ تشوفوه من لينك المنيو. استقرينا أخيرًا، قررنا نجرب الاثنين منيو، طلبنا من المنيو الشرقي فتة لحمة بصوص الماما (وسط 55.75 جنيه) ودي فتة شامي معمولة بالزبادي وعليها لوز محمص (طشة اللوز بالسمن البلدي اتعمل أمامنا فى طاسة صغيرة وسبرتاية أول ما قدم لنا الطبق)، وشوربة حريرة 250 ملل (17.75 جنيه) المكونة من عدس بني مع قطع لحم وبقدونس وحمص وبصل، وفيه منها حجم أكبر 350 ملل بـ 26.75 جنيه، وجريلد فيليه جامبو (90.75 جنيه) طلبناها Well done بصوص الروزمارى ومعاه بطاطس مهروسة عليها صوص بني وخضار سوتيه (أنت اللى بـ تختار صوص كل حاجة)، وزجاجة مياه صغيرة (7.75 جنيه). بعد ما طلبنا بدأت الابتكارات: الجرسون جاب لنا حاجة صغيرة فى حجم المارشميلو كده ومعاه كوز زي بتوع السلطان زمان ودلق على الحبة البيضاء الصغيرة دي مياه سخنة والسحر بدأ! لقيناها بـ تنفش وتكبر وفى الآخر اكتشفنا أنها فوطة صغيرة بـ تتمدد بالسخونة وهو بـ يعقم الفوطة علشان نمسح أيدينا قبل ما نأكل.. حركات جامدة قوى! بعد كده نزل لنا فى بولة كبيرة من الفخار الملون كمية وأنواع عيش كبيرة مع 3 تغميسات من طحينة وجبنة بمكونات مش فاكرينها لأننا هجمنا على العيش اللى كان يجنن من الحلاوة والطراوة والطعم، وفيه أنواع عيش كان عليها ألوان أحمر وأصفر (غالبًا كركم مش عارفين)، بس طعمها كان حلو أوى، تحذير العيش لو أكلته كله هـ يملأ بطنك والثقيل لسه جاى ورا! بعد شوية جاء لنا الشوربة، الأطباق عندهم غير تقليدية مش البيضاء اللى فى أغلب المطاعم، كلها فخار بأشكال وألوان مختلفة، الشوربة كانت تجنن وسخنة، طعم الحمص مع باقى المكونات كان عالمي والكمية تكفى اثنين مش واحد بس، ومش قادرين نتخيل أن فيه حجم أكبر من كده كمان. قعدنا وقت كثير شوية لحد ما نزل الأطباق الرئيسية، الجرسون كان بـ يحضر على الجنب طاسة سيح فيها الزبدة البلدي اللى حمص فيها اللوز وحطها على الفتة أمامنا، طعم الزبادي مع الأرز واللوز كان حلو قوى، وهما بـ يقولوا أن الفتات الشامى عندهم تجنن وكمان عاملين افتكاسة طبق مقسم لـ 3 أجزاء كل جزء فيه فتة بمكون مختلف، الفيليه كمان كان معمول حلو وصوص الروزمارى أضاف للنكهة بتاعته حلاوة، الطبق ما كانش فيه غلطة عامة، والكمية كانت خرافية، وده سبب أننا فطسنا من الأكل زي ما قلنا فى أول المقال، ما كناش عاوزين نسيب باقى فى الطبق، على الرغم أننا أخذنا باقى الفتة تيك أواى وبرضه مش متخيلين أن فيه حجم لها أكبر من كده! لسه ما أخذناش نفسنا اقترح علينا الجرسون أننا نختار حاجة نشربها (اختارنا ليمون منت سموزى بـ 13.75 جنيه) فى حين أن الحلو هو هـ يقده لنا كـ Compliment من المطعم علشان دي أول زيارة لنا، كانت مفاجأة حلوة جدًا لنا، واللى فرحنا أكثر لما اكتشفنا هى إيه، Banana & Brownie (29.75 جنيه) شكلها احتفالى ومهيب، جبارة بمعنى الكلمة: 3 بولات آيس كريم مختلفة عليهم 3 صوصات و2 قطعة موز عليهم مربعات كيك البراونيز وكريم شانتى كمان، اللى عاوز يتخن الطبق ده بـ نرشحه جدًا، لكن بصراحة كانت ختام رائع لقعدتنا، الطبق ده برضه مافيهوش غلطة ويحسن موود أى حد متضايق، السموزى كمان كان منعش ورهيب بطريقة جامدة. الجميل اللى فى الموضوع كمان أنهم بس بـ يحسبوا Cover بـ 8.75 جنيه ومافيش خدمة ولا ضريبة، الأكل حلو، الخدمة ممتازة والقعدة كمان، والأسعار معقولة جدًا جدًا، إحنا اتبسطنا أن القاهرة بقى فيها مطعم زي "أنتيك".. منطقة الدقى والمهندسين.. خلوا بالكم الوحش فى المنطقة!

...

ساتفا ستبس: مطعم احسب فيه سعراتك الحرارية فى الزمالك
اصدرت في: 09/04/2014

زي أي مطعم جديد بـ يدور على زبائن بفكرة جديدة، "ساتفا ستبس - Sattva Steps" قرر أنه يشد الناس من خلال مبدأ الأكل بوعي، وتقديم أكل صحي ولذيذ في الوقت نفسه، شعارهم فيه شبه كبير من المثل المصري: "اتعشى واتمشى"، المطعم مش بس حاسب عدد السعرات الحرارية في الوجبات اللي بـ يقدمها (لحسن نكون هـ نأكل بنفس) ده كمان بـ يحسب لك عدد الخطوات اللي لازم تمشيها علشان تحرق سعرات الوجبة. الديكور الخارجى نقي وبسيط: واجهة زجاجية وخشب فاتح، حاجة كده مختلفة تمامًا عن واجهات المطاعم الموجودة بنفس المنطقة بالزمالك، عدد الترابيزات في المحل قليل نوعًا ما، بس فيه أوت دوور عبارة عن بار بعرض الواجهة، له كراسي عالية. وبالرغم من أن المنيو بنفس بساطة المكان، إلا أن ألوانه كثيرة ومبهجة، كل الوجبات موجودة: إفطار موجود، وشوربة وسلاطات، وكذلك الساندويتشات بأنواعها والمشهيات، كل ده بـ يتم تقديمه حتى منتصف اليوم، بعد كده منيو أطباق الفراخ، اللحوم والسمك ممتدة لمنتصف الليل، المنيو مقسم لثلاثة ألوان، بحسب عدد السعرات اللي في الوجبة: المربع الأخضر يبقى أنت في السليم وجبت الوجبة اللي سعراتها أقل من 299 سعر حراري، أما الأصفر فوجباته من 399: 499 سعر حرارى، وأخيرًا البرتقالي واللي سعراته من 500: 1000. الوجبة الوحيدة اللي خارج الحسابات المعقدة دي هى البرجر (52.99 جنيه) لأنها ببساطة عدت كل الحدود بعدد سعراتها اللي وصل لـ 1036، وبكده عدد الخطوات اللي المفروض تحرق بها الوجبة هى 25900، وده غالبًا ماراثون 8 أميال. العصائر الفريش، السموزي والمثلجات Frappes موجودة بكل الأنواع. بدأنا بعصير البرتقال: ساقع ومنعش، وأهم شيء أنه طازج، جربنا بعد كده سلاطة يوناني (37.99 جنيه) (من القائمة الخضراء) بها 221 سعر وحلها 5525 خطوة، كميتها مهولة، طازجة ومقرمشة عليها قطع بصل مكرمل لذيذ، إلا أن الـ Dressing sauce كان فاقد للنكهة، والجبنة الفيتا كانت مجلدة. طلبنا من القائمة البرتقالية (أيوه، إحنا ما بـ يهمناش) بانيني فراخ مشوية، بالرغم من جمال الفراخ اللي بـ تذوب في الفم، إلا أن الساندويتش جاء لنا  في باجيت بني بالحبوب، ده غير أن الساندويتش كان حراق، ودي حاجة ما كناش نعرفها. حلينا بعد كده بشيبوست التفاح، اللي هو عبارة عن طبقة كريم بروليه فوق قطعة تفاح مرشوش عليهم قرفة وصوص فراولة: كان جميل و شهي. الأكل هناك تجربة جديدة، أنت مش هـ تأكل عمياني زي أي مطعم عادي، المفروض أن ده شيء جميل، لو أنت مهتم برشاقتك، بس لو ما لكش في جو الأكل الصحي، حاول بقى ما تبصش على عدد السعرات وكل وأنت مطمئن.   

...

تيستي بيستي: مأكولات بحرية ومشويات في شارع جانبي في مدينة نصر
اصدرت في: 07/04/2014

من وقت للثاني بـ نحاول نتفادى الشوارع الرئيسية الكبيرة اللي مليانة محلات ومطاعم، وندخل في شوارع جانبية هادئة أثناء رحلات بحثنا عن الجديد اللي ممكن نكتب عنه، وبنسبة كبيرة بـ تبقى جولاتنا موفقة وبـ نقع في أماكن مميزة، وبـ تبقى الإضافة الحقيقية للتجربة أننا بـ نكون سبب في أن الناس تعرف الأماكن دي وتقرأ عنها، لأنها عادة بـ تبقى مغمورة ومتدارية وما حدش يعرفها غير سكان المنطقة. آخر جولاتنا كانت في شارع جانبي متفرع من شارع عباس العقاد في مدينة نصر، اسمه شارع أحمد قاسم جودة، قريب من توكيل بيجو اللي هناك، ولاقينا مطعم اسمه «تيستي بيستي – Tasty Besty» متخصص في السي فوود والمشويات، لكن كمان بـ يعمل بيتزا وساندويتشات ومعجنات وطواجن وكبسة وحاجات ثانية كثير، من الآخر هو أقرب لمطبخ متكامل، لأنه قائم بشكل كبير على الكاترنج والدليفري، علشان كده صالة الطعام كانت مش قد كده، صغيرة والترابيزات مرصوصة بشكل عشوائي، مافيش أي اهتمام بالديكور أو التصميم الداخلي، لكن أهم حاجة أن المكان كان نظيف، والخدمة ودودة من صاحب المحل شخصيًا اللي كان أخذ الأوردر بنفسه واهتم أنه يرشح لنا بعض الأطباق، وجاب الشيفات لحد ترابيزتنا واللي واحد منهم متخصص في الأسماك والثاني في المشويات، وكل منهم وعدنا أن الأكل هـ يعجبنا، وعلشان كده كان لازم نجرب من المنيوهين الموجودين في المكان. نصف الوجبة سي فوود والنصف الثاني ميكس جريل! الأوردر أخذ وقت مش قليل علشان يجهز، لولا الشوربة والسلاطات اللي نزلت في الأول كنا قومنا مشينا من الزهق، لكن المفاجأة كانت في المذاق الخرافي لكل طبق نزل أمامنا، من أول سلاطة الطحينة لحد طاجن الجمبري، الشيفات فعلًا أساتذة وكل واحد وفى بوعده تمامًا، وبقينا مش مصدقين أن مجرد صدفة في محل مغمور زي ده ممكن تسبب لنا السعادة دي في وجبة أقل ما يقال عنها أنها ممتازة، نتكلم عليها شوية بالتفصيل. شوربة سي فوود مخلية (25 جنيه) بالكريمة والزعتر والكمون والسمك الفيليه، كمية وفيرة تكفي شخصين، وإضافات فريش وملح مضبوط، سمكة بوري صغيرة معمولة سنجاري (17 جنيه) بالخلطة السويسي والصوص المتشبع بالتتبيلة علشان تحطه على أرز الصيادية، وطاجن جمبري من الحجم الوسط (50 جنيه) وبالتحديد ربع كيلو جمبري كبير بـ 40 جنيه و10 جنيه لتحضير الطاجن بالطماطم والبصل والفلفل، ولا أجدع مطعم سمك في إسكندرية، والكاليماري المقلي (الكيلو بـ 80 جنيه) كان زي الفرايز اللي تسلينا بها جنب الأكل، بجد برافو شيف الأسماك هنا! طبق ميكس جريل بـ 57 جنيه فيه 4 قطع كباب وكفتة وربع فرخة مشوية وأرز أبيض، الكمية صغيرة شوية بس إحنا كنا شبعنا جدًا من السي فوود، لكن طعم الكباب اللي يجنن خلانا نأكله من غير عيش مع الطحينة والسلاطة الخضراء، الكباب مستوي قوي وبـ يذوب في الفم علشان اللحمة نفسها فريش، والمشويات كلها مغطاة بدبس الرمان وحاجة معتبرة، لا بجد استمتعنا هنا بوجبة غير متوقعة بالمرة، وكان نفسنا يبقى منيو الحلويات شغال علشان نجرب أم علي ولا الأرز المعمر باللبن، لكن الحلويات وبعض الأطباق الثانية بـ تبقى شغالة أكثر في الكاترنج. مطعم «تيستي بيستي» بـ يعمل طلبات خاصة زي الديك الرومي والفراخ الروستو والحمام والمحاشي والفخدة الضاني، وبالمستوى اللي جربناه هنا، نقدر نقول اعتمد عليه وأنت مطمئن لو عندك عزومة أو وليمة، وما تترددش أنك تدخل المطعم تطلب أكلة سريعة حتى لو المكان شكله مش محمس قوي من الخارج، المهم الصنعة، ونتمنى أنهم يهتموا شوية بالشكل الظاهري للمكان علشان الحلو يكمل.

...

كايرو بايتس: أكبر تجمع للأكل فى مصر
اصدرت في: 07/04/2014

تفتكر أن صفحة المطاعم هى أكثر صفحات كايرو 360 متابعة ونشاط حصلت بالصدفة؟ أكيد لأ؛ شوف، رغم أن مصطلح الذواقة فى الغالب بـ يُقال على الأكل فى الأماكن الراقية، بس مصر لها ذوق مميز وحب الأكل ده حاجة ثانية خالص، سواء كانت أكلة فول وطعمية على عربية فول، أو أجمد مطعم فيكى يا قاهرة. الموضوع ده كان حافز لماجدة جمعة وفريقها من الأكيلة أنهم يعملوا أكبر تجمع أكل هـ تشهده مصر. باسمه اللذيذ "كايرو بايتس - Cairo Bites" بـ يقدم مطاعم أكل وشرب من كل حتة فى القاهرة تحت سقف واحد يوم السبت 26 أبريل فى قصر البارون فى هليوبوليس. الحقيقة أن كايرو بايتس أكبر من مجرد مهرجان أكل. وضحت ماجدة الموضوع أكثر وقالت: "إحنا بـ نحاول نشجع صناعة الأكل. لاحظنا كمان أن فيه موضة بـ تفتح فى كل الشوارع بمطاعم وأفكار وعروض أعدادهم مالهاش حصر. وكلهم شغالين وكله تمام". المهرجان بـ يوفر الفرصة لكل خبراء الأكل يعرضوا إنتاجهم، بمجموعة مختلفة من المطابخ وأفكار أكل مختلفة، وده يعكس زيادة التغيرات اللى بـ يشهدها الاتجاه الطبيخى فى القاهرة. "أصحاب الموضوع عاملين شغل جامد. عندنا قائمة متنوعة من المطاعم، المخابز، بوفيهات الفواكة والسلاطات، وغيرهم. بالنسبة للمطابخ الموجودة، بـ نوعد الناس أنها تتذوق طعم العالم كله فى يوم واحد، ودى مش مبالغة على فكرة!" مع اختيارات الأكل اللى مالهاش حصر، كايرو بايتس كمان بـ يستضيف أنشطة كثيرة، من عروض حية، لحفلات موسيقية وحتى الأطفال لهم نصيب بعدد من الأنشطة المخصصة لهم. لما نتكلم عن حدث بالضخامة دى، يبقى أكيد محتاج مكان ضخم، وماجدة فى الحقيقة اختارت قصر البارون من غير تردد. "قصر البارون بجد تحفة معمارية، مكان مشوق منعزل وسط واحد من أزحم شوارع القاهرة. كنا نقدر نختار مكان ثانى، يكون أرخص شوية، بس فعلاً القصر هو أحسن مكان يكمل أكبر مهرجان أكل مصرى". ومع عشق الناس للأكل، ناقشناهم فى احتمالية أن كايرو بايتس يتنظم فى ميعاد ثابت. "طول ما المصريين بـ يحبوا الأكل، أكيد الفرصة كبيرة جدًا. إحنا عاوزينه يتحول لعيد سنوى لمجتمعنا يقدر فيه الناس يتعرفوا على بعض وسط جو من الفرح والأكل اللذيذ". اعرف أكثر عن صفحة كايرو بايتس على الفيسبوك وتفاصيل التذاكر من هنا. لأصحاب المطاعم والمحلات الثانية اللى عاوزين يحجزوا مكان فى المعرض اتصلوا على 01097900044 أو 01003913911 أو البريد الإلكترونى info@cairobites.com. بالهنا والشفا!

...

ستيك كلوب: مطعم وكافيه هادي فى المهندسين
اصدرت في: 03/04/2014

فى شارع عبد الحميد لطفى فى المهندسين مطاعم وكافيهات كثيرة، لقينا مكان لطيف وشكله مختلف اسمه "ستيك كلوب كافيه –Café  Steak Club" قلنا نجربه ونشوف هل الشكل الجميل ده مضمونه جيد برضه ولا لأ! مؤخرًا ظهرت أماكن كثيرة متخصصة فى الستيك، لكن هل المكان ده هـ يكون من أفضل الأماكن؟ ده اللى هـ نحكيه لكم.. المكان بقى له من أسبوع Soft opening، مكون من دورين والمدخل بتاعه تحت مستوى الشارع، بـ تنزل كام سلمة هـ تلاقى المطبخ وكام ترابيزة، وبعدين بـ يأخذك الجرسون للدور اللى فوق تختار أنت حابب تقعد فين، فيه ترابيزات كثير بـ تطل على الشارع ومكشوف لأن الواجهة كلها زجاج، ما كانش فيه غيرنا ومجموعة أصدقاء كمان وقت زيارتنا، الدور اللى فوق عامة أوسع كثير من اللى تحت. إحنا مش عارفين هو مسمي نفسه ليه كافيه وهو تخصصه ستيك، بس ما علينا، الجرسونات محترمين ومتعاونين، المنيو فيها كل الأقسام العادية لأى منيو، والجزء بتاع اللحم فيه أنواع وتصنيفات مختلفة، مقسمة على جزئين باللغة الإنجليزي والعربي، بس لما جينا سألنا على حاجة فى الجزء العربي الجرسون قال لنا أن المنيو الإنجليزي هى اللى صح! ده سبب لنا شوية من الربكة ولما جئنا طلبنا الحلو برضه. طلبنا بيف ستراجانوف (64 جنيه) وبيف تاندرولين (78 جنيه) مع شوربة طماطم (13 جنيه) كبداية، الأطباق الرئيسية بـ ينزل معاها 2 طلب جانبي اختارنا سوتيه وبطاطس مهروسة، الطلب ما أخذش وقت كثير فى التحضير، الشوربة أول حاجة جاءت لنا وكمان نزل لنا سلة عيش متنوعة ومربعين زبدة، العيش كان شكله يهبل، بس يا فرحة ما تمت، أول ما جئنا نقطم منه لقيناه ناشف أوى وبـ نشد فيه بالعافية، على الرغم أنه كان سخن، تحليلنا أن تقريبًا حطوه فى المايكرويف علشان يسخن ولما طلع تحجر، كمان أول مرة نشوف زبدة جاءت لنا ساقعة لسه مطلعينها من الثلاجة، وما كناش عارفين نفردها على العيش بسهولة، بالنسبة للشوربة كميتها حلوة وسخنة وطعم الطماطم كان قوي فيها وقوامها كمان حلو جدًا. الأطباق الرئيسية جاءت بعدها بشوية، شكل التقديم كان حلو والكمية برضه، الستيك كان قطعتين سميكتين حجمهم معقول، والتسوية بتاعتهم كانت كويسة، طعمها كان حلو بس للأمانة إحنا جربنا ستيك أقوى من كده فى أماكن ثانية، بس ده مش معناه أن الستيك هنا وحش، الستراجانوف كان كويس بس الصوص البني بتاعه كان ثقيل شوية وكمان خلانا مش حاسين بطعم اللحم، السوتيه كان حلو والبطاطس المهروسة كانت كريمي وطرية جدًا بطريقة حلوة أوى. بعد ما خلصنا أكل طلبنا كريب نوتيلا (19 جنيه) وسموزي خوخ (18 جنيه)، بعد ما طلبنا حصل حاجة غير متوقعة.. النور قطع فى المكان! حاجة خارجة عن إرادة المكان ومصر كلها بـ تعانى منها لكن كانت غير متوقعة بالمرة، الجرسون جاء اعتذر لنا واعتذر أن السموزى هـ يتأخر لما النور ييجي يا إما نأخذه عصير خوخ عادي بمكعبات الثلج، وافقنا لأننا مش عارفين الموضوع هـ يطول لإمتى! صاحب المكان كمان جاء اعتذر لنا عن الفصل البايخ ده، كانت حاجة محترومة منه ومن طلقم المطعم، الكريب أكلناه فى الظلمة لكن طعمه كان قوي جدًا، بالنوتيلا والكريم شانتيه وبولة آيس كريم فانيليا والمكسرات، الطعم كان وهمي وما كناش عاوزينها تخلص، عصير الخوخ كان عادي عبارة عن Syrup بطعم الخوخ مافيهوش أى حاجة مختلفة. "ستيك كلوب" لهم صفحة على الفيسبوك، المكان فيه حاجات محتاجة تضبيط، معلش علشان لسه Soft opening وأكيد فيه حاجات هـ تقع، بس بعد كده محتاجين تركيز لأن المطاعم والكافيهات اللى حوله كثيرة، والناس لها حرية الاختيار!

...

مانهاتن برجر: برجر أمريكي عملاق في التجمع الخامس
اصدرت في: 02/04/2014

زي ما فيه زحف عمراني على المساحات الشاسعة في القاهرة الجديدة، فيه زحف غذائي غير عادي وانتشار ملحوظ للمولات وساحات الطعام في الشوارع الجانبية في المنطقة، وما بقاش شارع التسعين بس هو محور التجمع الخامس، اللي بـ يضم أفضل المطاعم والمحلات، لكن شوارع موازية له ومتقاطعة معاه بقيت أكثر حيوية، وبـ نلاقي فيها كل يوم مكان جديد فتح، بالإضافة للفروع الجديدة اللي بـ تفتح من المطاعم الكبيرة المشهورة زي سبكترا والمنوفي الكبابجي وأسماك البرج وغيرها. فوود كورت صغير داخل محطة بنزين أويل ليبيا في شارع التسعين الشمالي الموازي للتسعين الرئيسي، خلف مجمع البنوك، وفيه مطعمين وكافيه وسوبر ماركت، وكانت زيارتنا لمطعم «مانهاتن برجر – Manhattan Burger» وهو داينر أمريكي متخصص في البرجر زي ما هو واضح، وفيه بعض ساندويتشات الهوت دوج والسلاطات والبطاطس المقلية، لكن التخصص كله في البرجر، وكله في الكايزر من الحجم الكبير ما عدا رابس البرجر اللي في عيش التورتيا والكريسبي برجر اللي في لفات الكازوني المقلية ودول تقريبًا الحاجتين الوحيدتين غير التقليديتين في المنيو. المكان صغير من الداخل، فيه ترابيزة واحدة للجلوس، وباقي الترابيزات في الساحة الصغيرة المفتوحة أمام المحل في الهواء الطلق، الهواء اللي ما كانش مناسب تمامًا لزيارة ليلية في الشتاء في التجمع الخامس، واضطرينا نقعد بره لأن المكان مشغول بالداخل، وكنا فاكرين أننا لازم نروح نعمل الأوردر بنفسنا لأن المكان تقسيمته شبه مطاعم أمريكانا، والكاونتر الطويل عليه أكثر من كاشير للتيك آواي، لكن طلع فيه سيرفس عادية والويتر بـ ييجي لحد عندك. القعدة بسيطة ومقصود بها أنك تأكل بسرعة وتقوم، أنت في النهاية داخل محطة وقود، بس لحسن الحظ الخدمة كانت كويسة والأكل كان أكثر من رائع. جربنا برجر الـ Cold Cuts مع البيف والتركي المدخن وجبن الأيمنتال (42.5  جنيه) بـ ينزل معاه طبق مخلل صغير، ولو عاوز تخليه كومبو بـ تزود 15 جنيه على ثمنه، كثير قوي 15 جنيه على زجاجة كولا صغيرة وشوية بطاطس! المهم البرجر كان حلو وحجم قطعة البيف كان 250 جم تقريبًا، يعني هـ تشبع من الكومبو أكيد، وإضافات التركي والجبن كانت كثيرة وعاملة تأثير واضح في الطعم. الـ Apple Burger أو البرجر بشرائح التفاح الأخضر المكرمل والبلو تشيز (39.5 جنيه) كان اختراع لطيف، التفاح فريش ومسكر بطريقة محترفة، والبلو تشيز مضبوطة مش كثير ولا قليلة، ده ساندويتش لهواة التجريب والطعم المبتكر. البطاطس المحمرة بـ تتقدم كرينكلز أو ويدجز أو عادية، وفيه طبق مقبلات فيه ناجتس وموتزاريلا ستيكس وحلقات بصل مع الباربكيو صوص والمايونيز اسمه مانهاتن ميكس (45 جنيه) جربناه علشان نعرف مستوى المقبلات كلها، ورغم أنه برضه غالي شوية، لكن المقليات اللي فيه كلها كانت لذيذة وقرمشتها مضبوطة، والأجمل من المقليات كان طبقة الجرجير اللي مغلفاها، خلصنا الجرجير الفريش قبل الناجتس تقريبًا. المنيو فيه زبادي مجمد بـ 20 جنيه أو بـ 25 جنيه بثلاث إضافات عليه، كنا عاوزين نجربه لكن للأسف الماكينة كانت عطلانة ووعدونا زيارتنا الجاية تشتغل. تجربة كويسة في «مانهاتن برجر» فكرتنا بوجباتنا في فدركرز ولو سيلز وغيرها من الأمريكان داينرز المشهورة، ومنتظرين منه بعض الإضافات في المنيو، وبعض الترابيزات في الداخل أو بعض الدفايات في الخارج، ويا سلام لو فيه تليفزيون أو مزيكا حلوة في الخلفية، وهـ نبقى طماعين لو قولنا عاوزين حمام أو حوض بدل الوايبس.

...

شوجن: تبانياكى وسوشى روعة فى إنتركونتيننتال سيتى ستارز
اصدرت في: 01/04/2014

رغم أنهم يعتبروا من أكثر المطابخ المحبوبة بين مطاعم القاهرة، وكمان فى شوية فنادق، مطاعم الأكل اليابانى والسوشى نادرًا ما بـ نشوف فيها إيتامى itamaes، ودى بالبلدى كده معناها طباخين مدربين على تحضير أكل بشكل فنى. على العموم، فى الدور الثانى من بدروم إنتركونتيننتال سيتى ستارز، "شوجن – Shogun" بـ يحاول بكل طاقته تقديم تجربة يابانية بحق وحقيق. اليابانيين عندهم مبدأ كده جنب طبعًا أن الزبون يأكل، المبدأ ده أن عملية الطبخ نفسها لازم تكون مسلية؛ اللعب بمكونات الأكل وتحضير الأكل على طريقة النينجا بـ يخلى الناس مستنية على نار تجرب الأكل. مع الكلام ده وجنبه طبعًا قدرة المطبخ اليابانى على تحضير كل النكهات والأذواق الممكنة، ما كانتش مفاجأة أن الناس بـ ترجع لهم مرة ثانية. وسط جو فريد من نوعه، تحس فى شوجن أنه كان فى يوم مخزن، ودلوقت تحول لمطعم راقى بديكوراته الشرقية الأصيلة. المحور الأساسى اللى بـ يلعب عليه المطعم هو التشكيلة المبهرة من الأسماك المدهشة، العائمة وسط شعب مرجانية فى حوض السمك المستقر وسط المطعم. زبائن المطعم عندهم اختيارين: ترابيزات –للسوشى بس– أو واحد من البارات المحيطة بشوايات التبانياكى. أولاً، طلبنا بلاك هورس سبيشال رولز Black Horse rolls المخصوصة (120 جنيه)؛ عبارة عن رولات لذيذة مسكرة نص نص ومحشية جمبرى وأرز. بعدها بشوية استمتعنا بمجموعتهم من "كُل سوشي على قد ما تقدر" (250 جنيه)، ومعاها شوربة ميسو، على عكس أى مطعم سوشى ثانى، شوجن مليان اختيارات مالهاش حصر من الساشيمى، وده بـ يوفر للأكيلة فرصة أكبر للاستمتاع بأكلة سمك مميزة من غير أى كاربوهيدرات. جمهور السوشى هـ ينبسط لما يعرف أن شيفات شوجن مش بـ يبخلوا فى قطعيات السمك، وكل قطعة من النيجيرى nigiri، والرولز وحتى الساشيمى كانوا مكونين من قطعة كبيرة من السوشى. مع درجة حرارة ممتازة –أبرد شوية من درجة حرارة الغرفة– شوجن بـ يقدم أعلى جودة سوشى مع نكهات مميزة وقوام طرى. انبهرنا بجد من وايلد نورويجان سلامونwild Norwegian salmon والرولز المعمولة بشكل متقن. تحت رعاية أوجوشو تبانياكى  Ogosho Teppanyaki بسعر 395 جنيه، وصل لنا قطع طرية من الأستاكوزا، شرائح لحم، شوربة، سلاطة وأرز. رغم أن الأستاكوزا كانت مملحة شوية، باقى السى فوود كان متحضر بامتياز بقوام طرى لذيذ. انبهرنا من طريقة الإيتامى، تقديمها كان مسلى فعلاً، بس سوء تقدير بسيط من الشيف المتمكن تسبب فى وقوع بيضة مكسورة على مكان تحضير الأكل. كل اللحم الموجود مستورد من أستراليا، وده يضمن جودة عالية نتيجة سمعتهم المعروفة. لما سألونا، طلبنا اللحم يكون تسويته متوسطة وفعلاً كان روعة بطعمه المدخن وقوامه الطرى العصارى. مافيش شك أن شوجن بـ يقدم وجبات لذيذة بطريقة تحضير مبهرة. الفكرة أن حالة الارتباك بين الموظفين دليل أن أسعارهم العالية مش مبررة، حتى لو كان مطعم فى فندق.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

مركز الحرية للإبداع: ملتقى الماضي والحاضر في الإسكندرية

تعالوا نرجع بالتاريخ ورا شوية... لأ ورا كثير... لما جاء محمد علي باشا لمصر وبدأ يبني الدولة الحديثة، كانت ضمن خطته مدينة إسكندرية طبعًا، فعمل فيها مكان وسماه "كلوب محمد