يعتبر كافيه "فريسكا - Fresca" بمكانه المتميز عند فندق الفورسيزونز وإطلالته الرائعة على بحر الإسكندرية مكان مثالي جدًا للاستمتاع والاسترخاء. علشان تدخل للكافيه لازم تعدي من مدخل الفندق الأنيق وتمشي ممر طويل لغاية لما توصل للبوابة ومنها تمشي برضه ممر طويل علشان توصل لباب الكافيه.. استقبلنا المسئول عن الأمن وإحنا داخلين بابتسامة.. وبعد ما دخلنا استقبلنا الجرسون بابتسامة برضه وسألنا نحب نقعد داخل الكافيه ولا بره... وإحنا اختارنا نقعد بره.

بـ يتميز المكان من جوه بتصميمه الأنيق للكنب والكراسي، والديكورات والألوان الزاهية.. موجود كمان أكثر من باب زجاجي علشان اللي قاعد جوه ما يتحرمش من منظر الكورنيش الجميل... وطبعًا موجود داخل الفاترينه المعروض فيها الحلويات والجاتوهات بتاعتهم.

الترابيزات والكراسي محطوطة بشكل منظم وكلها معمولة من الخوص الزيتي وشكلها مريح جدًا.. واليافطة الخاصة بالكافيه واضحة جدًا من بره ومكتوب عليها الاسم بالإنجليزي Fresca... وبعد ما قعدنا على طول جاب لنا المنيو اللي برضه معمول بالألوان من بره وشكله حلو، لكن المشكلة كانت بالنسبة لنا أن فيه أكلات كثير في المنيو غريبة شوية، ده بالإضافة أن فيه حاجات الترجمة العربي بتاعتها مش مفهومة أوي... وعلشان كنا جعانين جدًا قررنا نختار حاجة عارفينها كويس وهي بيتزا مارجريتا (50 جنيه).. لكن طبعًا المنيو كان فيها اختيارات كثير زي الشوربات، المقبلات، المعجنات، البيتزا، الساندويتشات، الأطباق الرئيسية، الحلويات، الآيس كريم والمشروبات... لكن المشكلة أن أسعار الأكل عندهم غالي، فمثلاً بالنسبة للبيتزا كان فيه أنواع وصل سعرها لغاية 100 جنيه، وده طبعًا غالي جدًا بالنسبة لمطاعم كثير بـ تعمل بيتزا، غير أن مثلاً طبق السوشي بـ 350 جنيه، السيزر سلاد (60 جنيه)، وفيه ساندويتشات بـ توصل لـ 90 جنيه.

وبعد ما طلبنا الأكل عجبنا أوي طريقة التقديم بتاعتهم لما حطوا أمام كل واحد فينا مفرش معمول من الخوص مش الورق العادي، وكانت الشوكة والسكينة ملفوفين بفوطة ملونة مربوطة بستيكر عليه اسم "فريسكا".. وفي نصف الترابيزة حطوا سبت فيه بقسماط وباتون ساليه طازة جدًا وعيش صغير أبيض وأسمر معجون معاه جبنة وطعمه حلو وطبق صغير فيه قطع صغيرة من الزبدة.

جاء لنا الأكل تقريبًا بعد ساعة إلا ربع.. واللي عجبنا أنهم عاملين البيتزا بالطريقة الإيطالية، فكانت رفيعة أوي وحجمها كبير وعليها جبنة كثير فـ عجبنا طعمها قوي.. وبما أن البيتزا كانت كبيرة ما قدرناش نطلب من الحلويات بتاعتهم، لكن قررنا نشرب حاجة، فطلبنا عصير برتقال (28 جنيه).. لكن بصراحة كان مزز شوية، أصحابنا طلبوا هوت شوكليت (28 جنيه) وقالوا أنه حلو أوي.

بعد ما خلصنا أكل جاء واحد من المسئولين عن الكافيه سألنا لو كان فيه أي مشاكل.. فـ قولنا له أننا مستمتعين جدًا بالمكان بره على الرغم أننا في الشتاء.. ولما جينا نمشي كانت جميلة أوي الابتسامة اللي على وجوه الناس اللي بـ يشتغلوا واللي قالوا لنا بها مع السلامة.