أفلام

Jurassic World: محاولة غير مُجدية لإعادة إحياء الديناصورات
اصدرت في: 14/06/2015

النجاح الساحق اللى حققته سلسلة Jurassic Park شجعت المخرج كولين تريفورو على إعادة إحياء السلسلة وتقديم فيلم جديد، لكن الإبهار الأصلي في السلسلة القديمة كان أقوى بمعايير الزمن اللى تم تقديمها فيه، كما أن الأداء التمثيلي لأبطاله كان أقوى من أبطال الفيلم اللى قام ببطولته كريس برات، برايس دالاس هوارد، عرفان خان وفينسنت دونوفريو. الفيلم بـ يحكي عن إعادة افتتاح حديقة الديناصورات، باستخدام ديناصورات تم ابتكارها من خلال هندسة الجينات، الأمور كلها بـ تمشي بشكل كويس ومنطقي –لكن كلنا عارفين أنها هـ تتحول لكارثة بعد شوية– لحد ما بـ ينجح أحد الديناصورات المعدلة جينيًا من ابتكار حيلة وإيهام البشر بهروبه من الحديقة، لكنه في الحقيقة كان موجود وبـ يخطط للانتقام من الجميع... بغرض التسلية. مشكلة النصف الأول من الفيلم أن جزء هدوء ما قبل العاصفة بـ يأخذ وقت طويل من زمن الفيلم، كلنا عارفين أن الهدوء ده مش هـ يستمر كثير فكان لازم المخرج يدخلنا في الأحداث بسرعة، لكن البطء في السيناريو في المرحلة دي كان الهدف منه -في رأينا- زيادة زمن الفيلم على الرغم من تأثيره السلبي على مستوى التشويق. بعض المشاهد وجمل الحوار في الفيلم ممكن تضايق المشاهدين المتحفظين دينيًا، وخصوصًا الكلام عن "ابتكار" الديناصورات من الحمض النووي، والأصل هنا في كلمة ابتكار هي "خلق" الديناصورات، لكن الترجمة كانت أكثر تحفظًا في بعض المشاهد، لكن بشكل عام الفيلم مناسب لكل أفراد الأسرة، وما لاحظناش أي مشاهد حميمية أو جنسية أو مشاهد تعاطي خمر أو مخدرات، يمكن بعض الشتايم اللى ممكن تضايق البعض لكن برضه لاحظنا أن الأطفال والشباب اللى شاهدوا معانا الفيلم خرجوا مبسوطين وراضيين تمامًا. الإبهار في الفيلم كان عالي ومتميز، مشاهد الصراع بين الديناصورات وبعضها كانت قوية ومؤثرة، وخصوصًا المشاهد اللى بـ يظهر فيها ديناصورين بـ يتصارعوا ثم بـ يتدخل وحش ثالث أقوى وأكبر حجمًا لحسم الصراع في اللحظة الأخيرة، دي من المشاهد اللى كتمت أنفاسنا، واللى تم توظيف التقنيات السينمائية العالية في الإبهار فيها بشكل متميز ومؤثر وقوي. ديكورات الحديقة والغابات كانت قوية، كمان الموسيقى التصويرية كانت مؤثرة ومتوافقة مع تسلسل الأحداث لحد كبير، لكن يعيب الفيلم زي ما قولنا الملل في النصف الأول، والاهتمام بالإبهار على حساب الدراما والقصة وباقي أحداث الفيلم. Jurassic World مناسب لكل أفراد العائلة، بعيدًا عن الملل تقدروا تستمتعوا بالإبهار ومشاهد الديناصورات من خلال مغامرة جديدة.

...

Survivor: ألعاب الإرهاب والمخابرات
اصدرت في: 11/06/2015

واضح أن النجم بيرس بروسنان مش قادر ينسى مشاركاته القيمة فى أفلام جيمس بوند العميل البريطاني الأنيق اللى بـ يعمل ضد أعداء المملكة البريطانية، بالتالى بروسنان شارك فى فيلم أكشن بنكهة التجسس وأعمال الاستخبارات، لكن المرة دي بـ يمثل الجانب الشرير من القصة. من إخراج جيمس ماك تيج وبطولة بيرس بروسنان وميلا جوفوفيتش بـ نشوف قصة عميلة المخابرات الأمريكية اللى بـ تشتغل فى مقر تابع للمخابرات الأمريكية فى إنجلترا، واللى بـ يتعرض أعضاؤه للاغتيال لكنها بـ تقدر تنجو فى اللحظات الأخيرة، وبـ يتم توجيه أصابع الاتهام لها فى سرقة معلومات مهمة وفى مسئوليتها عن التفجير، الأمر اللى بـ يجعلها مطاردة من سلطات المخابرات والبوليس، بعدها تأتي محاولة الإرهاببين اللى نفذوا الهجوم الأصلي الوصول لها وقتلها علشان تعقد الأحداث أكثر وأكثر. لما بـ نكتب ملخص الفيلم على الورق القصة بـ تبان قوية ومترابطة، لكن على الشاشة الموضوع كان أسوأ شوية، أصابنا الملل فى بعض المشاهد خصوصًا فى منتصف الفيلم، بالإضافة لعدم منطقية كثير من الأحداث وإحساسنا طوال الوقت أن الفيلم محتاج "رشة ملح" خفية علشان ينضبط إيقاعه أفضل من كده شوية. أداء بيرس بروسنان ما كانش بالقوة اللى توقعناها من جيمس بوند السابق.. طوال الوقت كانت ملامح وجهه ثابتة بدون أى انفعال، حركاته كانت بطيئة وكأنه بـ يعيد تقديم بوند على الشاشة من جديد لكن من وجهة نظر شريرة، لكن أداؤه لمشاهد الأكشن كانت كويسة مقارنة بسنه المتقدم زى ما شوفنا فى الفيلم. ميلا جوفوفيتش أداؤها قوي ومتميز لكن عندنا أكثر من علامة استفهام فيما يتعلق بالجزء الخاص بها من السيناريو، واللى كان بـ يظهرها أحيانًا بمظهر الضعيفة المستكينة عديمة الحيلة، وفى أحيان أخرى بـ تظهر بمظهر وأسلوب عميلة المخابرات المحترفة اللى بـ تعمل كل حاجة بنفسها رغم وجود دولة كاملة ضدها! بشكل عام الفيلم بالكامل بـ يقع تحت إطار أفلام الجاسوسية والأكشن المتوسطة.. وممكن تشوفوه فى السينما لو مافيش أى فيلم ثاني عجبكم.

...

SuperFast: ولا ربع ابتسامة!
اصدرت في: 10/06/2015

حالة سيئة جدًا من الإحباط والضيق هي اللى انتابتنا مع مشاهدة أحداث الفيلم، المفروض أنه بـ يقدم سخرية من فيلم Furious 7  اللى كان مكسر الدنيا من فترة قريبة، يعني الفيلم كان أمامه فرصة يحقق جماهيرية متميزة خاصة أن توقيت طرحه في الموسم السينمائى كان مثالي بعد فترة قصيرة من طرح الفيلم الأول، يعني باختصار: أي فيلم كان هـ يقدم كوميديا متوسطة كان هـ يتم الاحتفاء به بشكل مبالغ.. لكن هل صناع الفيلم أدركوا ده؟! بداية من المخرج والمؤلف جيسون فريدبرج مرورًا بالممثلين مايكل فلوريس، ديل بافينسكاي، وألكس آشبوج ونهاية بكل فريق عمل الفيلم، انتابتهم جميعًا حالة من الاستهتار السينمائي، والرخامة وثقل الدم المتناهية، ولو أضفنا للمزيج اللى فات الإيحاءات الجنسية والمشاهد الفظة تقدروا تفهموا حجم المعاناة اللى مرينا بها خلال ساعة ونصف تقريبًا هي زمن الفيلم، ما ابتسمناش ابتسامة واحدة... أو نصف ابتسامة.. أو حتى ربع ابتسامة! حتى شلة الشباب اللى كانت بـ تتفرج على الفيلم في الصف اللى ورانا وكان معاهم مسليات وداخلين ناويين يضحكوا على أى حاجة، ما ضحكوش على مشهد واحد حتى، ولو على سبيل المجاملة! الضحكة الوحيدة اللى صدرت من واحد فيهم في آخر الفيلم كانت ضحكة استنكارية على الوقت والفلوس اللى ضاعت في فيلم فاشل! الفيلم بـ يحكي عن عالم سباق السيارات بشكل كوميدي وهزلي من خلال شرطي متخفى بـ يحاول يكشف عصابة من المجرمين المتورطين في سباقات السيارات غير الشرعية في شوارع المدينة، وفي نفس الوقت بـ يرتبط بعلاقة عاطفية بأخت زعيم العصابة، تقريبًا نفس قصة Furious 7 لكن بكثير من الاستخفاف والهزلية، ومش قادرين نتخيل أن دي نوعية الأفلام اللى بـ يتم تقديمها دلوقت في هوليوود. الحقيقة أننا شوفنا أفلام كثير بـ تسخر من أفلام ثانية، أو حتى من مجموعة أفلام مع بعض، ومعظمها كان بـ يمتاز بخفة الدم وقدرتها على تقديم جديد، لكن في حالة SuperFast الموضوع كان سىء جدًا، وأصعب من قدرتنا على التحمل. إحنا مش بـ نرشح مشاهدة الفيلم ده لأي حد.. لا في السينما ولا التليفزيون.

...

Spy: السخرية من أفلام التجسس
اصدرت في: 09/06/2015

يا ترى إيه أكثر الأفلام اللى تصلح للسخرية منها وتقليدها بأسلوب كوميدي والتريقة على تفاصيلها؟ بالضبط كده... الأفلام الأكثر جدية والأكثر عقلانية والأكثر اهتمامًا بالتفاصيل... زي أفلام الجاسوسية مثلاً... وده المنطق اللى اتبعه فيلم Spy، شوف أكثر الأفلام إغراقًا في الجدية، وتناولها بسخرية منقطعة النظير. من إخراج بول فيج وبطولة ميليسا مكارثي وجيسون ستاثام بـ نشوف قصة موظفة في المخابرات كل شغلها هو إرشاد العملاء السريين والجواسيس في مهامهم المختلفة، وعلى الرغم من أهمية شغلها إلا أنها طوال الوقت بـ تشعر بالملل والرغبة في تغيير نمط حياتها، الأمر اللى بـ يقدم لها على طبق من ذهب لما بـ يتعرض العميل اللى بـ تشتغل معاه للقتل في ظروف غامضة، وبـ يتم إرسالها في مهمة لمعرفة مين اللى قتله ومين قادر يعرف كل عملاء المخابرات المشاركين في العمليات... ومن بعدها بـ تتوالى الأحداث. من الأمور اللى ضايقتنا في الفيلم عدم اهتمامه بالتفاصيل أو المنطق أو حتى اهتمامه بالتحديد فيما يتعلق بالسيناريو والقصة، كل اللى اهتم به صناع الفيلم هو تقديم أكبر جرعة من الكوميديا والمشاهد المضحكة خلال الأحداث ومش مهم أي شىء آخر. وعلى النقيض من الاهتمام بالقصة والسيناريو، كان الاهتمام بمساحة الكوميديا في أدوار جميع المشاركين من الأمور اللى عجبتنا في الفيلم، والغريب أن مساحة الكوميديا لـ جيسون ستاثام كانت متميزة جدًا وكان معظم الموجودين في قاعة العرض بـ ينتظروا ظهوره ويتفاعلوا مع المشاهد بتاعته، واللى عرفناه بعد كده أن المشهد اللى كان بـ يحكي فيه عن خبراته السابقة بشكل كوميدي ووصفه للعمليات غير المنطقية اللى قام بها كلها مشاهد حقيقية قام بها جيسون في أفلام سابقة له. ميليسا مكارثي بـ تعتمد في معظم الوقت على تكوينها الجسدي وملامحها لتوليد دفعات من الكوميديا المعتمدة على التناقض بين شكلها وبين وظيفتها، وهو الأمر اللى أثار ضحكنا فى كثير من الأحيان، لكن ما ننكرش أننا شعرنا أحيانًا ببعض الملل خصوصًا في منتصف أحداث الفيلم. Spy فيلم كوميدي ساخر، بـ يعتمد على السخرية من أفلام الجواسيس وخصوصًا أفلام جيمس بوند.. ترتيبنا له هـ يكون دائمًا في مرتبة متوسطة بين أفلام الكوميديا.

...

Theeb: الصحراء والحرب.. والخيانة
اصدرت في: 08/06/2015

الذيب لفظة عامية معناها "الذئب".. الحيوان الشهير المتصف بالذكاء والمكر والقدرة على التكيف مع الطبيعة اللى بـ يعيش فيها مهما كانت صعبة... وفي الفيلم اللى بـ يحمل نفس الاسم بناء على اسم بطله الأساسي الطفل المتميز جاسر عيد وصاحب الموهبة المتفجرة. قبل مشاهدة الفيلم عرفنا شوية معلومات عن الحرب العالمية الأولى، علشان نقدر نفهم أحداث الفيلم، وعن خط السكة الحديد اللى تم إنشاؤه سنة 1900 بواسطة الدولة العثمانية، لنقل الحجاج من دمشق للمدينة المنورة، بالإضافة لنقل الجنود والسلاح وباقي المهام العسكرية اللى اهتمت بـ تطويرها الدولة العثمانية، خاصة بعد دخولها الحرب العالمية الأولى ضد إنجلترا، واللى بدأت تعمل عمليات ضد الدولة العثمانية انطلاقًا من مصر اللى كانت واقعة تحت الاحتلال البريطاني في الفترة دي. خط السكة الحديد (اللى كان الأهالي المحليين بـ يسموه حمار الحديد) بالإضافة إلى تشكيله تهديد لمصالح الإنجليز في المنطقة، نقدر نقول أنه أنهى الحياة الاقتصادية لقبائل البدو اللى كانت عايشة على فلوس نقل الحجاج على ظهور الحيوانات لحد المدينة، بالإضافة لجماعات الثوار اللى كان من مصلحتها ضرب خط السكة الحديد لضرب اقتصاد الدولة العثمانية من الداخل. إيه علاقة فيلم ذيب بكل ده؟! الفيلم بـ يحكي عن رحلة ولد صغير اسمه ذيب، بـ يروح في رحلة مع أخوه من خلال دروب الصحراء المعقدة، لتوصيل ضابط بريطاني معاه شحنة متفجرات، علشان يقابل كتيبة إنجليزية هدفها تدمير خط السكة الحديد، الرحلة بـ تتحول 180 درجة بعد هجوم بعض القبائل عليهم، وبـ يتحط ذيب في موقف لا يحسد عليه وسط الصحراء و.. مش عاوزين نحرق الأحداث أكثر من كده لأنها مليئة بالمفاجآت والإثارة واللى بـ تنضج على نار هادئة قدر المخرج والمؤلف ناجي أبو نوار أنه يوضحها من خلال فيلمه. طبعًا بـ يؤخذ على المخرج أنه كان متخيل أن مشاهدي الفيلم عارفين الخلفية التاريخية والعسكرية، بالتالي دخل في صلب الأحداث على طول، وخصص مشاهد قليلة جدًا جدًا لوصف تعقيدات الأمور، بالتالي مشاهدين كثير ما كانوش فاهمين إيه اللى بـ يحصل بالضبط، لكن الأحداث نفسها كانت متجددة وجميلة. الموسيقى التصويرية كانت مقتبسة من عالم الصحراء وأغاني البدو.. كانت عادية في كثير من المشاهد، لكنها كانت قمة في التميز خصوصًا في مشاهد هجوم البدو والحصار في الجبل في الصحراء، وغيرها من المشاهد اللى أبدعت فيها الموسيقى التصويرية وأجبرتنا على البقاء في القاعة لمتابعة التترات والاستمتاع بالموسيقى. زوايا التصوير كانت مدهشة، وتم استغلال البيئة الصحراوية لإنتاج مشاهد بزوايا واسعة بالكاميرا وتكوينات كادرات غاية في البراعة والذكاء، الفيلم تفوق على نفسه في الجزء ده. ذيب فيلم قوي ومحترم إلى أقصى درجة، ينقصه فقط إظهار الخلفية التاريخية، وبعض البطء في رتم الأحداث، ننصح بمشاهدته لكل عشاق السينما المحترمة الناضجة على نار هادئة.

...

Insidious: Chapter 3: الرعب والعجز
اصدرت في: 07/06/2015

من الممكن تخيل قدرة الإنسان العادي على مواجهة قوى الشر أو قوى ما وراء الطبيعة، لكن لو كان الإنسان ده عبارة عن بنت شبه عاجزة عن الحركة، الرعب في الحالة دي بـ يكون أقوى، والسؤال اللى بـ يطرحه المشاهد دائمًا على نفسه هو: لو أنا كنت في نفس الوضع كان هـ يكون الحال إيه؟! من إخراج لاي وانيل وبطولة ديرموت مولروني ولين شاين وستيفاني سكوت بـ نشوف قصة بنت في سن المراهقة، بـ تحاول تحضر روح والدتها المتوفاة قريب، في البداية بـ تحاول تقوم بالموضوع ده لوحدها لكنها مش بـ تلقى أي نتيجة، ومن ثم بـ تحاول تلجأ لوسيطة روحية متخصصة، لكن المحاولة بـ تفشل وبـ تستدعي كائن شيطاني بـ يبحث عن الأذى بأي شكل، وبأعنف طريقة ممكنة. القصة غير مبتكرة، وللأسف شوفنا توزيعات كثير على نفس القصة، والرعب في الفيلم معتمد على المفاجآت والمشاهد الصاخبة بعد الهدوء الشديد.. الليل بـ ييجي بسرعة كبيرة في النوعية دي من الأفلام، واستخدام الظلال وتقنيات الإضاءة والجرافيكس كان مكثف.. ولاحظنا كثير من المشاهدين في قاعة العرض بـ ينطوا من أماكنهم أو بـ يغموا عيونهم بأيدهم... لكن بالنسبة لنا كان الرعب في الفيلم متوقع وغير جديد، وده أكثر عيب من وجهة نظرنا في الفيلم. الفيلم بـ يحظى بنسبة مشاهدة عالية، وتم تخصيص قاعة إضافية لعرضه في سينمات سيتي ستارز لمواجهة الإقبال الشديد، ورغم التصنيف العالمي للفيلم على أنه غير صالح للمشاهدة أقل من 13 سنة، إلا أننا لاحظنا كثير من الأسر معاها أطفالها عادي! ومش عارفين الصراحة إيه الاستفادة اللى ممكن يستفيدوها من تعريض أطفالهم للجرعة المكثفة دي من الرعب. الموسيقى التصويرية كان لها دور كبير في الأحداث حتى في لحظات الهدوء والصمت الموسيقى كانت بـ تسكت خالص تمهيدًا للرعب في المشهد القادم، وبشكل عام تعلمنا قاعدتين من مشاهدة النوعية دي من أفلام الرعب: انتظر المفاجآة لما تسكت الموسيقى.. وانتظره من أبعد زاوية تهتم بتغطيتها الكاميرا. ستيفاني سكوت أو (كوين) قدرت تقوم بدور قوي ومتميز بالنسبة لسنها، خاصة أنها قامت بالدور وأقدامها في الجبس، وبعد بضعة مشاهد رقبتها كمان كانت في دعامة خاصة بـ تخليها مش قادرة تتلفت يمين وشمال، الأمر اللى كان له أثر كبير في مضاعفة إحساس المشاهدين بالرعب والورطة. الجزء الثالث من Insidious ما قدمش جديد من وجهة نظرنا.. لكنه يستحق المشاهدة من عشاق أفلام الرعب والمفاجآت المكثفة.

...

Maggie: بداية قوية ونهاية كئيبة
اصدرت في: 03/06/2015

على الرغم من البداية القوية لفيلم "ماجي" إلا أن نهايته ما كانتش بنفس قوة البداية.. بدأ عرض الفيلم وكان كلنا أمل في أداء مختلف لأرنولد شوارزنجر بطل الفيلم بعيدًا عن تعبيرات الغضب والألم والعنف اللى ما كانش بـ يقدر يعمل غيرها في كل أفلامه. بالفعل أداؤه التمثيلي مختلف، لكن مش بنفس الاحترافية بتاعة باقي الممثلين المحترفين لأدوار الدراما، من بطولة أبيجيل بريسلين، أرنولد شوارزنيجر، جويلي ريتشاردسون، و جي دي أيفرمور وإخراج هنري هوبسون بـ نشوف قصة البنت المراهقة ماجي اللى كانت بـ تعيش مع أسرتها حياة هادئة، قبل إصابة الكوكب بوباء بـ يحول البشر لكائنات الزومبي اللى بـ تأكل الأحياء وبـ تنقل لهم العدوى وتحولهم لزومبي زيهم. الحكومة علشان تقدر تعالج الموضوع فرضت حجر صحي بـ يتم وضع المرضى المصابين بمرض الزومبي فيه، الحجر الصحي هو فكرة عزل المرضى عن الناس السليمة علشان يمنعوا انتشار المرض لهم، لكن الحقيقة أنه بـ يتم التخلص من المرضى بعيدًا عن أهلهم اللى بـ يحاولوا في كثير من الأحيان أنهم يخبوا الخبر أو يحاولوا يتستروا على أولادهم لأطول فترة ممكنة. ماجي مصابة بالعدوى في مرض لا شفاء منه، الاختيارات أمامها -أو بمعنى أصح أمام والدها شوارزنيجر- محدودة جدًا وتكاد تكون منعدمة، الفيلم بـ يصحبنا في رحلة عذاب ما بين أب بـ يشاهد احتضار ابنته وتحولها لمسخ ممكن يضطر يقتلها في أحد الأيام، وبين علاج بـ يقتل ببطء أو عزل المريض علشان يزداد مرضه ويموت يوم بعد يوم. على الرغم من أن قصة الفيلم تبان كويسة إلا أن تنفيذها على الشاشة كان كئيب وثقيل على النفس خصوصًا مشاهد النهاية اللى مش عاوزين نحرقها عليكم لكنها كانت كئيبة إلى أقصى درجة. ليه ما حسيناش بالتعاطف مع الفيلم؟ لأننا مش خايفين نتحول لزومبى في يوم من الأيام! لكن لو شيلنا كلمة زومبي وكتبنا أي اسم مرض ثاني.. ساعتها ممكن نشعر بالتعاطف مع ماجي، ونعتقد أن للفيلم إسقاط كبير على بعض الأمراض زي الأيدز مثلًا، خصوصًا في الأجزاء الخاصة بكيفية انتقال المرض ومدى مسئولية المرضى عن إصابتهم. Maggie فيلم ثقيل وكئيب إلى حد ما.. لو متوقعين تشوفوا شوارزنيجر في فيلم أكشن.. استنوا أحدث أجزاء The Terminator، أما فيلم ماجي... قصة مختلفة تمامًا.

...

Big Game: استهتار بلا حدود
اصدرت في: 02/06/2015

كنا بـ نحسب أن مصر بس هي المتفوقة في موضوع أفلام المقاولات ده، لكن بعد مشاهدتنا لفيلم Big Game عرفنا أن الإنتاج الأجنبي كمان ممكن يقدم أفلام مقاولات! وتنافس الأفلام المصرية كمان! من تأليف وإخراج جالماري هيلاندر بـ نشوف فيلم بـ يحكي عن تحطم طائرة الرئيس الأمريكي (صامويل جاكسون) في فنلندا، فيما يبدو أنه محاولة اغتيال متورط فيها خائن من الداخل، في نفس الوقت بـ يحاول الرئيس النجاة بمساعدة طفل فنلندي اسمه أوسكاري (أوتي توميلا). فكرة الرئيس الأمريكي اللى بـ يتورط في أعمال أكشن تناولتها هوليوود مرات كثيرة جدًا، لدرجة أن محاولة الإتيان بأي شىء جديد في المجال ده أصبح شبه مستحيل، بداية من Air Force One  اللى قام فيها هاريسون فورد بدور الرئيس الأمريكي اللى بـ يحاول ينجو من محاولة اختطاف الطائرة الرئاسية، ونهاية بـ Abraham Lincoln: Vampire Hunter اللى شوفنا فيها الرئيس الأمريكي بـ يقوم بدور مطارد للفامبيرز! المرة دي تختلف أن الفيلم كان مكرر، وفيه قدر ضخم من الاستسهال والاستهتار بلا حدود، وصامويل جاكسون كان محتاج يكمل قسط اليخت بتاعه فـ اضطر يوافق على الفيلم! الفيلم عبارة عن مشاهد مقتبسة من باقي الأفلام اللى تناولت الرئيس الأمريكي، وما اختلفتش عن أي فيلم منها إلا في لون الرئيس طبعًا تماشيًا مع تولي أوباما للرئاسة، وتم إظهار الرئيس في الفيلم بصورة الشخص الضعيف المستهتر واللى ما عندوش أي خبرة بحياة الشارع.. بينما الطفل الفنلندي فاهم وعارف كل حاجة وقادر يعمل أي شىء آخر! ولازم في أي فيلم عن الرئيس يكون فيه خائن متواطئ مع أعداء الرئيس، ولازم طبعًا المشهد الشهير لمجموعة المسئولين الأمريكيين اللى بـ يقعدوا متوترين على كراسيهم يتابعوا الوضع في هلع ثم يصقفوا ويحضنوا بعض لما المخرج يحل الأزمة من عنده! ما ينفعش نتكلم عن موسيقى تصويرية أو ديكورات في ظل الخيبة الثقيلة للفيلم، لكن نقدر نقول أن التصوير في المناطق الطبيعية وبعض كادرات الكاميرا ترك عندنا انطباع خاص، لكن باقي عوامل الفيلم نسفت أي إعجاب ممكن يكون عندنا ناحية أي شىء آخر في الفيلم. على الرغم من قلة عدد الجمهور اللى شاركنا العرض، واللى خرجوا كلهم متضايقين جدًا من الفيلم.. واحد بس كان معجب بالتفاصيل جدًا لدرجة أنه كان بـ يصقف مع كل مشهد أكشن مبتذل في الفيلم.. الطفل اللى في الصف اللى ورانا اللى عنده حوالى أربع سنين وداخل الفيلم مع أهله.. هي دي الفئة العمرية الوحيدة اللى ممكن يعجبها الفيلم.

...

San Andreas: زلزال وإبهار... بدون قصة!
اصدرت في: 01/06/2015

للأسف توقعاتنا عن الفيلم كانت أقوى بكثير من اللى شوفناه في النهاية على الشاشة، لا الإبهار كان زي اللى توقعناه، ولا القصة زي اللى توقعناها، وطبعًا الأداء التمثيلي للأبطال كان أقل بكثير من اللى توقعناه.. San Andreas فيلم مخيب للآمال بشكل كبير، حاول يقدم كل شىء، وفشل في النهاية في تقديم أي شىء بشكل صحيح! براد بيتون المخرج بـ يحكي في أحدث أفلامه عن خط من التشوه الجغرافي عبر ولاية كاليفورنيا الأمريكية، علماء الزلازل توقعوا زلزال قوي يقوم في المنطقة دي، الفيلم اللى بـ يقوم ببطولته دواين جونسون وكارلا جوجينو وألكسندرا داداري بـ يحكي عن زلزال -تخيلي- عنيف ومدمر بـ يضرب المنطقة، وبـ يحاول دواين إنقاذ عائلته من الدمار اللى بـ يلف المدينة بالكامل، سواء كانت مخاوفنا من غضب الأشخاص أو تحولات الفيروسات والبكتيريا، بـ يظل غضب الطبيعة من الأمور المستحيل التنبوء بها أو حتى التصدي لها. كلنا جربنا غضب الطبيعة في زلازل لعل أهمها زلزال أكتوبر اللى ضرب مصر في التسعينيات، وكلنا تابعنا غضب الطبيعة المتمثلة في فيضان التسونامي الناتج عن زلزال ضرب البحر هو كمان، الزلازل واحدة من أسوأ أشكال غضب الطبيعة، ومن أكثرها فتكًا واللى بـ يقف أمامها الإنسان عاجز عن التصرف بأي حال من الأحوال، هل قدر الفيلم يعكس الصورة دي؟! على الرغم من ضعف مستواه إلا أن الفيلم قدر يعكس غضب الزلازل بشكل قوي ومؤثر، بداية من مشاهد انفجار أحد السدود العملاقة تحت تأثير الزلزال ونهاية بمشاهد انهيار المباني الشاهقة وناطحات السحاب، لكن بمجرد انتهاء انبهارنا بمشاهد الانهيارات، انهارنا شخصيًا من ضعف المستوى التمثيلي لكل المشاركين في الفيلم تقريبًا ويمكن دواين جونسون على رأس الجميع فيما يتعلق بضعف التمثيل، على الرغم من تخديم السيناريو على إظهاره بصورة البطل الوحيد طوال الوقت.   على النقيض من الإبهار كانت الموسيقى التصويرية الضعيفة وغير المتناسبة مع تسلسل الأحداث، واللى ما تركتش داخلنا أي ذكرى أو إحساس بها بعد نهاية الفيلم، أما الديكورات فكانت متميزة والمزج بين مشاهد جونسون في قيادة الطائرة ومشاهد الطائرة نفسها جاء بشكل احترافي وغير مشكوك فيه لدى المشاهدين. آخر نصائحنا لكم: انتظروا San Andreas في الفضائيات وما تضيعوش وقتكم وفلوسكم في دخوله في السينما، لأنكم مش هـ تأخذوا أكثر من شوية إبهار والسلام.

...

Unfriended: الرعب عبر شاشة سكايب
اصدرت في: 31/05/2015

"فيلم مالوش أي 30 لازمة، وتقريبًا تكلف 10 آلاف دولار أو أقل".. ده كان تعليق واحد من مشاهدي الفيلم على أحد المواقع المهتمة بالسينما، لكن إحنا كنا مختلفين معاه بنسبة كبيرة في رأيه، ولنا أسبابنا. من إخراج ليفان جابريادزي وتأليف نيلسون جريفز بـ نشوف قصة بنت بـ تنتحر بعد التنمر والتريقة عليها على الإنترنت والفيسبوك وباقي مواقع التواصل الاجتماعي، وفي الذكرى السنوية الأولى لانتحارها بـ يظهر شبحها على شكل مستخدم غامض لبرنامج سكايب Skype وبـ يبدأ يمارس ألاعيب صعبة على مجموعة من الأصدقاء، في سبيل الانتقام ومعرفة مين المسئول عن تحويل حياة البنت لجحيم. الفيلم بالكامل تم تصويره على واجهة استخدام برنامج Skype المعروفة، واللى عرفنا أنه تم صنع واجهة مزيفة وعدم استعمال البرنامج الأصلي علشان يضمن القائمين على الفيلم عدم حدوث أي تقطيع في الصورة أو المشاهد وغيرها من المشكلات اللى بـ تحصل في الاتصال. لو اللى بـ يتفرج على الفيلم مش بـ يحب أو مش بـ يفهم في الحياة الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي وبرامج الاتصال بالآخرين، يبقى من الأفضل يدور على فيلم ثاني من دلوقت لأن الفيلم بالكامل معتمد على فهم المشاهدين لحياة الإنترنت بشكل عام، حتى أن الموسيقى التصويرية للفيلم عبارة عن مقاطع موسيقية بـ يتم تشغيلها على اللابتوب اللى بـ تدور من خلاله الأحداث. ما لاحظناش أي أخطاء فيما يتعلق بالمشاهد الملتقطة لحسابات الفيسبوك أو باقي المواقع اللى بـ تظهر في المشاهد، وده يعرفنا أن الفيلم تم تصويره حديثًا قبل تغيير شكل الواجهات، كمان عرفنا أن إمعانًا في إقناع المشاهدين بالفيلم.. الحسابات اللى بـ تظهر على موقع الفيسبوك حقيقية ويمكن الوصول لها فعلًا ودي كانت رغبة صناع الفيلم علشان يعملوا شىء مقنع وشبه الحقيقي. أما ردنا على الناس اللى بـ تقول أن الفيلم تافه.. نحب نلفت نظرهم لظاهرة انتحار المراهقين في الولايات المتحدة وغيرها من الدول نتيجة الهجوم عليهم إلكترونيًا والتريقة عليهم وأحيانًا مطالبتهم بالانتحار علنًا، وهناك أكثر من حالة انتحرت فعلًا نتيجة التريقة الإلكترونية والتعليقات السلبية. أما عن ميزانية الفيلم القليلة فهى دي الحقيقة فعلًا، الفيلم تم تصويره في منزل واحد بحيث يكون كل ممثل في غرفة مستقلة وبـ يؤدي دوره، وده لا يحسب على الفيلم وصناعه بل يحسب لهم قدرتهم على عمل فيلم قوي ومؤثر بميزانية قليلة. التريقة الإلكترونية وتتبع الأشخاص على المواقع المختلفة، ممكن يكون مش مؤثر قوي في مصر، لكنه سرطان بـ يزحف على العالم الغربي، وأكيد هـ نواجهه في مصر قريب جدًا.. ساعتها هـ نحتاج نشوف فيلم زي Unfriended ثاني!

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

دليل أحداث نهاية الأسبوع: حفل عايدة الأيوبي وعلى الحجار ونسمة عبد العزيز والطنبورة

 برغم الظروف العظيمة التي تمر بها البلاد من تفجيرات ودواعي أمنية إلا أن الحفلات مكملة معانا عادي، وبدأت احتفالات وليالي رمضان تهل علينا بأحداث كثيرة قوي، تابعوها م