الزمالك القاهرة بالليل in Cairo, Egypt

القاهرة بالليل

لا بوديجا: زيارة أخيرة لمطعم الزمالك الكلاسيكى
اصدرت في: 30/05/2013

لا بوديجا من غير كلام كثير واحد من أهم مطاعم القاهرة. أهل القاهرة على اختلافهم بـ يشوفوا التاريخ على كل حائط من المكان والسنين اللى عدّوا فيه. الكلام شكله كبير شوية؟ بس هى دى فعلاً الحقيقة. فى الشهور اللى فاتت، طلعت إشاعات كثير على «لابوديجا» أنه هـ يقفل. علشان كده تقدر تعتبر الزيارة دى نوع من الحنين للذكريات. فى الدور الأول من عمارة كبيرة من عمارات الزمالك القديمة، وتحديداً على شارع 26 يوليو، لا بوديجا عبارة عن مطعم له أسقف عالية، جو دافئ، خشب سميك وفرش محصلش. بـ يتكون من ثلاثة أجزاء مميزة، المطعم، والبار، ولاونج فى آخر المكان عبارة عن غرفة مخصوصة. اختارنا ترابيزة لها كنبة جنبها، واستقرت عليها مجموعتنا المكونة من ستة أفراد، وبدأنا وجبتنا فى جو من الراحة والاسترخاء. لما تبص على المنيو تعرف إنها متنوعة وصعب تحصرها فى مطبخ واحد؛ تشيكن كارى، كسكسى جزائرى باللحم الضانى وكمان rabbit a la bourguignon. اختارنا من بين المقبلات الموجودة، بيف كارباتشيو beef Carpaccio بسعر 55جنيه، متقطع لشرائح رفيعة وطعمه عصارى، وبـ يتقدم معاه صوص خفيف مرشوش على الوش. الكاليمارى السبايسى (42 جنيه) كان مطبوخ كويس، بس كان أقرب للطعم المسكر عن الحراق. طبعاً الطبق المشهور عند لا بوديجا هو aubergine and halloumi بسعر 38جنيه، اللى مع إن كل مكوناته كانت مظبوطة، بس للأسف كان بارد شوية، وبكده ماظبطش الطعم مع الجبنة. على الناحية الثانية، السلطات – أرتيتشوك (33جنيه) و جبن الماعز goat's cheese بسعر 36جنيه – كانوا حكاية، رغم أن الصوص على الأرتيتشوك كان ثقيل شوية. جربنا كمان شوربة الكريمة بالمشروم (22جنيه) شوربة البصل الفرنسى French onion soup بسعر 21جنيه؛ الأولى كانت لذيذة قوى، غنية بالكريمة ومليانة نكهة المشروم الطازج. الثانية كانت أقل شوية كمستوى، علشان طعمها مسكر حبتين وخفيفة شوية. لو بـ تدور على أكلة أشد، البيف فيليه (95جنيه) هو دائماُ معشوق الجماهير، ونفس الكلام على التشينيز ستايل تشيكن (64جنيه)، وطبعاً المجموعة الكبيرة من أطباق السمك تستحق التجربة. بالنسبة للحلو، اختارنا شوكليت سوفليه بآيس كريم الفانيليا (30جنيه). طلبنا أنها تتقدم من غير "مشروب الروم" الكحولي، بس بغض النظر، قطعة الشوكولاتة المنفوخة كانت هى أسوأ حاجة فى الأكل عموماً. القطعة كلها على بعضها غريبة، وتحس أن فيها طعم قهوة. يمكن كان فيه شوية ملاحظات على الأكل، بس يفضل الأكل فى لابوديجا له طعم تاني. الخدمة هناك شديدة الدقة، والجو العام فيه نوع من الرقي المريح. أحلى حاجة بجد فى لابوديجا، حقيقة إنه ما بـ يتغيرش تقريباً من سنين، ودي حاجة تحسب له.

...

لو ديك: أكلات فاخرة ومناظر مدهشة فى سوفيتيل الجزيرة
اصدرت في: 12/12/2012

"لو ديك - Le Deck" الموجود فى سوفيتيل الزمالك بجانب أنه بـ يطل على منظر تحفة للنيل، يعتبر كمان واحد من أكثر المطاعم المتطورة فى القاهرة. هـ تلاقى "لو ديك" المبهج عائم على وجه النيل وراء مبانى الفندق الجميلة بعد ما تعدى على حدائق أنيقة. بعد ما تركنا اليابسة وعدينا على الكوبرى العائم استقبلنا جرسون مهذب وأخذنا لكراسينا الكبيرة والمريحة.طلبنا أننا ننقل من المكان بتاعنا علشان كنا محاطين بالشيشة من الجانبين، بس للأسف ما كانش فيه أماكن ثانية لأن كل الترابيزات كانت فاضية بس محجوزة وفضلنا قاعدين نشم فى دخان شيشة الفواكة اللى طالعة من الناس.يقدم "لو ديك" لزبائنه جزء من مذاق الثقافة المصرية من خلال مطعم الكبابجى، وده عبارة عن مطعم مشويات وأكلات شرقية تم تأسيسه سنة 1985. الغريب أن مافيش منيو للمشروبات، وده خلانا نطلب من دماغنا، واحد عصير ليمون (22 جنيه) وسبرايت (18 جنيه). طلبنا كمان زجاجة مياه كبيرة لنا كلنا (25 جنيه). بعدها قررنا نشوف منيو الأكل وطلبنا تشكيلة سلاطات (25 جنيه) وطبق تقليدى من السمبوسك بالجبنة لفتح الشهية (18 جنيه). وبالنسبة للأكلة الرئيسية اختارنا فتة ضانى (95 جنيه)، وجربنا واحد من مشويات "لو ديك" المشهورة وهو الشيش طاووق (70 جنيه).بـ يميز الكبابجى عيش الصاج الخاص به واللى بـ يعمله عنده، وسلة العيش البلدى اللى وصلت ترابيزتنا وكان مستوى بامتياز، وطرى، ودافئ ومافيش فيه أى تسوية زيادة عن اللزوم. مجموعة السلاطات كانت حلوة ولذيذة منها: الحمص، والبابا غنوج، وجبنة بالفلفل. طبقنا المفضل من اللى فات هو البابا غنوج بطعمه المسكر، علشان طبقًا لتجربتنا عادة فى الأماكن الثانية بـ يبقى ممرر شوية. كان فيه كمان نوعين من سلاطة الأعشاب، وفتوش مقرمش، وخليط خفيف من البصل والطماطم. لازم نسحب افتراضنا الأول علشان السمبوسك ممكن تتوصف بأى حاجة غير أن طعمها يبقى عادى. القطع الصغيرة بشكلها الصدفى كانت طازجة وطرية، ومحشية بجبنة ذائبة ونعناع حلوة ومش طاغية على الطعم. علشان كان لازم نتحكم فى نفسنا ونقاوم المقبلات اللذيذة، قررنا نبدأ فى الأطباق الرئيسية. شواية مدهشة لونها ذهبى لامع وضعت على ترابيزتنا وهى لسه مكملة فى شوى وجبتنا من كباب الفراخ. بجانب المنظر الأنيق الممتع ده، كان لازم نأخذ حذرنا أكثر من كده وما نسيبش الأكل وقت طويل فوق الشواية لأن قطعة منهم تفحمت شوية. رغم أننا حسينا لوهلة أننا مش فاهمين اللى بـ يحصل، بس طعم الشيش طاووق كان ممتع، وغني ومتبل بامتياز. بالنسبة للحم الضانى قُدم كمية كبيرة من اللحم المحيط بجزء من العظم فوق وعاء من الأرز. اللحم كان غني وطرى وسهل جدًا فى المضغ، رغم أننا حسينا أنهم بخلوا شوية فى كمية صوص الطماطم اللذيذ اللى على الأرز الأبيض الطرى.علشان نحلى طلبنا طبق أم على (25 جنيه)، وكان طعمه مُرضى جدًا. عرفنا أول ما وصلت أنها هـ تبقى لذيذة من سطحها الذهبى الجميل. الطبق الصينى كان مرصوص فيه عيش، ومليان لبن مسكر وقطع من الفستق، ودى كانت نهاية ممتازة لوجبة رائعة.تحياتنا للشيف الخاص بالكبابجى، وننصح أى حد عنده مناسبة مهمة أنه يروح "لو ديك"، بس طبعًا لازم نقول أن لو فيه حد بـ يعانى من دوار البحر فـ ننصحه أنه يستمتع بنفس الأكل المميز داخل الفندق.

...

الموروكو: أكل مغربي لذيذ على النيل
اصدرت في: 04/07/2011

بما أن المطاعم اليابانية، اللبنانية، وطبعاً المصرية مغرقة البلد، يبقى المطابخ العالمية الثانية مرحب بها جداً، وخصوصاً لو من بلاد عربية شقيقة. «الموروكو» -زي ما واضح من اسمه- مطعم متخصص في الأكل المغربي، وموجود في الدور اللي تحت في مركب «بلو نايل» في الزمالك. بـ تدخل للمطعم من خلال طرقة صغيرة من الأرابيسك. فيه شوية ترابيزات عالية حول منطقة البار، لكن إحنا ننصحك تأخذ ترابيزة منخفضة أحسن. الترابيزات حولها بنشات ومتغطية بمخدات، تقدر تغطس فيها وتسترخى على قد ما تقدر. «الموروكو» مناسب للمجموعات الكبيرة، فيه قعدات متقسمة بالأرابيسك وكل واحدة فيها 4 ترابيزات. المنيو بتاعهم شامل، وخصوصاً في المقبلات. فيه شوربة الحريرة المغربي الكلاسيكية (35 جنيه)، و الميكسد سيجار المغربي (لحمة ملفوفة في الجلاش) بـ 35 جنيه، لكن فيه كمان بعض الأطباق العالمية زي السبرينج رولز (35 جنيه)، السلمون المدخن (92 جنيه)، والمخ البانيه (48 جنيه). بالنسبة إلى الأطباق الرئيسية، فيه أنواع كتير من الطواجن، أطباق الكسكسي، والتخصص المغربي الباستيللا. أما المقبلات، فـ جربنا السوسيس (39 جنيه)، والحمص (22 جنيه). السوسيس كان متقدم ساخن جداً ومعاه خضروات. اللحم نفسه كان طِعِم جداً، مشوي ومتبل كويس وحراق على خفيف. الحمص تقريباً من أحسن اللي جربناهم في القاهرة، كمية الليمون فيه كانت مظبوطة، وده خلاه منعش جداً. بالنسبة إلى الطبق الرئيسي، جربنا طاجن اللحم الضاني بالخوخ (68 جنيه) وباستيللا الفراخ (62 جنيه)، لكن اللحم الضاني كان غرقان سمن شوية. الخليط مع الخوخ كان طِعِم، لكن للأسف الخوخ كان لسّه فيه بذر. والصوص اللي مع اللحم كان خفيف شوية. لكن من الناحية التانية، الباستيللا كانت خُرافة، وهي عبارة عن فطيرة وفيها حشو. إحنا جربنا باستيللا الفراخ، لكن ممكن كمان تجربوها بفواكه البحر أو الحمام، وده التقليدي أكتر. الحشو كان معمول من اللحم، اللوز، وبهارات متنوعة، ومحطوطين في عجينة واركا (حاجة زي الكريب)، ومن فوق عليها صوص السكر والقرفة. خليط طعم الحلو مع الحادق بـ يخللي الطبق ده فريد ولازم يتجرب. العاملين في «الموروكو» خدومين ومهذبين جداً. الحاجة السيئة في تجربتنا كانت المزيكا، أغلبها كان هادي. بس بعد نصف الليل، المكان بـ يبقى نايت كلوب، وده معناه أن أكيد الأغاني بـ تبقى أحسن. «الموروكو» اختيار كويس لأكلة بديلة في كايرو، جودة الأكل كويسة، والديكور بتاع "ألف ليلة وليلة" جميل، بس ياخسارة المكان مش واخد حقه في رؤية النيل، برغم موقعه.

...

موون ديك: سهرة نيلية حزينة
اصدرت في: 20/05/2011

موجود على ظهر واحدة من أشهر مراكب الزمالك وهي « Blue Nile Boat »، ومن هناك كمان هـ تقدر تشوف منظر أفقي رائع لمباني وسط البلد وأنوارها، والأهم هو نسيم النيل العليل اللي هـ تشمه طول ما انت قاعد، والمكان كله منوَّر كويس قوي. كل دي عوامل جذب لمكان زي «موون ديك – Moon Deck »، بس إحنا هـ نتكلم عن ملاحظتنا اللي ممكن تكون مش في صالح المكان ده. في وقت زيارتنا للمكان إتقال لنا ان ماينفعش نقعد على ترابيزات معينة مميزة أو نقعد على أطراف المركب في ترابيزات كبيرة عشان كنا رايحين مجموعة صغيرة، فـ قعدنا على ترابيزة صغيرة جداً في وسط المكان، وإعتقدنا أن ده هـ يكون سبب في أن طلباتنا تيجي أسرع، بس اللي حصل إننا طلبنا المنيو أكتر من مرة وفي الآخر جالنا نسخة واحدة من منيو الأكلات بس، وإستنينا شوية كتير تاني عشان يجيلنا منيو المشروبات اللي كان الكلام ممسوح منه في خانات كتير وبقينا مش عارفين نقراه. مشكلة تانية أن مش كل اللي مكتوب في المنيو موجود فعلاً، وبعد ما إتأكدنا من الويتر أيه اللي موجود بالظبط، طلبنا ميكس جريل (99 جنيه) كان فيه كفتة وكباب وفراخ وحمام وقطع لحم بتلو. طلبنا كمان وحدات من "سوشي نيجيري" بالسلمون والتونة" سعر القطعة 10 جنيه، ومنقوشة بالجبنة الحلوم بـ 30 جنيه. المشويات على الجريل كانت ظريفة بس ناقصة شوية تتبيلة، وبردت قدامنا على طول عشان المكان مفتوح والهواء شديد. النيجيري كان كويس بس كان محتاج نكهة الزنجبيل تكتر شوية عشان تغطي نكهة سمك السلمون الشديدة، وصوص الواسابي (صوص ياباني حار من الفجل والكابوتشا والمسطردة) كان قليل برضه. المنقوشة كانت أحلى حاجة ومليانة جبنة مبشورة ومقرمشة من الأطراف ومتقطعة زي البيتزا شرايح سهلة للنقنقة مع المشروبات.

...

جونيز: صالة كاريوكي في القاهرة
اصدرت في: 20/04/2011

مطعم وصالة «ﭼـونيز» في الزمالك مش محتاجة خطط ولا لبس معين عشان تقرر تروحها، بسيطة وظريفة وجوها حلو. موجودة في مدخل مركب «لو باشا 1901»، المكان عبارة عن المساحة المحيطة بالبار المدوَّر اللي في وسط القاعة وفيه ترابيزات في الأطراف تكفي مجموعات كبيرة أوصغيرة من الناس، والإضاءة ملونة ودافية وفيها حيوية. «ﭼـونيز» يعتبر المكان المفضل لقاهريين كتير من اللي بـ يحبوا السهر، خصوصاً مع مشروباته المميزة والأكلات والمزَّات اللي شبه الموجودة في المطاعم اللي في «لو باشا»، والمنيو المليان بمشروبات كتيرة فخمة ومستوردة وبأسعار معقولة. المزَّات معظمها واخد الطابع الشرقي بس فيه كمان أطباق عالمية، بس إحنا بـ نرشحلك الأطباق الشرقية أكتر زي الحمص والتبولة والسلاطات الشرقية مع العيش البلدي. المكان مشهور بليلة الأحد أو ليلة الكاريوكي، مسموح لأي حد أنه يشارك بالغناء، أو ياخد الميكروفون ويغلِّس على صاحبه اللي بـ يغني بالعربي أو بالإنجليزي، حتى لو ماعندكش الشجاعة أنك تقف على المسرح وتغني قدام الناس، هـ تنبسط من الجو كله وهـ تضحك من قلبك. جو المكان بسيط وغير رسمي ودافي، وواخد من جو المنطقة اللي هو فيها، وهو بـ يفتح الساعة 1 الظهر لو حابب تروح بدري قبل الزحمة. معظم رواد المكان أعمارهم من 20 لـ30 سنة، والمزيكا اللي بـ تتلعب في الكاريوكي دايماً متنوعة ومش شبه بعضها، ودي إحنا شايفنه حاجة كويسة. ممكن الناس تتجمع على ترابيزة صغيرة أو ممكن يفضلوا أنهم يقفوا في وسط الـ«Dance Floor» أو ساحة الرقص. الترابيزات اللي ورا واطية شوية وكراسيها ليها مساند مريحة بس بـ تديك منظر بانورامي للمكان. «ﭼـونيز» مثالي لخروجة في وسط الأسبوع خاصة مع موضوع الكاريوكي يوم الأحد، وممكن تاخد فيه وجبة خفيفة انت أو أصحابك، ومنيو المشروبات هايل. الدخان ممكن يبقى كتير شوية جوة، فـ تقدر تطلع تشم هواء نقي برة على سطح المركب وأنت بـ تتفرج على منظر النيل. الدنيا جوة بـ تبقى دوشة ومزيكا عالية ومليان حيوية بس مش الزحمة الفظيعة اللي تخليك مش قادر تتحرك، بس ساعات بـ يتزحم قوي يوم الخميس بالليل او في الويك إند عموماً، اللي الحد الأدنى للطلبات فيها الـ«Minimum Charge» بـ يكون 150 جنيه.

...

مواضيع خاصة

النهارده في القاهرة: إنشاد ومسرح وجولة سياحية وعروض أفلام

بداية ساخنة جدًا للفعاليات الفنية والثقافية في القاهرة تقول أن أول أسابيع ديسمبر جاي لنا بكل خير.. يللا نعدي سريعًا على الموجود النهارده ونشوف ممكن نروح فين. بعد جول