شرقي مطاعم in Cairo, Egypt

مطاعم

مشروع مطعم: الأكل في وسط البلد حكاية لها العجب
اصدرت في: 19/10/2016

فكرة جديدة لمطعم جديد أكله هايل وأفكاره كمان جديدة، المكان اسمه "مشروع مطعم"، موجود في وسط البلد، الاسم لفت انتباهنا لأنه مختلف وغير منتشر، قولنا نخوض التجربة وعملنا زيارة استغرقت ساعتين، المكان مكون من صالة كبيرة مقسمة لجزئين، القاعدة العربي، والديكورات كلها في الجزء ده واخدة الطابع العربي الأصيل، والجزء الثاني عبارة عن جاليري معروض فيه منتجات مصنوعة كلها هاند ميد، ودى فكرة جديدة لفتت انتباهنا جدًا وعجبتنا فكرة أنك وأنت مستني الأكل يجهز لك تعمل شوبنج في نفس المكان. المطبخ أمريكان على الصالة يعني الأكل بيتحضر أمام عينيك، أهم سمة في المكان بساطته ونظافته والخدمة المميزة والمختلفة عن أماكن كتير بتهتم بالأكل أكتر من خدمة العميل والترحيب به، ودى أكتر حاجة عجبتنا في مشروع مطعم، الخدمة في منتهى الكمال. طلبنا الطبق الرئيسي عبارة عن طاجن لحمة بالبصل بـ "40 جنيه" كان تحفة ومكوناته غنية جدًا، ومعمول بطريقة جديدة، البصل مقطع لشرائح كبيرة مش مبشور ودي طريقة جديدة بيتميز بيها المكان، مع الطاجن طلبنا نصف فرخة برضه بـ "30 جنيه" طعمها حلو لأن التوابل بتاعتها مضبوطة قوي ومش محمرة في السمن، لا دي مستوية في الفرن على درجة حرارة هادية ، مع الفراخ طلبنا طبق بطاطس محمرة لذيذة جدًا معاها تومية وكاتشب ومايونيز ،وطلبنا كمان طبق مكرونة بشاميل بـ"15جنيه" حكاية لأن البشاميل كان غني جدًا، وملحها مضبوط، وكانت لسه خارجة من الفرن، طلبنا كمان طبق رز بالشعرية بـ"6 جنيه"، والحقيقة أنه كان رائع وبيتي جدًا، فاكر أكل ستي وستك؟ المكان هيفكرك بالأيام الحلوة دي. بعد ما أكلنا حبينا نجرب الحلو في المكان ده، طلبنا أم علي بـ" 12 جنيه" لذيذة وسخنة ولسه خارجة من الفرن، ومع أم على جربنا البسبوسة بسوس الكراميل، وعجبتنا جدًا، رغم أنها دسمة، وثمنها مناسب "10 جنيه" وعلى ما المشروبات جهزت قومنا أخدنا فكرة عن المكان، واكتشفنا حاجة حلوة جدًا وهى أن فيه مكان في المطعم لعمل سيشن تصوير وبرضه دي فكرة جديدة مش موجودة في أماكن كثير . المشروبات كانت عبارة عن عصير مانجو فريش لذيذ بـ"12 جنيه" و شاي هندي بـ "5 جنيه". في النهاية خرجنا من المكان وإحنا مبسوطين، كانت تجربة جديدة ومختلفة قولنا نعرضها لقراء كايرو 360 اللى دايمًا بنوعدهم نقدم لهم كل ما هو جديد ومختلف وإن شاء الله نزور المطعم بعد فترة علشان نتأكد هم لسه محتفظين بتميزهم ده ولا لأ.

...

دوار فرح: أكل هايل وخدمة مميزة في المهندسين
اصدرت في: 02/08/2016

دوار فرح مطعم موجود في شارع جامعة الدول العربية في المهندسين، قريب جدًا من محل عصير فرغلي، من بره تحس أنه مطعم بسيط وبيقدم أكل عادي، لكن لما تدخل بتحس أنك انتقلت لعالم ثاني، كأنك في زيارة لأصدقاء في الصعيد أو في وجه بحري، الموظفين بيستقبلوك بابتسامة حقيقية مش مصطنعة، ورائحة الأكل الشرقي قوية، بتديك إشارة أنك هتمر بتجربة أكل مميزة، ماكنتش تتوقعها. المطعم عبارة عن دورين، بصراحة أكثر حاجة شدتنا له هو الاسم المميز "دوار فرح" حاجة تخليك تحس بشوية بهجة بعد يوم عمل متعب، اخترنا نقعد فوق، القعدة مريحة، والمسافة بين الترابيزات وبعضها واخدة حقها، وده بيديك خصوصية ويخليك تاكل براحتك من غير ما تحس أن اللي قاعد بجانبك مركز معاك زي مطاعم ثانية كتير. الموظفين في المطعم أسلوبهم حلو، بيعاملوك بتلقائية ويخلوك تحس أنك في بيتك مش في مطعم، يمكن علشان كده اختاروا اسم "دوار" للمطعم؟ منيو الأكل مليانة اختيارات ما بين أطباق شرقي وطواجن وحمام محشي وفراخ مشوية إلخ إلخ، طلبنا شوربة لسان عصفور (10 جنيه) وطاجن ملوخية (15 جنيه) وفرخة مخلية (80 جنيه) مع أرز بالشعرية (8 جنيه) وورق عنب (15 جنيه). الشورية كانت هايلة! لسة معمولة وكل مكوناتها مضبوطة، بعدها بشوية نزل لنا الأطباق الرئيسية مع السلاطة الخضراء، منظر طاجن الملوخية كان يفتح النفس، رائحة تفكرك بملوخية جدتك، ماكناش متوقعين أنها هتكون بالقوة دي والطعم المميز اللي مستحيل ننساه، استمتعنا جدًا بتجربة مزج الملوخية بالأرز الشرقي، اللي كان طعمه حلو والشعرية فيه مستوية صح. نيجي بقى للتقيل! الفراخ المخلية كانت معمولة صح، شويها مضبوط ولونها ذهبي وطعمها جميل. ورق العنب كان أقرب لورق العنب اللي بتاكله في البيت، معمول بمزاج شديد، والخلطة بتاعته مضبوطة بالمللي، خلت طعمه مميز. نزل لنا مع الأكل سلاطة بابا غنوج وطحينة وسلاطة خضراء، والحقيقة عجبونا جدًا. مش من السهل نلاقي مطعم متكامل وفي نفس الوقت أسعاره مناسبة، لكن فعلًا دوار فرح قدر يحقق المعادلة الصعبة دي، وأكيد أننا هنجربه ثاني وثالث ورابع.

...

بلدينا: سحور لطيف في Club33  في الزمالك
اصدرت في: 30/06/2016

كل رمضان بنبقى أمام معضلة وهي "نفطر يوم مع بعض" أو "نتسحر يوم مع بعض" دول أكثر جملتين بيتقالوا في رمضان وقليل لما بيتحققوا بسبب أن الوقت في رمضان قليل جدًا وبنكون أمام اختيارات العبادات والزيارات والعزومات مع الأصدقاء، الحمد لله قدرنا نكلم أصدقائنا الحلوين وأخيرًا نزلنا نتسحر. من الاقتراحات كان السيدة زينب ومنها إلى الحسين، لكن بصراحة الزحمة والحر خلتنا نغير خطتنا ونتجه لجزيرتنا المفضلة، جزيرة الزمالك الجميلة بعد شوية بحث وتشاورات روحنا على Club 33 اللي اختلف تمامًا بعد التجديد، كان قدامنا اختيارات محدودة من المطاعم. حيث أننا رايحين لسحور يعني عاوزين مطعم مصري، علشان كده روحنا على مطعم بلدينا وهو مطعم ريفي (زي ما بيقولوا) موجود على دورين بكراسي وديكور مصري، حتى العمال لبسهم عبارة عن جلاليب بلدي وطواقي شكلها ظريف. المكان ماكانش زحمة قوي لكن الترابيزات على النيل كانت كلها مشغولة وانتظرنا شوية لغاية ما قدرنا نقعد على النيل الجميل، ماكانش فيه منيو للسحور لكن منيو الفطار تعتبر منيو السحور. المهم طلبنا من المنيو الجميلة المختصرة والبسيطة، وجبة بلدينا (50.95 جنيه) وهي عبارة عن فول – طعمية – بيض – سلاطة، طلبنا البيض مسلوق والفول بدون زيت (كان معانا واحد شبه نباتي) وكمان طلبنا فول اسكندراني (17.95 جنيه) وإسبانيش أومليت (16.95 جنيه) ووصينا على فطيرة مشلتتة (71 جنيه) بينزل معاها قشطة وعسل أبيض وعسل أسود، بس طلبنا أنها تيجي متأخر شوية كنوع من التحلية، كمان طلبنا عصير دوم (18 جنيه). عصير الدوم كان فريش وحلو بس كان سكره زيادة شوية، بعدها بشوية بسيطة وصلت أول الطلبات، وجبة بلدينا وهي عبارة عن قطعتين طعمية (فلافل) وبيضتين مسلوقتين وطبق سلاطة صغير وطبق فول معقول، الوجبة تكفي شخص واحد، الفول كان طازج بدون زيت وعليه ليمون، السلاطة كويسة وكميتها معقولة بس ملحها زيادة شوية والطعمية رائحتها بتتكلم عنها وعن قرمشتها وطعمها الحلو، الفول الإسكندراني كويس برضه عليه طماطم وفلفل وبصل وبهارات مضبوطة، أما الاسبانيش أومليت برضه كويس فلفل ألوان وبصل ومتسوي كويس وكمية تكفي أكثر من شخص، العيش بينزل بزيادة وممكن نزود. بعد ما كبسنا الدور الثقيل ده، كانت الفطيرة المشلتتة على وشك الدخول علينا، زي ما سعرها مبالغ فيه، الفطيرة كانت مبالغ فيها برضه (تحسوها معمولة بطريقة فرنساوي) طعمها حلو ومقرمشة بس حسيناها حاجة غريبة عن الفطير ممكن بان كيكس أو كريب، بس مش زي الفطير المشلتت البلدي بتاعنا اللي غرقان بالسمنة وطبقات من الفطير كده، بينزل مع الفطير قشطة وعسل أبيض وعسل أسود، القشطة كانت معقولة لكن العسل الأبيض والأسود كانوا رديئين النوع وشبه مياه بسكر. بعد الوجبة الجميلة دي طلبنا براد شاي علشان نحبس ونستعد للصيام بقى. مطعم بلدينا هو ضمن المطاعم اللي بتقول على نفسها مصري وبتقدم أكل مصري بجودة عالية، لكننا بنشوف أن بالرغم من الأسعار العالية إلا أن الجودة الموجودة في الأكل مش زي اللي بيقدمها مطاعم ثانية في نفس المستوى من الأسعار، لكنه يفضل مكان كويس وممتاز لقعدة جميلة على النيل وأكل مصري مضبوط لكن بسعر غالي شوية.

...

روستو: فراخ مشوية زي ما بيقول الكتاب في الحصري
اصدرت في: 30/05/2016

هزة عنيفة اتعرض لها اسم "روستو" في منطقة 6 أكتوبر، المطعم اللي ما فيش حد عدى على أكتوبر وما سمعش عنه إلا قلة نادرة، اتعرض من شهرين للاغلاق من جانب قوات خاصة قامت بمداهمته، في وجود عدد ضخم من الزباين قدامه، عدد مش قليل من الاتهامات ليه بـ "التسمم" بدأت تطلع، قبل عملية الإغلاق وأثناءها وبعدها، وحالة من الجدل فضلت مستمرة لفترة طويلة جدًا، هل فعلًا روستو جاب للناس تسمم ولا كانوا بيتجنوا عليه وهل هيتقفل على طول ولا هيتفتح تاني. الموضوع ماخدش وقت وبعد فترة قليلة جدًا اتفتح روستو من جديد، وزي ما انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شكاوى من ناس بيأكدوا أن جالهم تسمم بسببه، انتشر ورق رسمي بيأكد أن نتائج التحليل اللي تمت للعينات في المطعم مطابقة للمواصفات وأنه كل حاجة سليمة والدليل أنه رجع يشتغل أحسن من الأول، وعمل توسعات كبيرة جدًا، منها أنه انتقل من مجرد مطعم قدامه عدد كبير من الكراسي إلى أنه اشترى المطعم المجاور له وهو عبارة عن دورين. ناس كتير أكدت إنها مهما سمعت عن روستو برضو هتفضل تاكل من عنده، وإحنا من الناس دول، لأننا أكلنا من عنده مرات كتير وعمرنا ما اشتكينا من نضافة أو أي حاجة، وأكبر دليل مشهد يوم الافتتاح اللي كان شبه يوم الحشر، الموضوع مختلف جدًا عند رستو، خلونا ندخل في الجد ونحكي لكم. أكلنا فراخ مشوية كتير، لكن أنك تاكل فراخ مشوية وطرية في نفس الوقت، دي المعادلة شبه المستحيلة اللي بيحققها روستو وبشكل مذهل، فعلًا أجمل وأطرى وألذ فراخ ممكن تدوقها في حياتك من عند المحل ده، عادة بنخاف نطلب فراخ مشوية في شواية، وبنختار اللي على الفحم، علشان نقصر على نفسنا المسافة، كتير كانت بتبقى بايتة، أو قديمة، وغالبًا ناشفة وطعمها وحش، الغريب في روستو أنك لما تقف تتأمل المشهد المرعب على الشواية للفراخ، تكتشف أنهم كلهم نفس الحجم، ومكلبظين بطريقة غريبة، تقول أكيد مالهمش طعم، لكن تكتشف أن طعمهم حلو جدًا، ونكهتهم حلوة، عرفنا من ناس أنه بيربي الفراخ بنفسه، لكن مش متأكدين من المعلومة. المهم الفرخة المكلبظة الطرية فعلًا بتشبع، وهناك تقدر تختار بين اختيارات كتير جدًا في الأكل، عادة الناس أول ما توصل بتختار وجبة النص فرخة، ومعاها الرز والتومية والمخلل والعيش الشامي والبطاطس المحمرة، لأنها مشبعة جدًا، وأحيانًا بتكفي اتنين لو مش أكيلة أوي، ودي تمنها 33 جنيها، أما لو فرخة كاملة فتمنها 65 جنيه، الزعتر فيها بيلعب دور البطولة، التومية جبارة، والرز فعلًا تحفة، جربنا شاورما اللحمة الصاج، ودي كانت في حدود 18 جنيه، عجبتنا جدًا، لكن طبعًا الفراخ المشوية هي البطل. روستو برغم الضغط والأعداد المهولة، عنده إتقان شديد لكل حاجة بيقدمها لك، طريقة التقديم غريبة شوية لكن فعالة، في ظل الضغط، بتروح تدفع وتديهم اسمك، الوجبة تجهز، ويبدأ شاب ينده اسمك علشان يسلمها لك، المشكلة الوحيدة اللي حسيناها صعوبة الخدمة في ظل الأعداد الكبيرة، صوت الشاب وهو عمال ينده جمب دماغك على اسم صاحب الوجبة التالية، روستو مش مطعم شاعري تقعد فيه انت وحبيبتك تهمسوا، روستو مطعم الناس اللي عاوزة تاكل وتشبع وما تدفعش كتير أوي.

...

بيدو: برجر مميز وسندوتشات كبدة معقولة في مصر الجديدة
اصدرت في: 28/05/2016

لما سمعنا عن مكان اسمه بيدو، بيقدم أكل مميز في مصر الجديدة قررنا نتوجه فورًا لهناك، المحل صغير جدًا لكن بيعمل سندوتشات شرقي وغربي مميزة جدًا ، ومشهور أكتر بالبرجر. المكان موجود في ميدان الإسماعيلية في مصر الجديدة، وصلنا ولاقينا مكان صغير تنبعث منه روائح جميلة جدًا وأصوات التحمير اللي بمثابة موسيقى لعاشقي الأكل وعشاقه. المنيو كبير وفيه أصناف كتيرة ولكن إحنا حبينا نجرب الحاجات اللي سمعنا أنها مميزة ومانجازفش، طلبنا واحد كبدة باللية وسط (13 جنيه) وواحد سجق ضاني وسط مع إضافة جبنة (15 جنيه) وأخيرًا واحد Amous Burger (33 جنيه). المتعة الحقيقية وأنت بتتفرج على سندوتشاتك وهي بتتعمل، السندوتشات ماخدتش وقت خالص، بدأنا بالكبدة باللية وكانت بداية مش على المستوى المتوقع، اللية قليلة جدًا ما تحسش بيها، ده غير أن الكبدة نفسها قليلة على الرغم من أنها ماكانتش سيئة لكن كانت قليلة وطعم العيش كان هو الطاغي في الساندوتش ككل. ندخل على السجق الضاني وده كان حلو، كمية السجق كفاية وطعم السجق نفسه مميز، وإضافة الجبنة أضافت كتير للطعم. المفاجأة الكبيرة كانت البرجر، الساندوتش اللي طلبناه قطعة البرجر كان عليها جبنة وبصل ومشروم وبيف بيكون (لحم مقدد)، قطعة البرجر نفسها كانت أكتر حاجة مميزة وحلوة، القطعة كبيرة وسميكة، مستوية كويس لكن محتفظة بالعصارة اللي جواها والإضافات اللي عليها كمياتها كويسة، المميز كان في حجم الساندوتش وجودة مكوناته مقارنة بسعره واللي يعتبر كويس جدًا مقارنة بأسعار البرجر في الوقت الحالي. مكان ظريف، يمكن مش بالقوة اللي الناس بتحكي عنها، لكن هو عجبنا، وبالأخص البرجر، الكاشير والناس اللي بتشتغل مابيبتسموش، بس هو التعامل معاهم قليل، تاخد منهم الساندوتشات وتطلع تاكلها في الشارع أو في عربيتك، بالتالي مافيش احتكاك، كنا متحمسين نجرب سندوتشات تانية زى (فيليه ستيك) لكن ماكانش في مكان، المرة اللي جاية لو رحنا هيكون ده اختيارنا الأول.

...

أبو ردة: مكان رفع من قيمة رغيف العيش المصري البلدي
اصدرت في: 23/05/2016

السعادة بالنسبة لنا كعشاق لتجربة الأكل والكتابة عنه لما نكتب عن مكان مش بس أكله حلو، لا ده كمان له قصة ظريفة وبيعمل حاجة جديدة صعب تلاقيها في مكان تاني، النهارده هنحكي عن مطعم أبو ردة، واللي قرر أنه يفكرنا بقيمة رغيف العيش البلدي اللي بدأنا ننساه في زحمة العيش اللي بيتعمل به السندوتشات حاليًا زي الصاج والفرنساوي وغيرهم. المكان فتح قريب في المهندسين من بره شكله فرن عيش بلدي لكن المثير للتفكير لما تشوفه من بره، إزاي فرن عيش بلدي يكون معمول فيه ديكورات وقعدة بالشكل ده؟! لما فتح كان من الضروري جدًا نزور المكان ونعرف إيه الفكرة اللي بيعملها. دخلنا سألنا عن فكرة المكان وفهمنا أنهم بيخبزوا العيش البلدي بتاعهم وبيعملوا به سندوتشات مختلفة، ده غير أنهم كمان بيعملوا بيتزا، دخلنا المكان اللي فيه القعدة، مكان بسيط بديكورات وألوان في منتهى الجمال، إضاءة خفيفة، وعلى الأرض فىه أقفاص عيش كنوع من ترسيخ فكرة وروح فرن العيش البلدي، ده طبعًا غير الأغاني اللي شغالة في المكان، زي ماتفوتنيش أنا وحدي للراحل الرائع سيد مكاوي واللي كانت مخلية المود العام كله جميل وما فيهوش حاجة ناقصة غير الأكل نفسه. المنيو مدور على شكل الرغيف، مكتوب بلغة شبابية ومش معقد، يمكن عيبه الوحيد أن ركن البيتزا مكتوب بيتزا بس بدون أي تفاصيل عنها أو عن أنواعها ومكوناتها، طلبنا واحد حواوشي (22 جنيه)، وواحد كبدة إسكندراني (7.5 جنيه)، وبعد اقتراح منهم طلبنا بيتزا سجق (28 جنيه) وأخيرًا الحلو شكولانس (7.5 جنيه). البيتزا نزلت أول حاجة، المفاجأة أن العجينة بتاعتها فيها ردة زى العيش البلدي، غير أن البيتزا بتجمع بين ميزتين مهمتين، رفع عجينة البيتزا الإيطالي والسخاء في المكونات والجبنة زي البيتزا الأمريكي طعمها مميز، وخصوصًا طعم العجينة مش هتحس أنك أكلت زيه في مكان تاني، والسجق نضيف وطعمه حلو، لكن في رأينا كانت محتاجة صوص طماطم زيادة شوية. ندخل على الحواوشي والكبدة، واللي اتقدموا في طبق خشب مستطيل مع بطاطس محمرة، بدأنا بالحواوشي تتبيلة ظريفة، أكيد مش أحسن مكان يعمل حواوشي لكن عجبنا بنسبة كبيرة جدًا، وفيه ميزة قليل لما تلاقيها في أي مكان بيقدم حواوشي وهو أنه يكون حراق بدرجة مضبوطة، تضيف نكهة لكن ماتقللش من الطعم، غير أن اللحمة كانت محتاجة تكون متوزعة في العيش بشكل متساوي أكتر من كده، الرغيف فيه أماكن مليانة جدًا وأماكن فاضية. كنا متوقعين أن الكبدة تطلع أحلى من كده، لكن للأسف كان فيها مزازة الليمون الخفيفة، طرية ومليانة نكهات ماكانش في طحينة، جابوها لما طلبناها. في المسلسلات لما يبقى في نجم كبير بيكتبوا في التتر (كل هؤلاء النجوم يلتقون مع) كل الأكلات الحلوة دي التقت مع نجم المكان الأول، صوص الليمون المعصفر، عاملين صوص ليمون معصفر حكاية، أكتر حاجة كانت حلوة بيه كانت الحواوشي. أما عن الشوكولانس فده كان ميكس عجيب، نص رغيف سخن جواه شوكولاتة و قشطة سخنين، كان كتحلية كويس، عجبتنا فكرة القشطة مع الشوكولاتة. ملخص التجربة بالنسبة لنا، أن المكان مميز جدًا في اللي بيقدمه سواء الفكرة أو الطعم، ده غير أن قعدته مميزة وحلوة جدًا، إحنا فضلنا قاعدين حوالي نصف ساعة بعد الأكل مش قادرين نمشي ونسيب المود المميز ده، خصوصًا أن اختياراتهم في الأغاني على مدار قعدتنا كانت أكتر من ممتازة، لو عايز تجرب مكان جديد وحلو يبقى عليك وعلى أبو ردة.

...

بيبو: من أحسن الأماكن اللي بتعمل فتة باللحمة في شبرا
اصدرت في: 04/05/2016

المرة دي هنحكي عن ملك الطواجن في شبرا، بيبو اللي مكانه في شارع الجسر، رحنا هناك بالمترو، نزلنا محطة سانت تريزا، وسألنا عن شارع الجسر، وألف واحد دلنا، بيبو كان قافل من فترة بيجدد وبيعمل توسيعات داخلية علشان تستوعب أكبر عدد، لكن الحقيقة أجمل قعدة في بيبو هي اللي بره المطعم، في الشارع. المكان متقسم 3 أجزاء، مطعم على يمين الشارع فيه فرن الطواجن الكبير والمكان اللي بيقلوا فيه اللحمة والكفتة والكبدة وغيرهم، وجنبه الجزء الثاني اللي فيه الجزار بتاعهم اللي بيعمل فيه كل حاجة زي تقطيع اللحمة وتصنيع السجق، والناحية التانية من الشارع مطعم تاني فيه قعدة جوه وبره. ندخل على الأكل بقى، بصة سريعة على المنيو الخالي من الأسعار زى مطاعم شعبية كتير بتعمل كده، فكان طبعًا الحل الوحيد إننا نستعين بالراجل اللي بيجيب الطلبات واللي على غير العادة في النوعية دي من المطاعم كان مبتسم وبيجاوب بكل بشاشة، طلبنا طاجن فتة باللحمة (40 جنيه) وطاجن بيبو (50 جنيه) وربع ممبار (25 جنيه) وربع سجق (45 جنيه) وربع لحمة محمرة (45 جنيه). أولًا نزلت السلاطات والعيش، السلاطات كانت طحينة وطرشي وسلاطة خضرا، ده غير طبعًا كوباية الويسكي (مياه السلاطة الحراقة) واللي بتفتح شهية الواحد على الأكل، في المجمل السلاطات كانت حلوة وخصوصًا الطحينة اللي اتحسنت بشكل كبير جدًا، والعيش كان طازة. وصلنا لساعة الصفر، الأكل نزل والمهمة بدأت، بدأنا ننقنق الأول في الممبار واللحمة والسجق، رغم أن كل مرة كان بيتقدم لنا الممبار بارد ومجلد ومعمول من فترة، لكن المرة دي اتحسن نسبيًا من حيث خلطة الأرز والسخونة، لكن برضه لسه حتة إنه مجلد دي مزعجة، السجق واللحمة هايلين، اللحمة محمرة باللية طرية وحلوة والسجق لحمته نضيفة وبهاراته مضبوطة وتحته شرايح بصل وفلفل وطماطم، شاربين من طعم السجق وطعمهم مع السجق جبار. ننقل على الطواجن، من الأسباب الرئيسية لحبي للمكان ده هو طاجن الفتة باللحمة، طاجن الفتة باللحمة هناك لو كنت أقدر أكتب فيه شعر كنت عملت كده، فيه 3 هبر لحمة ملبسة حجمهم كويس، والأرز مفلفل ومضبوط، الصلصة عبقرية، الخل والثوم مظبوطين جدًا ومافيش أي نكهة مزعجة، وأخيرًا العيش اللي مسقي شوربة دسمة، لا هو طري قوي ولا هو ناشف، هو محقق المعادلة الصعبة طري ومحتفظ بشوية قرمشة، المزعج بس أن أحيانًا الفتة بالذات بيستسهلوا ويقدموها في طبق غويط وده بيبقى مزعج، الطاجن له هيبته. الطاجن التاني كان طاجن بيبو، وده عبارة عن شرايح لحمة رفيعة محشية فريك ومعاه طماطم وبصل، الطاجن كان سخن لدرجة إننا استنينا حوالي ربع ساعة علشان يبرد ويبقى صالح للأكل، المشكلة أن اللحمة بتفك والفريك بيقع من جواها لكن بالنسبة للطعم الطاجن كويس، واللحمة نفسها حلوة والفريك حلو والمستوى النهائي كويس. كنا فاكرين أن الأكلة العظيمة دي انتهت لحد هنا، لكن وإحنا في طريقنا علشان نروح لاقينا مكان في الشارع قصاد بيبو بتاع عصير اسمه (أحمد أبو لولو) بصراحة اتحمسنا إننا نحبس بعصير من عنده، حرفيًا وبدون مبالغة أحلى كباية سوبيا شربناها في حياتنا، لأن غير طعم جوز الهند والطعم اللي شبه طعم الفانيليا فيها، بيحط لها كمان شرايح جوز هند تاكلها وأنت بتشرب، أخدنا من عنده لتر سوبيا من كتر حلاوته علشان نكمل شرب في البيت بمزاج.

...

مكرونة الإنسجام: مطعم في الجيزة سره في بساطته
اصدرت في: 13/04/2016

إيه أكتر أكلة سهل تتعمل ومش بتاخد وقت؟ لما الأمهات بتزهق من الطبخ بتبقى الأكلة دي هى الحل الأمثل بالنسبة لهم، إجابة واحدة ملهاش تاني وهى المكرونة بالصلصة. في رحلتنا النهارده هنتكلم عن مكرونة الإنسجام في شارع المحطة في الجيزة، المكان ده محترف في صنف واحد بس، وهو المكرونة بالصلصة، وبدون أي إضافات تانية، المكان بدأ في الأول عربية، واتوسع شوية بشوية وبقى مطعم بس ما فيهوش قعدة يعني الناس تطلب الأكل وتاكله وهي واقفة، المكان كبر وبقى محل، وحاليًا له فرع تاني في فيصل. أول ما تدخل المكان هتلاقي على شمالك المكان اللي بتتجهز فيه الأطباق، وأمامه حوالي ٥ ترابيزات، ولو الدنيا زحمة، زي أي محل كشري هتلاقي ناس ما تعرفهاش بتعرض عليك تقعد معاهم. المنيو صغير جدًا لأنه بيعمل صنف واحد بس، والحلو نوع واحد، أطباق المكرونة عنده أحجامها مختلفة، فيه بـ ٥ و ٦ و ٧ جنيه، طلبنا واحد بـ ٥ جنيه، وإحنا مستنيين الأكل بنفكر، إيه الجديد اللي ممكن يكون موجود في طبق مكرونة بالصلصة تقليدي؟ ولكن كانت المفاجأة مع أول معلقة أكلناها. أولًا دلعنا الطبق بشوية دُقة (ملح على كمون) وخدنا على طرف المعلقة شطة زيت، وبالمناسبة هي حامية جدًا، يستحسن متزودوش منها لو ما بتستحملوش الحراق، مع تقليبة بسيطة في الطبق علشان المكونات كلها تتداخل مع بعضها، ومع أول معلقة استمتعنا بالميزة اللي عاملة للمطعم الشهرة دي وهي (الصلصة). الصلصة طعمها خرافي، هادية وبهاراتها مضبوطة وحاسس فيها بقطع طماطم صغيرة، الصلصة دي لما سألنا في المطعم قالوا لنا أنها مكونة من طماطم وتقلية وبهارات، حاجة كمان مهمة بالنسبة للمكرونة نفسها رغم أنها بتتعمل بكميات كبيرة إلا أنها مفلفلة على الآخر ومش معجنة، ما تلاقيش أي واحدة مكرونة لازقة في التانية. الشطة كانت زيادة شوية، وعلشان كده كنا محتاجين حاجة حلوة تطري علينا، وماكنش قدامنا غير الحلو الوحيد اللي بيعملوه وهو الأرز باللبن (ثمنه ٢ جنيه)، وطعمه كان حلو، ونسبة اللبن للأرز مضبوطة، وسكره كمان مضبوط، يمكن مش مميز لكن طعمه كان حلو. في النهاية نقدر نقول أن أجمل حاجة في التجربة هو البساطة،أن مكان قِدر يبني شهرة على صنف بسيط زي ده، رغم إننا كنا نفضل يكون موجود اختيارات أخرى على المكرونة زي كبدة أو سجق، لكن برضه في النهاية اللي هتجربه في الإنسجام مش هتدوق زيه في أي حتة تانية.

...

الشافعي: أحلى وأرخص سندوتشات في المهندسين
اصدرت في: 07/04/2016

النهارده هيكون كلامنا عن مطعم عمل حالة في منطقة أحمد عرابي في المهندسين، قدِر ببساطته إنه يوصل للناس، وبالأخص فئة الشباب اللي عايزين يخرجوا ياكلوا حاجة حلوة ونضيفة وسعرها كويس، النهارده كلامنا هيكون عن مطعم "الشافعي" في المهندسين، اللي قدر يحافظ على مكانته وجودته من حوالي أكتر من عشرين سنة. الشافعي ببساطة بيعمل سندوتشات ووجبات، المحل متقسم لجزئين، جزء سندوتشات اللحوم والفراخ وموجود فيه المطبخ وكاشير وأربع ترابيزات، والجزء الثاني للسى فوود والشاورما وده فيه كاشير بس. الغريب في شافعي إنك تاخد منه أحلى شغل وهو تحت ضغط، أحلى سندوتشات تاكلها من عنده يوم الخميس، رُحنا يوم خميس وما لاقيناش ركنة قصاده أو حواليه لأن الشباب كلهم بيبقوا راكنين قصاده وفارشين على العربيات وبياكلوا عليها، أخدنا بصة على المنيو كان منظم وفيه شرح لمحتويات كل ساندوتش، اخترنا ووقفنا عند الكاشير علشان نطلب، طلبنا السندوتشات اللي فيها لحمة وفراخ لكن لما كنا عايزين جمبري اضطرينا نجيبه من القسم التاني للمحل. السندوتشات عنده حجمين، بيتي بان (صغير) وفرنساوي (كبير)، إحنا طلبنا كله بيتي بان وطلباتنا شملت الآتي، تشيكن رول (١١ جنيه)، تشيكن آلاجريك (١٠ جنيه)، فاهيتا لحمة (١١ جنيه) وأخيرًا جمبري وسط مقلي (١٣ جنيه) وطبعًا ما كانش ينفع ما نطلبش طبق المخلل المشكل (بتنجان وطرشي). نبدأ بالتشيكن رول، هي بتبقى صدور فراخ محشية جبنة وسوسيس وزبدة وزيتون، الساندوتش ده حلاوته وهو سُخن بتكون الجبنة سايحة ومتداخلة مع الزبدة ده غير نكهة السوسيس اللي بيبقى مختلط مع كل دول جوة الفراخ، واحد من أحلى السندوتشات هناك. ندخل على الآلاجريك، إحنا بنفضل الفراخ تكون مقلية، لكن الآلاجريك هو الساندوتش الوحيد اللي بيخلينا نغير رأينا، مكعبات فراخ تتبيلتها جبارة بتتشوح مع فلفل أخضر وبصل وبتبقى مليانة عصارة مطريّة الفراخ بطريقة جميلة جدًا لما بتتحط مع المايونيز بتخلي الساندوتش أكتر من رائع. الفاهيتا اللحمة لازم برضه الواحد يديها حقها، بالمناسبة إحنا مش من هواة الأكل الحراق، لكن الساندوتش ده حراق بطريقة مش مزعجة، هو بيتكون من شرائح لحمة بتتشوح مع صوص حراق فيه بهارات كتيرة بتضيف لنكهة اللحمة بالإضافة لقطع فلفل أخضر حراق صغيرة، الساندوتش ده بيبقى غرقان صوص فلازم تاكله فوق طبق أو جوة الكيس بتاعه لأنه بيخرج بقوة من الساندوتش. وأخيرًا وليس آخرًا الجمبري، هو ساندوتش كويس، مش في قوة التلاتة اللي قبله لكن برضه حلو، بس الطحينة على غير المعتاد بتبقى تقيلة جدًا فى قوامها، لما طلبت منه يستبدلها بمايونيز كان الطعم ألطف بكتير، بنطلب معاه جرجير علشان معروف دايمًا الجمبري والجرجير ما ينفعش يفترقوا عن بعض. وعن طبق المخلل المشكل المشهور بتاعهم (٣ جنيه) ده أحلى حاجة تنقنق فيها مع الأكل ، المخلل مظبوط ومحافظ على قرمشته مش مهري والبتنجان مشطشط وخلطته جميلة جدًا. تجربة شافعي فى المجمل مش تجربة مرة واحدة، دي بتبقى تجربة متكررة، دايمًا الواحد بيشتاق له، وبيحب يروح يضرب سندوتشات من عنده، من الصعب أنك تلاقي مكان بيجمع الجودة والطعم والأسعار الكويسة في مكان واحد لكن الشافعي قدر يحقق المعادلة دي.

...

تحابيش: يحيا الأكل الحلو الرخيص في العجوزة
اصدرت في: 06/04/2016

عارفين أن بييجي على الواحد أيام في المكتب ما بيبقاش عارف يأكل إيه، الموضوع في أوقات كثير بيبقى داخل فيه إحنا موقعنا إيه من أيام الشهر. وحتى في أول الشهر الواحد بيبقى كثير جدًا مستخسر أنه يفضل كل يوم يدفع فلوس كثير في أكله محترمة تشبعه لآخر اليوم، وخصوصًا أنك ممكن تجيب وجبة تدفع فيها "قد كده" وبرضه ما تطلعش حلوة. لسبب ما ترسخ في ذهننا أن الأكل اللي مدفوع فيه هيبقى أطعم من أكل المطاعم الأرخص، ولكن تجربتنا مع تحابيش – Tahabeesh في العجوزة أثبتت أن لسه في أمل في ديلفري سريع، رخيص وطعمه حلو كمان. من الواضح أن اسم "تحابيش" ده منتشر جدًا بين المطاعم؛ وإحنا بندوّر على الإنترنت لاقينا ثلاثة مطاعم بنفس الاسم غير اللي كاتبين عنه في المقال هنا –واحد منه مصري في الكويت، وواحد في منطقة الحرفيين والأخير في إسكندرية. معرفتنا بالمطعم جاءت بالصدفة البحتة لما لاقينا المنيو في مدخل العمارة اللي ساكنين فيها –بما أننا ساكنين في العجوزة- واختياراته بتتنوع ما بين ساندويتشات الكبدة والسجق والحواوشي بإضافات مختلفة، ده غير مجموعة من ساندويتشات الفراخ وأطباق الأرز، الباستا والبرجر كمان، وأغلى حاجة عندهم بـ 16 جنيه. ممكن تأخذ الأكل Take Away أو تطلبه ديلفري (التوصيل بـ 5 جنيه). عملنا الاختيار الثاني، وطلبنا ساندويتش كبدة إسكندراني بدبس الرمان كبير (10 جنيه)، وطبقة باستا بالسجق (14 جنيه) معهم طلب بطاطس (5 جنيه)، وأخيرًا الحلو الوحيد الموجود في المنيو ساندويتش شوكولانس (7 جنيه). 15 أو 20 دقيقة كان الأوردرعندنا سخن ومعلًب بنظافة في أطباق فوم بيضاء بسيطة، وطبق فويل للباستا. أول حاجة ذقناها كانت ساندويتش الكبدة الإسكندراني: العيش الفينو طري وطازج، الكبدة كثيرة ومقطعة مكعبات وتسويتها ونوعيتها ممتارين. مسألة دبس الرمان مع الكبدة الإسكندراني كانت جديدة علينا، بس نعترف إنها دخلت دماغنا جدًا؛ لذوعة دبس الرمان وحرارة تتبيلة الكبدة كانوا مزيج ممتاز ومضبوط، بس نصيحة خلي جنبك أي حاجة ساقعة تشربها لأن الساندويتش نوعًا ما سبايسي. البطاطس المحمرة ساعدتنا نتخطى حرارة الساندويتش اللي فات. بالرغم من أنها كانت فقدت جزء كبير من قرمشتها نتيجة للتعليب المحكم، إلا أننا كنا ناويين نضيفها على الساندويتش من الأول فما فرقش العيب ده معنا. الباستا حجمها مناسب للأكيل، وأي باستا عندهم ممكن تختار ما بين الصوص الأحمر والأبيض معها أيًا كان نوعها. الباستا كانت حلوة، ولكن مش بعظمة الساندويتش؛ الباستا نفسها كانت محتاجة سنة تسوية زيادة لأنها كانت بتمضغ حبتين، ولكن السجق كان نوعيته ممتازة وتتبيلته وزنت طعم الطبق ككل. توقعنا الشوكولانس أنه يكون فيه مكونات ثانية زي القشطة أول الحلاوة أو أي حاجة لها علاقة بالمكونات الأصلية للسكلانس، ولكن مش عارفين لحسن الحظ ولا لسوءه الساندويتش كان عبارة عيش فينو صغير فيه شوكولاتة سهلة الفرد ودمتم. ما ننكرش أن طعمه كان حلو وكان كفاية علينا جدًا بعد الأكل اللي أكلناه، بس ما زلنا مقتنعين أن اسم الساندويتش يوحي بأن مكوناته مش شوكولاتة بس. ننصحك أنك تجرب تحابيش؛ لأنه في رأينا حقق المعادلة الصعبة بين الطعم والسعر. يدوب بس يستنوا شوية على الباستا سنة وهي هتبقى زي الفل.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

دليل #كايرو_360 لأسعار حلاوة المولد في القاهرة

مولد النبي. أحلى وأجمل مناسبة بنستناها دايمًا من السنة للسنة. وكلنا بنلاحظ الفرحة والبهجة اللي بتنشرها المناسبة دي في القاهرة. طبعًا أولها فرحة حلاوة المولد اللي بن