بينما يختبىء جوني بليز في أوربا الشرقية يتم استدعاؤه للتصدي للشرير الذي يحاول أخذ شكل إنسان.