مطعم بـ يدور؟ مطعم بـ يلف إزاي يعني؟ ده بجد؟... أيوه ده بجد، طول ما أنت قاعد بـ تأكل في المطعم اللي في قمة برج القاهرة هـ يلف المكان بك 360 درجة تتفرج فيها على القاهرة من فوق.

المبنى من الخرسانة المسلحة تم تصميمه على شكل زهرة اللوتس المصرية، وارتفاعه 187 متر وهو أعلى من الهرم الأكبر بالجيزة بحوالي 43 متر، على قمته (في الدور الـ 14 على ارتفاع 160 متر) فيه المطعم الدوار، وفيه كمان في الدور الـ 15 كافيتريا بـ تقدم عصائر ومشروبات فقط.

السنة دي البرج احتفل باليوبيل الذهبي له (مرور 50 سنة) لأن تم بناؤه في عهد الرئيس جمال عبد الناصر وتكلف 6 ملايين جنيه مصري وقتها، واستغرق بناؤه 5 سنوات واشترك فيه 500 عامل.

اتصلنا بالتليفون علشان نشوف فيه مكان لسه نحجز أفطار لقينا أن فيه إمكانية حجز بالتليفون على الرغم من أنهم كانوا مُصرين أن الحجز بالتليفون ممنوع ولازم نروح ندفع عربون قبلها، رحنا قبل الأفطار بشوية وطلعنا بالأصانصير السريع جدًا، كان المكان هادئ والناس لسه ما جاتش علشان قاصدين نروح نستمتع بالمنظر البانورامي الكامل للقاهرة، كل حاجة مكشوفة أمامك وبمنظر عمرك ما شفته قبل كده: النادي الأهلي، وكوبري أكتوبر، نادي الجزيرة، مبنى التليفزيون، أغلب الفنادق، النيل، كوبري قصر النيل، حتى الأهرامات كانت ظاهرة لكن بعيد شوية، وكان إحساس وهمي أنك أعلى من كل الأماكن دي.

المطعم لون جدرانه بيج وديكوره بسيط علشان تركز أكثر على المنظر الخارجى، والمطعم بـ يدور دورة بطيئة لكن معقولة علشان تستمتع بالمنظر الرائع ده وأنت بـ تأكل، الأفطار في مطعم البرج له قائمة ثابتة Set Menu وكل يوم فيه منيو مختلفة ثابتة، الفرد بـ 150 جنيه بـ توصل بعد الخدمة والضريبة لـ 185 جنيه، ماعدا يوم الخميس والجمعة 190 جنيه وعامة المنيو عندهم "مدججة" بالأكل والمشروبات وفيها كل حاجة نفسك فيها.

قبل المدفع بشوية ازدحم المكان، فقلنا نطلع السطح بتاع البرج علشان نشوف المنظر برضه من فوق خاصة أن المسافة بين المطعم والسطح 3 أدوار فقط بـ تطلعها على رجلك مافيش أصانصير، الهواء خرافة فوق ولو عاوز تبص على المنظر بالنظارة المكبرة فيه راجل واقف فوق بـ تشتري منه "قروش Coins" تتحط فى النظارة علشان تشتغل.

جاء وقت الأفطار، المنيو بـ تكون محطوطة على ستاند عند الباب، يوم ما رحنا كان: مشروب رمضاني (كركديه أو خروب)، سلطات باردة (حمص، طحينة، بابا غنوج، خضراء)، شوربة عدس، وطبق محاشي مشكل، وطاجن تورلى باللحمة، وفراخ مشوية بالبطاطس، مع التحلية حلويات شرقية.

في البداية بـ يحط لك على الترابيزة سلة عيش فيها عيش بلدي وكيزر صغير عليه حبة البركة وبعضه عليه سمسم، وينزل السلطات والمشروب والشوربة، شوربة العدس كانت حلوة جدًا وخفيفة ما كانش طعم العدس جامد فيها أوي. والأكل كله بصفة عامة كان حلو جدًا ومخدوم والشيف شاطر، الحاجة الوحيدة اللي ما عجبتناش شوية اللحمة اللي كانت في طاجن التورلي، ما كانتش مستوية قوي.

بعد الأفطار نزل التحلية حلويات شرقية لكل شخص فينا وكانت طعمة، لكن البسبوسة كان سكرها زيادة شوية، الدنيا كانت ظلمت بعد الأفطار ومنظر البلد من فوق وهي منورة كان له إحساس ثاني أجمل، هـ تحس قد إيه مصر دي بلد حلوة قوي، ما عدا منظر غبار التلوث اللي كان في الجو طبعًا.

طلعنا ثاني السطح نختم زيارتنا للبرج علشان نشوف المنظر بشكل أكبر من فوق مع الأنوار والهواء الجامد، بجد مكان يستحق التجربة حتى لو في غير رمضان.

كان معكم كايرو 360 من مطعم البرج الدوار 360 :)