ده أول مقال نقدي يُكتب عن مطعم فى المول الجديد اللى فتح من كام أسبوع فى الشيخ زايد.. "أمريكانا مول" الموجود خلف سيراميكا كليوباترا وبعد "هايبر وان" بشوية. المول ده ظهر "بين عشية وضحاها"، كان مغطى وتحس أنه معسكر عمل مغلق وفجأة لقينا أنوار حمراء باسم المول تشدك من بعيد منين ما أنت جاى.
المكان عبارة عن ساحة كبيرة فيها مطاعم وكافيهات وهـ تربط على طول اسم المكان بالمطاعم الموجودة، هناك "KFC" و"بيتزا هت" ومطاعم ثانية تابعة لشركة "أمريكانا – Americana" وحاجات ثانية مستقلة زي "كوستا كوفى" و"جراند كافيه" اللى رحناه بهدف كتابة مقال نقدي عنه. ده غير طبعًا أن المكان أصبح أشهر من نار على علم بسبب افتتاح أول سينما بتقنية IMAX فى مصر واللى بـ تخلى المول دائمًا مافيش مكان لرجل بني آدم خاصة أنها بدأت ثاني عروضها بدعاية كبيرة لفيلم Skyfall للعميل 007.
أول حاجة هـ تشد انتباهك أن لوجو المكان مختلف تمامًا عن المعروف عن جراند كافيه، شكله أحلى كثير والـ Branding أفضل، ثاني حاجة هـ تشدك المساحة الهائلة للمكان فى الهواء الطلق أول ما تدخل على الشمال، شمسيات صفراء ضخمة ومساحات خضراء ووحدات إضاءة شكلها خرافى بالليل، حتى المكان اللى مقفول للجلوس محاط بزجاج فكأنك قاعد مع الناس فى المكان المفتوح، ديكور وتنفيذ أكثر من رائع.. برافو.
جراند كافيه كان لنا سابق تجربة معاه فى فرع داندى مول، فى فرع أمريكانا مول استقبلتنا بنت لطيفة أول ما دخلنا وأعطتنا الحرية نختار المكان، المنيو غالب عليها الأصناف اللبنانية، رئيس الجرسونات كان معانا متعاون جدًا، طلبنا تشكيلة من المقبلات كبداية (39.99 جنيه) وكمان تشيكن سيزر سلاد (29.99 جنيه)، ومن الأطباق الرئيسية أخذنا تشيكن سوبريم (38.99 جنيه) مع اختيارنا من الأرز والخضار السوتيه، ولأننا مجربين الميكس جريل (59.99 جنيه) فى فرع داندى مول قلنا نشوف أخبار الفرع ده إيه. واختارنا الطلب الجانبى له بطاطس محمرة وسوتيه.
الأكل ما اتأخرش كثير، أول حاجة جاءت تشكيلة المقبلات لكن كان فيه مشكلة صغيرة، مكتوب فى المنيو أنه 6 أنواع مختلفة من المقبلات الباردة لكن اللى جاء لنا كان غير كده، كان فيه أصناف مكررة كمان، قلنا لرئيس الجرسونات ورجعه، بعد شوية جاء لنا الطبق مختلف تمامًا وفيه أصناف كثيرة ما كانتش موجودة نزلت، الصينية كان شكلها حلو قوي وفيها ورق عنب مع سلاطة زبادي، وتبولة، وكبيبة، وسمبوسك لحمة، وسلاطة حمص وبابا غنوج عليها قطع رمان، التشكيلة كانت غنية والتسوية مضبوطة، واللى عجبنا الرمان على البابا غنوج لأن مزازته عادلت الملح اللى فى البابا غنوج فكانت نتيجة الطعم تحفة، فكرة حلوة ممكن نعملها فى أطباق بيتنا، التعليق الوحيد أن التبولة كان الليمون عليها كثير قوي فكانت مززة بزيادة عن المفترض.
التشيكن سيزر سلاد كانت مافيهاش غلطة، الفراخ مشوية مضبوط، الصوص مضبوط لا زيادة ولا ناقص، الخس طازج.. تحفة، فى الأطباق الرئيسية قابلتنا مشكلة ثانية أنهم نسيوا السوتيه فى الميكس جريل، بس برضه تم السيطرة على الوضع وجاء لنا بعد شوية، المشويات كانت رائعة ومستوية كويس، الشيش طاووق بس ما كانش بنفس روعة الباقى لكننا استمتعنا بالطبق وكميته كويسة، الخضار السوتيه كان ناقصه شوية ملح، البطاطس المحمرة كانت تمام. التشيكن سوبريم كانت حلوة برضه والفراخ كانت طرية من جوه ومقرمشة من بره وهو ده المطلوب.
فى قائمة التحلية اختارنا فورميدابل بالآيس كريم (34.99 جنيه) وده حاجة شبه فوندو الشوكولاتة لكن من غير صوص الشوكولاتة الساخن اللى بـ يكون داخل الكيك وبـ يسيح قلبنا أول ما نشوفه، ما كانش عليه غير صوص للتزيين، حجم الكيك كان كبير بالنسبة لبولة الآيس كريم لكن الطعم كان خرافى، الحمد لله أن الآيس كريم موجود علشان يقلل كمية الشوكولاتة فى الكيك، اتبسطنا بس بقينا من الكيك لأن الآيس كريم خلص.
فى المشروبات الاختيارات مش قليلة، جربنا ستيكي توفى فرابيه (23.99 جنيه) وهوت شوكولات (15.99 جنيه)، اختياراتنا كانت فى الجون خاصة التوفى فرابيه اللى أيدنا الجرسون أنه تحفة، القوام والسكر مضبوط ومخدوم كويس.
المكان مافيهوش ضريبة لكن بـ يضاف خدمة 12%، وقت الغروب بـ ينزل على الترابيزات شمعة بلاستيك عملت جو شاعري مع إضاءات المكان الخافتة وضي القمر، المكان مناسب لقعدة رومانسية على الرغم أن اللى هـ يقطعها تزاحم الناس لدخول السينما، لكنه مكان بـ نرشحه بقوة.
انتظروا مقالات أكثر قريبًا عن مطاعم وكافيهات "أمريكانا مول".