عادة بـ يبقى صعب علينا ككتاب مقالات نقدية عن أماكن التسوق أننا ندخل المحل، نفضل نقلب في المعروضات ونسأل عن أدق تفاصيلها بجانب السؤال البديهي "بكام ده لو سمحت؟" علشان بعدها نقول "شكرًا" ببساطة ونلف ونخرج ولا كأن أي حاجة حصلت... ده في المحلات العادية، فما بالكم شعورنا وإحنا داخلين محل ملابس داخلية لمجرد العلم بالشيء؟

بما أن الشغل شغل، استجمعنا شجاعتنا وقررنا ندخل محل إم بي ثري – MB3 للملابس الداخلية في الزمالك، وبالرغم من أن المحل بـ يضم ملابس حريمي ورجالي وأطفال، إلا أن المحل مافيهوش غير رجل واحد لكل المهام، وده ممكن يسبب نوع من الحرج لبعض الزبائن من الستات.

بدأنا بالقسم الحريمي، والمواجه للباب؛ أول مجموعة صادفناها كانت فانلات قطن بجميع الأشكال والألوان، خامتها ثقيلة نوعًا ما كملابس داخلية في الجو ده، كل موديل نازل منه أبيض، وألوان ومنقوش، سعر الفانلة بدون أكمام للألوان والمنقوش (37 جنيه)، أما الأبيض فسعرها (35 جنيه) وهو سعر ما فرقش كثير عن أسعار أماكن ثانية، مع نفس المجموعة معروض Leggings، الأبيض (55 جنيه) والألوان والمنقوش (60 جنيه)، إم بي ثري عندهم مجموعة كبيرة من الملابس الداخلية التحتية الحريمي المنقوشة (20 جنيه).

قسم الأطفال هو الأصغر في المحل، وغلبت عليه الملابس الداخلية الولادي، واللي تميزت برسومات لشخصيات كارتونية وخصوصًا على البوكسرات اللي سعرها (13 جنيه).

غالبَا إم بي ثري اهتمامه الأكبر منصب على الملابس الداخلية الرجالي، واللي كان متوفر منها كمية كبيرة، ما عرفناش نسأل لكم على سعر البوكسرات لأن القائم على الخدمة في المكان استنكر سؤالنا عن سعر الفانلات الداخلية -البيضاء بدون أكمام (37 جنيه) للأبيض و(40 جنيه) للألوان- واللي قعد يكرر لنا جملة "دي رجالي يا فندم"، أومال لو كنا اشترينا بوكسر كان هـ يعمل إيه؟

الحقيقة أن المعروضات موديلاتها ما استهويتناش، واللي معظم نقشاتها غريبة على ذوقنا، إلا أن أكثر حاجة عجبتنا كانت مجموعة الفوط والبشاكير اللي عارضينها، واللي ألوانها بـ تتميز بأنها مبهجة، الفوط أحجامها بـ تختلف: البشكير (70 جنيه)، الفوطة المتوسطة (50 جنيه)، فوط اليد لها حجمين: المربع (10 جنيه) والمستطيلة (15 جنيه). أما البُرنس فسعر الواحد (300 جنيه).

قبل ما نخرج من المحل، أخذنا كتالوج مجاني فيه جميع المنتجات اللي المحل بـ يعرضها، وعلى ظهره اكتشفنا أن إم بي ثري عنده فروع كثيرة جدًا في القاهرة والمحافظات، ومش بس كده ده كمان له فرعين في السودان، عامة مبروك عليهم النجاح، بس يا رب ما يتحفوناش بحملات دعاية تليفزيونية مبتذلة زي شركات ثانية.