بـ تدور أحداث المسلسل حول أحمد السقا أو خالد الإبراشي رجل الأعمال المعروف واللى شغال في الاستيراد والتصدير وبـ يحب مراته وابنه جدًا، ووالده الطيب اللواء أحمد راتب اللى برضه بـ يحب أسرته جدًا، ولأن المسلسل قائم على فكرة الحب.. بـ تخطف ابنه عصابة بـ تتاجر في الأعضاء البشرية.

بعد ما بـ يكتشف خالد ضياع ابنه أو على الأصح اختطافه بـ تدور الحكاية عن إبلاغ الشرطة اللى بدأت بالتحقيق في ملابسات الخطف علشان توصل إلي حقيقة المختطف لأنهم اكتشفوا بقايا شعر الطفل ياسين وهدومه بأحد حمامات المول التجاري اللي كان فيه بصحبة أمه..

طبعًا مش هـ نقول لكم على وجع القلب اللى قدرت تجسده الممثلة الشاطرة "إنجي المقدم" وهي بـ تنادى على ابنها في ميكروفون المول التجارى، قد إيه التصوير في المسلسل ده جيد وبـ ياخد زوايا جديدة حتى ده باين في تتر المسلسل، وبذكر التتر طبعًا يبقى لازم نقول أن الأغنية حلوة قوي مع أنها كئيبة لكن معبرة جدًا، المهم رجل الأعمال زى أي حد في شغل التجارة لازم يكون له ناس ضده.. أعداؤه في الشغل وفي المنافسة وفي الحياة، والمشكلة بقى أن خالد رجل أعمال كبير يعني أعداؤه كثير جدًا وده اللى خلى فرصة أنك تعرف مين اللى خطف ابنه صعبة، والسوق كبير وفيه كثير من المنافسين لكن يا ترى المنافسة في الشغل تؤدى لخطف الولد الصغير؟ ولا الخدامة هي السبب واللى تحس أن وراها حكاية.

لازم نقول أن الموضوع مكتوب حلو ومعمول فيه شغل عالي والقصة مع أنها اتعادت في أفلام قبل كده عن خطف الأولاد الصغيرين، ولو فاكرين أغنية "عودى يا بلية" بتاعة عمرو دياب والكلام عن العيال اللى بـ تتخطف من أهلها، إلا أن برضه التصوير والإخراج الجيد واستخدام كاميرات حديثة وده باين في جودة الصورة في كل المسلسلات السنة دي، كل ده بـ يؤثر، وبـ يخليك قاعد مركز مع المسلسل.

أما عن الممثلين فأحمد السقا فارس وشاطر في أفلام ومسلسلات الأكشن، لكن في مسلسلات الدراما بـ نحس أن فيه حاجة ناقصة، هي إيه لسه بـ ندور عليها، لكن الأكيد أن السقا شاطر جدًا في منطقته (الأكشن).

أكثر حد لازم نرفع له القبعة في المسلسل هي إنجي المقدم لأنها مش بـ تمثل هي أم بالفعل خايفة على ابنها وقلبها موجوع عليه وبـ توجع قلب كل اللى بـ يتفرج، وهي طبيعية في تمثيلها يعني هـ تصدقها هـ تصدقها، المهم تركز معاها مش هـ تحس بـ تمثيل هـ تحس بوجع قلب الأم.