المرة دي مش هـ نتكلم عن «ماندرين قويدر» بس بصفته الحلواني الشهير صاحب أجمل طبق كنافة بالكريمة ممكن تأكله في حياتك، إنما الجديد في الفرع الموجود في مول الداون تاون في التجمع الخامس هو أنه أصبح كافيه ومطعم بـ يقدم أطباق عالمية، وأخذ مكان متميز جدًا في المول الكبير بجانب كافيه «كارباتشيو» ومطعم «أوليـﭭز» ويافطته العملاقة المضيئة باللون الأصفر هـ تشوفها بمجرد ما تقرب من المول وأنت في شارع التسعين.
المكان غاية في الأناقة والجمال. القعدة في مساحة خارجية مفتوحة مقسمة لجزئين؛ جزء للمدخنين والثاني لغير المدخنين، وعدد الترابيزات كبير وفيه تنوع في أشكال القعدات علشان يناسب كل أنواع الزوار. الجزء الداخلي المغلق من المطعم خاص بعرض الحلويات الشرقية والغربية اللي هي أصل محلات قويدر، وتقدر تدخل تختار من ثلاجات العرض اللي أنت عاوزه علشان تأكله على ترابيزتك أو تأخذه تيك آواي.
شاشات ضخمة بـ تعرض قنوات رياضية، ودفايات كبيرة بالقرب من الترابيزات علشان لو لزم الأمر، والإضاءة هادئة لكن موزعة بشكل كويس، يعني قعدتك في «ماندرين قويدر» هـ تبقى مريحة ومسترخية جدًا، ومش فاضل غير أنك تجرب الأكل.
منيو ضخم مقسم لأطباق رئيسية من اللحوم والدجاج والأسماك والباستا والساندويتشات والمقبلات والشوربات وقسم خاص للفاهيتا وبعد كده الحلويات والكوكتيلات. علشان نسهل الأمر على نفسنا اعتمدنا على الأطباق اللي فيه علامة جنبها بـ تفيد أن دي من ترشيحات الشيف أو تخصصه الدقيق. فطلبنا أغرب طبق مقبلات موجود وهو الجمبري بالكنافة (49 جنيه) ولحسن الحظ طلع اختراع، شعر الكنافة المقمرش ملفوف حول قطعة جمبري كبيرة وبـ تُقدم مملحة مع صوص التارتار. 4 وحدات بس في الطبق، بس عرفنا أن دي سياسة المحل المعتز بنفسه جدًا وبجودة مطبخه واللي بـ يعتبر أن جودة الطعام تتناسب عكسيًا مع الكميات المقدمة في الأطباق على غرار المطاعم الفرنسية. اكتشفنا ده في كل الأطباق اللي طلبناها بعد كده أن الكميات فعلًا قليلة، بس الطعم أقل ما يقال عنه أنه خرافي واحترافي، وأن «ماندرين قويدر» بـ يغزو عالم المطاعم بقوة وبـ يقدم مجموعة أطباق بمذاق وجودة أعلى بكثير من المنافسين في نفس نوع المطابخ العالمية.
تجربتنا مع الفاهيتا الكومبو (68 جنيه) كانت خير دليل على الكلام اللي بـ نقوله، لأنها بـ تُقدم ولا أحسن مطعم مكسيكي في مصر، شرائح طازجة من اللحم والدجاج ووحدات الجمبري مع أجمل خلطة بصل وطماطم وفلفل ألوان ممكن تشوفها جنب فاهيتا، ومع الطبق عيش التورتيا وكل الإضافات اللازمة من طماطم وفلفل هالبينو وجبن مبشور وكريمة دلعة، واعمل ساندويتشاتك بنفسك أو استمتع بها بالشوكة وبس. طبق ثاني رائع من تخصصات الشيف هو بيف فيليه الفرسان الثلاثة Three Musketeers Beef (90 جنيه) وهنا كمية البيف كانت معقولة، اللي كان قليل هو الأرز والسوتيه، وكالعادة الطعم خطير، وفيه 3 قطع فيليه كل قطعة عليها صوص مختلف؛ مسطردة ومشروم وبلو تشيز، واللحمة نفسها طعمها وتسويتها غير عادية، يعني وجبتنا الرئيسية والمقبلات كانت مبهرة بكل المقاييس فيما يخص المذاق وطريقة التقديم، وخذلتنا بس في موضوع الكميات.
ما ينفعش تيجي هنا وما تجربش الحلويات، طبق كنافة بالكريمة وبسبوسة وعيش سرايا، الطبق بـ يبقى فيه 3 قطع (12 جنيه) بس من كثر ما هي دسمة وغنية بالطعم مش هـ تحتاج أكثر من كده. فيه طبعًا كل الحلويات الغربية والفوندو والترايفل والبروفيترول والبراوني والآيس كريم بأسعار من 24 لـ 30 جنيه، وجربناها قبل كده وعجبتنا جدًا، بس "الشرقي" يوكل.
جرب كوكتيل الليمون بالتوت الأحمر والأسود (22 جنيه) ومش هـ تندم، طعمه غريب ولاذع جدًا لكن لا يقاوم، وممكن تأخذ عصير فاكهة فريش (20 جنيه)  لو مش غاوي اختراعات.
خدمة على مستوى عالي من الاحترافية ولا تخلو من "الألاطة" لكن بشكل مقبول مش مستفز، والوقت هـ يعدي هناك بسرعة لأن كل حاجة حلوة سواء القعدة أو المأكولات والمشروبات. وكده إحنا عرفنا مكان جديد نضيفه لقائمة المفضلات الخاصة بنا في التجمع الخامس.