دليل أفلام القاهرة - أحدث المقالات عن الأفلام والسينما في مصر

أفلام

Pete's Dragon : المغامرة أحلى ما في الفيلم
اصدرت في: 23/09/2016

على الرغم من أن إعادة تقديم الأفلام الهوليودية القديمة بيعطي القدرة للمشاهدين أنهم يشاهدوا أفلامهم المفضلة بتقنيات حديثة وممثلين جدد، إلا أن طوفان الأفلام المعاد إنتاجها مؤخرًا بتتصف ببعض من الاستعجال وثقل الدم... لكن نقدر نعتبر Pete's Dragon استثناء للقاعدة دي! الفيلم من إخراج وتأليف ديفيد لوري، وبطولة أويكس فيجلي، أونا لورانس، وروبرت ريدفورد، بنشوف قصة طفل صغير بيهرب من عائلة بتتبناه بسبب سوء معاملتهم له وبيقدر يتصاحب على تنين! الجملة صحيحة فعلًا إحنا مش غلطانين... الطفل اليتيم الصغير بيتصاحب على تنين وبيصحبه في مجموعة لا تنتهي من المغامرات والمطاردات في عالم لا يُصدق صنعته ديزني بقدراتها الكمبيوترية المتميزة، وخبراتها الجرافيكية اللي بتبهرنا دايمًا. كعادة أفلام ديزني الفيلم بيمر بمجموعة مراحل من التطورات في الأحداث بيصاحبها تطورات في السيناريو والحوار وطبعًا الإضاءة والموسيقى وزوايا التصوير واللي كلها كانت متميزة ومصنوعة بدقة عالية، وإن كانت بعض المشاهد شعرنا فيها أنها مصنوعة مخصوص علشان إبهار المشاهدين بتقنيات البعد الثالث 3D وده مش عيب فى حد ذاته لكنه مش بيبهر العين المعتادة على المشاهدة بالبعد الثالث. الموسيقي التصويرية كانت متميزة ومتماشية مع مشاهد الفيلم بشكل رائع، التحريك كمان والمؤثرات الخاصة لعبت دور مهم علشان الفيلم يظهر بالشكل النهائي اللي ظهر عليه، ونعتقد أنه لولا موسم العيد الفيلم كان ممكن يحظي بمزيد من الاهتمام بس دايمًا المغامرات الصادقة بتضيع أمام بعض أفلامنا العربية المبتذلة وطرق طرح بعض صناع السينما لقصص الأفلام العربية الركيكة.. على الأقل في موسم العيد.

...

Kubo And The Two Strings: الفكرة أحلى من القصة!
اصدرت في: 06/09/2016

في الغالب لما بنتفرج على فيلم أنيميشن، بيكون تفكيرنا الأساسي هل الفيلم مناسب للصغار أم لا. والحقيقة أننا طرحنا نفس السؤال المرة دي على نفسنا لكن بطريقة مختلفة: "هل الفيلم صالح للصغار أم أن التجربة النفسية الثقيلة اللي فيه ممكن تخليه فيلم مناسب أكثر لكبار السن!" فيلم Kubo And The Two Strings من إخراج ترافيس نايت، وأداء صوتي لـ روني مارا، تشارلز ثيرون، رالف فاينس، وماثيو ماكونهي فى أول مشاركة له في فيلم أنيميشن، بنشوف قصة الفتى الصغير (كوبو) واللي بيعيش حياة بسيطة وهادئة جدًا في إحدى قرى اليابان وبيعيش على صناعة الأوريجامي وتقديم عروض سحرية بسيطة يوميًا، إلا أن تتطور الأحداث ويجد نفسه في مواجهة قوى شريرة بيضطر للوقوف أمامها بمساعدة مخلوقات سحرية غريبة. من الصعب جدًا التعرض لقصة الفيلم بدون حرق أحداث مهمة وأساسية فيها، علشان كده مش حابين نسترسل أكثر من كده في القصة، ومش عاوزين نحرق الفكرة الأساسية اللي بتناقشها أحداث الفيلم، لأن الفيلم بالكامل بينتصر لفكرة أن القصة نفسها مش مهمة بنفس قدر أهمية الفكرة العامة اللي الأحداث عاوزة توصلها للمشاهدين، ودي نقطة مهمة جدًا نتمنى لو نشوف أفلام كتير بتلعب على الوتر ده. الأداء الصوتي للأبطال كان متميز، وحسينا أن كل بطل موجود في المكان المناسب له بالضبط، أما عن التحريك فكان أكثر من رائع، وعرفنا كمان أن الفيلم يعتبر أطول فيلم تحريك بتقنية Stop- Motion في تاريخ السينما متفوقًا على فيلم Coraline. وللناس اللي مش عارف تقنية Stop –Motion قائمة على إيقاف الكادر بشكل لحظي وتصوير المشهد من جديد، والموضوع ده شاق جدًا لكن نتائجه رائعة وتستحق الجهد المبذول فيها. الموسيقى التصويرية متميزة وخاصة أغاني البداية والنهاية، واعتماد الفيلم على اغاني البيتلز أعاد لنا ذكريات جيده جدًا عن واحدة من أحلى فترات الأداء الموسيقي الأمريكي، أما اعتماد الفيلم على أجواء السحر اليابانية والخيال الياباني فكان رائع ويستحق الإشادة. بشكل عام نقدر نعتبر فيلم Kubo And The Two Strings مفاجأة صيفية جميلة ومتميزة لم نكن نتوقع صدورها في الوقت الحالي... لكنها مفاجأة مقبولة وبنتمنى نصادف زيها كتير في السينما في الفترات القادمة.

...

The BFG: حكاية العملاق الطيب
اصدرت في: 24/08/2016

لو بنتكلم عن تصنيف الفيلم كفيلم ممتع للأطفال والكبار وبيقدم مغامرة وقصة جميلة لمدة حوالي ساعتين هم عمر الفيلم. في الحالة دي هيكون تصنيفنا للفيلم مرتفع. أما لو فكرنا نصنف الفيلم كواحد من أفلام المخرج المتميز ستيفن سبيلبرج، وفيلم المفروض يكون فيه العديد من الرسائل على كافة الأصعدة والمستويات، في الحالة دي هيكون تصنيفنا للفيلم منخفض. فيلم The BFG من تأليف رولد دال، وإخراج ستيفن سبيلبرج، بنشوف قصة بنت صغيرة بتتربي فى ملجأ للأطفال، وتسليتها الوحيدة كل يوم هي القراءة من كتابها المفضل على ضوء الكشاف بعيدًا عن محاولة المسئولة عن الملجأ إنها تشوفها أو تعاقبها. حياة بطلة الفيلم (صوفي) كانت رتيبة ومكررة.. مش بنشوف ده بشكل مباشر لكن بنعرف من السياق أن حياتها كانت خالية من المغامرة، وعلى الرغم من إحساسها بالخوف من كل شىء تقريبًا إلا أنه كان عندها طوال الوقت إحساس بالفضول والرغبة في التجربة والأحساس بمتعة الإكتشاف. في أحد الأيام بتتعرض صوفي للخطف على يد عملاق، بيصحبها لمنزله اللي بتبدأ صوفي في اكتشافه ومعرفة ملامحه وأبعاده، وبتبدأ في اكتشاف سبب خطفها، كل ده بعد ما بتشعر بالإطمئنان للعملاق العجوز، وبتبدأ تعرف أن أرض العمالقة فيها نوعيات تانية من الرجال العمالقة اللي مش لازم يكونوا ودودين زي الرجل اللي أخدها. الأداء الصوتي لمارك راليانس وروبي بارنهيل وبيل هادير وربيكا هول كان متميز، وكان واضح أن كل واحد من الممثلين عارف بالضبط أبعاد الشخصية اللي بيأديها، ومشاعرها النفسية وتقلباتها المزاجية، وكان واضح تمامًا أن اهتمامهم بالشخصيات اللي بيأدوها بيتعدى حدود العمل في فيلم تقليدي للأطفال، وكان واضح أنهم عارفين أهمية وشرف العمل مع مخرج بحجم ستيفن سبيلبرج. بنعيب على الفيلم حالة الملل اللي تسربت لنا في النصف الأول من الأحداث، وإحساسنا إن مافيش جديد ممكن يتقدم وأن القصة ماشيه على وتيرة واحدة من الأحداث، وده تأكدنا منه أكتر لما عرفنا أن سيناريو الفيلم مكتوب من أكتر من 25 سنه وتم تطويره مؤخرًا. كمان عرفنا أن التعاون بين ستيفن سبيلبرج والكاتبة ميليسا ماثيسون يعتبر التعاون الثالث بينهم والأخير لأن ميليسا توفت فى 2015. التحريك والألوان وباقي عناصر فيلم الأنيميشن كانت متميزة، وده المستوى اللي عودتنا عليه ديزني، وكان واضح تمامًا مستوي وحجم الإنفاق اللي قامت به ديزني كشركة منتجة على فيلم من إخراج سبيلبرج، ودي نقطة تعتبر من نقط قوة الفيلم اللى لازم نتكلم عنها. The BFG فيلم أنيميشن جميل كلامنا عنه ممكن يكون قليل لكن لو قدرتوا تستحملوا بعض الملل في السيناريو الفيلم إجمالًا هيكون ممتع ومُرشح للمشاهدة.

...

Suicide Squad: يا أشرار العالم.. اتحدوا!
اصدرت في: 11/08/2016

إيه اللي ممكن يحصل لو تحول سوبرمان لرجل شرير، وقرر الهجوم على البيت الأبيض واختطاف الرئيس الأمريكي؟ إيه اللى ممكن يحصل لو كان سوبرمان القادم إرهابي؟ هو ده السؤال الأساسي اللي اعتمد عليه سيناريو الفيلم اللي أخرجه ديفيد أير، وألفه جون واستراندر، وقام ببطولته ويل سميث، مارجوت روبي، جاريد ليتو، وغيرهم من الفنانين، وبيحكي عن مؤسسة حكومية سرية بتجمع مجموعة من أكثر الناس شرًا في العالم للقيام بعمليات انتحارية لحساب الحكومة، في محاولة منهم لتدريب المجموعة على التصدي للقوى الخارقة للطبيعة لو قررت في يوم من الأيام تعادي الولايات المتحدة. قصة الفيلم مش جديدة، شوفنا أفلام من DC ومارفل، وغيرها من شركات الإنتاج الكبري، واللي قدمت لنا أفلام بيظهر فيها أكثر من سوبر هيرو مع بعض، لكن المرة دي صاحب الفيلم حملة دعاية مكثفة، خاصة مع ظهور شخصية الجوكر واللي قدمها جاريد ليتو بأداء ضعيف وغير منسجم بالمرة، وحسينا فيه بمحاولة تقليد )هيث ليدجر) الفنان اللي قام بالدور فى فيلم The Dark Knight (2008). في أداؤه التمثيلي كان مفترض من ويل سميث أنه يتحمل العبء الكوميدي للفيلم، وطبعًا شاركته مارجوت روبي فى جزء كبير من الكوميديا والفكاهة في الأحداث.. مارجوت شاركت ويل سميث قبل كده في فيلم تاني هو Focus واللي تم عرضه في 2015 وكان بيحكي عن محتال بيتمتع بموهبة غير عادية فى سرقة الأشخاص والتلاعب بهم. زي ما قولنا ده كل اللي كنا نتوقعه من الأداء التمثيلي للأبطال في فيلم كل المطلوب فيه تقديم الأكشن والمتعة لمشاهديه.. والحقيقة الفيلم قدر يقدم كتير على مستوي الإبهار التقني والخدع السينمائية ومشاهد العنف والاشتباكات وتبادل إطلاق النار، مع خلط جيد بين مشاهد الجرافيك، وبين مشاهد إطلاق النار والإشتباكات اليدوية وبالأسلحة النارية. رغم أننا كنا نتمنى أن الموسيقى التصويرية للفيلم تكون أقوى بكتير، لكن الأغنيات اللي تم تقديمها في الفيلم كخلفية موسيقية للأحداث كانت جيدة وغيرت من مودنا وإحنا بنتفرج على الفيلم. كنا نتوقع Suicide Squad يكون أفضل من كده خاصة مع حملة الدعاية المكثفة اللي صاحبت الفيلم، لكن اللي شوفناه في النهاية كان مرضي بالنسبة لنا ويقع في خانة الجيد جدًا بالنسبة لمحبي النوعية دي من الأفلام.

...

Ice Age: Collision Course : مغامرة جديدة في العصر الجليدي!
اصدرت في: 08/08/2016

واضح أن سنة 2016 هتشهد إنتاج أجزاء جديدة -ويمكن أخيرة- من كتير من سلاسل الأفلام الشهيرة.. الحقيقة أن فكرة إنتاج أجزاء جديدة من السلاسل الموجوده فعلًا فكرة مريحة للمنتجين والمؤلفين، وفي نفس الوقت مثيرة للجمهور اللي بيحب يشوف نجومه المفضلين وأفلامه المفضلة وهي بتتقدم له من جديد بطريقة جديدة وميزانية أعلى.. لكن هل Ice Age في جزئه الخامس ينطبق عليه نفس الكلام؟ الفيلم من إخراج مايك ثورمير، وتأليف أوبري سولمون، وبطولة كريس ويدج، كوين لا تيفا، وراي رومانو، بنشوف مغامرة جديدة لمجموعة الحيوانات الشهيرة في محاولة منهم للهرب من سلسلة من النيازك اللي هتضرب الأرض وتدمر الحياة على الكوكب كله. الفيلم بيبدأ بمشهد افتتاحي للكائن الجميل (سكرات) واللي بيقدم صوته كريس ويدج في سعيه الدائم لثمرة الجوز، المشهد اللي بينتهي دايمًا بكارثة وبينتهي أيضًا بدون حصوله على وجبته المفضلة. المستوى التقني للفيلم كان عالي جدًا، ومشاهد الحركة والمطاردات والانفجارات في الفيلم كانت متميزة لأنها كانت بتصور لنا غضب الطبيعة، وإزاي البيئة اللي حوالينا ممكن تكون أصعب عدو لو قررت عدم التساهل مع الكائنات اللي عايشة عليها. الأداء الصوتي للشخصيات كان موفق، وحسينا أن كل شخصية درست كويس طبيعة الشخصية اللى بتقدمها علشان توصل بالأداء الصوتي لأفضل طبقة وإحساس ممكن. بنعيب على الفيلم نقص الكوميديا وأحساسنا أن صناع الفيلم بيقدموا لنا جزء جديد فقط علشان يكون أسمهم قدموا جزء جديد من سلسلة Ice Age بكل ما يتبع القرار ده من أرباح وبروباجاندا.. لكن الجزء الجديد من السلسلة للأسف ماقدمش جديد علي العكس من باقي الأجزاء السابقة اللي حققت شهرة عظيمة للسلسلة. دقة الرسومات والتحريك والإبهار البصري كلها كانت عوامل رائعة وتحسب لصالح صناع الفيلم لكن على صعيد القصة والمحتوى نفسه كنا محتاجين نشوف عناصر إبهار أقوى من كده، وكنا محتاجين نحس أن الفيلم متعوب عليه أكثر من كده. Ice Age في الجزء الجديد منه -والأخير- يستحق المشاهدة من الأطفال، أما الكبار اللي عاوزين أكثر من مجرد كام مشهد كوميدي أو متوقعين أنيميشن قوي زي الأجزاء السابقة من السلسلة بننصحهم يفكروا مرتين قبل مشاهدة الفيلم.

...

Alice Through the Looking Glass: رحلة جديدة لأليس
اصدرت في: 25/07/2016

تقريبًا مافيش حد فينا مايعرفش قصة (أليس) البنت الجميلة اللي بتدخل أرض سحرية وبتتجول فيها، وبتتعرف على أصدقاء خارقين للعادة، والحقيقة أن الموضوع بدأ برواية كتبها تشارلز دودجسون باسم مستعار هو لويس كارول سنة 1865، وسبب أنه كتب الرواية باسم مستعار كان خوفه من معرفة الناس أن مدرس الرياضيات المحترم المهذب بيكتب روايات للأطفال! وماكانش يعرف أن روايته هتكون واحدة من أشهر الروايات في التاريخ وهيتم ترجمتها لحوالى 80 لغة! نرجع للفيلم اللي أخرجه جيمس بوبين، ومن تأليف ليندا ولفيرتون، ومن بطولة جوني ديب، ميا واسيكوسكا، هيلينا بونهام، بنشوف مغامرة جديدة بتبدأ في العالم الواقعي من خلال أليس اللي بتقدر تقود سفينة ضخمة للخروج من إعصار وظروف طقس سيئة جدًا، ثم بعد كده بنعرف ظروف حياتها الصعبة واضطرار والدتها للتخلي عن سفن والدها وتجارته، لكن كل ده بننساه بسرعة لما بنشارك أليس رحلة عجيبة تانية لما بتدخل لبلاد العجائب من خلال المراية الموجودة في إحدى غرف القصر اللي هي عايشة فيه! أول وأهم حاجه لازم نتكلم عنها ونعطيها حقها هي الديكورات المتميزة والرائعة واللي نقلتنا لعالم ساحر من الجمال والخيال اللي مافيش أي شيء ممكن يوقفه، الحقيقة أن الديكورات في الفيلم كانت عامل من عوامل البطولة لا يمكن نسيانه أو عدم الحديث عنه أبدًا، أما الموسيقى التصويرية فتناغمت مع الديكور وجاء معاهم المؤثرات الخاصة والخدع علشان يخلقوا لنا حالة مبهرة للعين وشاغلة للعقل على أعلى مستوى من مستويات الإبهار والتسلية. بالنسبة للأداء التمثيلي بنشوف جوني ديب في دور جديد عليه تمامًا وقدر يأديه بشكل متميز جدًا، والحقيقة أن ديب من الفنانين المشهور عنهم قدرتهم على تقمص أي شخصية بيأدوها من الداخل والخارج بشكل متميز جدًا، والحقيقة أن ديب قدر يثبت في الفيلم ده أن دي حقيقة مش مجرد دعاية لأسلوبه المتميز في الأداء، أما ميا واسيكوسكا واللي عرفنا أنها بتلعب باليه قبل ما تدخل أي دور علشان تحس بالاسترخاء، وأنها من أصول أسترالية وكانت في الأساس لاعبة باليه قبل ما تمنعها الإصابة عن استكمال مشوارها، ميا أداءها كان باهت شوية، على الرغم من بعض لحظات التألق التمثيلي لها ومجهودها الواضح.. لكن كان في أحسن من كده كنا نتوقعه. الميزة في Alice Through the Looking Glass أنه مش بس يصلح للمشاهدة للصغار.. الكبار كمان هيجدوا فيه متعة كبيرة وترسيخ لكثير من القيم العائلية وقيم الوقوف مع الصديق وقت الشدة، وكلها أمور إحنا محتاجين نشوفها ونتعلمها أكثر. Alice through the Looking Glass فيلم جيد بنرشحه للمشاهدة لكل شخص عنده خيال واسع وبال رايق وقدرة على الخيال والمرح.

...

Teenage Mutant Ninja Turtles: Out of the Shadows: مغامرة جديدة للنينجا
اصدرت في: 21/07/2016

مواليد أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات عارفين كويس كارتون (نينجا تيرتلز)، قبل زمن طويل من تحول كلمة (كارتون) لـ(أنيميشن)، وتقريبًا معظمنا أتربى علي المسلسل اللي كان بيتعرض في رمضان مع انطلاق المدفع وكنا بنشوف فيه مغامرات السلاحف المتحولين لأبطال خارقين مع وجود (المعلم رشدان) واللي هو عبارة عن فأر متحول بيتسم بالحكمة والصبر والهدوء. الفيلم من إخراج دايف جرين ومن بطولة ميجان فوكس، ويل أرنيت، لورا ليني، ووليام فيشتنر، بيحكي عن مغامرة جديدة للسلاحف المتحولة، وبنبدأ نتعرف أكثر على طبيعة شخصية كل واحد منهم، مع وجود صراع داخلي بينهم في رغبتهم في الحصول على مادة سحرية ممكن تساعد على تحولهم لبشر طبيعيين. لو ما كنتوش شوفتوا الجزء الأول من السلسلة مش هتحسوا بأي غربة لأن الأحداث مش محتاجة غير قدر قليل من المعلومات عن الجزء الأول، لكن أكيد لو شوفتوا الجزء الأول هيكون أفضل للمتابعة، وبنرشح الفيلم للمشاهدة لمواليد الثمانينيات علشان هيحسوا بمتعة مضاعفة وهم بيتفرجوا ويستعيدوا ذكريات الماضي الجميل. على الرغم من أن الفيلم ميزانية متوسطة، إلا أن صناعه قدروا يستغلوا كل إمكانياتهم لتقديم مشاهد صراعات ومطاردات قوية، وطوعوا الجرافيكس والمؤثرات الخاصة علشان يقدموا لنا متعة مشاهدة جيدة متناسبة مع إمكانيات الفيلم اللي ضايقنا إحساسنا أنها كانت قليلة وكانت محتاجه تكون أكثر من كده. في فيلم زي ده المفروض الموسيقي التصويرية بتلعب دور مهم في الأحداث، لكن للأسف الموسيقى ماكانتش بالقوة اللي كنا متوقعينها، وكانت غير حماسية وغير مؤثرة في الأحداث، لكن الديكورات كانت متميزة خاصة مكان إقامة السلاحف واللي كان متميز ومتعوب عليه وفيه اهتمام كبير بالتفاصيل. الجزء الجديد من Teenage Mutant Ninja Turtles كان زي ما توقعنا.. فيلم جيد تقدروا تقضوا قدامه وقت ظريف بدون إحساس بالملل مع الأكشن والمؤثرات الخاصة والديكورات المتميزة.

...

Finding Dory: استغلال ناجح للبحث عن نيمو
اصدرت في: 19/07/2016

شخصية (دوري) السمكة فاقدة الذاكرة واللي ظهرت في المرة الأولي في فيلم الرسوم المتحركة الشهير Finding Nemo قدرت تحصد نجاح كبير، نجاح بيوازي نجاح الشخصية الأساسية لنيمو، ويمكن كمان يكون بيتفوق عليه.. أكتر من 25 مليون (لايك) أخدتها شخصية دوري على فيس بوك، العدد ده تفوق على أكبر عدد معجبين حصلت عليه أي شخصية أو فيلم لشركة (ديزني) أو (بيكسار).. ده اللي شجع صناع الفيلم على تقديم الجزء الثاني من السلسلة واللي بيركز بالأساس على شخصية دوري. الفيلم من إخراج اندرو ستانتون، وأداء صوتي لـ تاي باريل، إلين ديجينيريس، وهايدن رولينس، بيحكي قصة السمكة دوري واللى بتتذكر فجأة قصة فقدانها لأسرتها، وأنها بتعاني من مرض فقدان الذاكرة، واللي بيخليها تنسى الأسماء والأشكال والأحداث، لكن مرضها مش بيمنعها من البدء في رحلة مجنونة للعثور على عائلتها من جديد.. الرحلة اللي بتدخلنا في عالم لا يتوقف من المغامرة والإثارة والكوميديا. زي ما عودتنا (ديزني) و(بيكسار)، المستوي التقني والفني للفيلم كان أكثر من رائع، وطبعًا ما ننساش الاهتمام بأدق وأبسط تفاصيل الشخصيات والفيلم، لكن الفيلم ماكانش هيظهر بالروعة دي لولا الأداء الصوتي المتميز من كل أبطاله تقريبًا، لكن طبعًا نخص بالذكر الجميلة ألين دي جينيريس واللي قدمت أداء صوتي متميز للسمكة دوري قدر يوصل لنا مشاعر دوري المتضاربة وشخصيتها المليانة تناقضات كوميدية ومثيرة جدًا للاهتمام.. إلين كمان قدمت أول إعلان عن الفيلم من خلال برنامجها الحواري اللي بتقدمه. عدد الأطفال في قاعة العرض كان كبير بحكم نوعية الفيلم، لكن الضحكات كانت بتخرج من الكبار قبل الصغيرين، وكان واضح أن الفيلم عاجب الجميع، لكن اللي حسيناه لما دردشنا مع الناس في الإستراحة وبعد العرض، أن الجميع تقريبًا بيشاهد الفيلم بناء على السمعة الجيدة لـFinding Nemo لكن على الرغم من جودة Finding Dory إلا أنه كان في إجماع على أن مستوي الفيلم مش بنفس جودة الجزء الأول من نفس السلسلة. الديكورات ومستوى التحريك كانت متميزة للغاية، حركة الشخصيات كانت إنسيابية وجميلة، ومن الواضح أن صناع الفيلم بذلوا مجهود خرافي علشان يخرجوا بالفيلم بالشكل ده ويقدموا لنا قصة جميلة ومتجددة ومليانة مغامرات. كمان ما ينفعش نغفل كرنفال الألوان المتفجر فى كل لقطة من لقطات الفيلم، والإبهار الرائع في التناغم بين كل العناصر دي مع بعضها علشان يقدموا لنا في النهاية فيلم جدير بالمشاهدة للكبار والصغار على حد سواء. بالإضافة للكوميديا والمغامرة، الفيلم بيقدم مجموعة متميزة من المعلومات المهمة عن عالم البحار، المعلومات دي بيعرفها الأطفال بطريقة سهلة وبسيطة وبدون تعب، والحقيقية أننا ممكن نستغل الفكرة دي لعمل أفلام تعلم الأطفال حاجات مهمة ومفيدة.. خصوصًا أننا بنعمل في مصر كارتون كويس وممكن ترجعوا للموضوع ده واللي بنتكلم فيه عن الأنيميشن في مصر وأهم رواده وأعماله. كمان الفيلم بيرسخ عند الصغار قيم الانتماء والبطولة، وعدم التخلي عن الأصدقاء في أحلك المواقف، وبالتأكيد الفيلم بيركز على فكرة العلاقة بين الأبناء والأهل ومدى أهمية العائلة في حياتنا، وكل دي قيم محتاجه يتم ترسيخها من جديد في المجتمع الأمريكي والعربي على حد سواء، وأجمل ما في الفيلم كانت قدرته على توصيل كل رسائله في مزيج جميل من المغامرة والكوميدية بدون تقديم أي نصائح بشكل مباشر. Finding Dory فيلم أنيميشن قوي ومؤثر بحد ذاته، ويعتبر محاولة ناجحة لاستغلال الجزء الأول من السلسلة، لكن لو هنقارنه فنيا بـ Finding Nemo نعتقد إن المنافسة مش هتكون لصالحه. أخر حاجة حابين نختم بيها كلامنا عن Finding Dory.. فاكرين الدوبلاج المصري للجزء الأول من السلسلة؟ وفاكرين دور عبلة كامل في الفيلم كصوت دوري؟ نحب نقول لكم أن ديزني بتحضر دلوقتي النسخة العربية المدبلجة من (البحث عن دوري)، ونشرت لمحبيها على صفحتها على فيس بوك فيديو حصري تقدروا تشوفوه من هنا لكواليس دوبلاج الفيلم بفريق مصري.

...

Warcraft: فيلم صنعته المؤثرات الخاصة
اصدرت في: 29/05/2016

لما نقول أن فيلم ما صنعته المؤثرات الخاصة، البعض ممكن يتخيل إن ده شيء إيجابي.. وإحنا في الحقيقة مش ضد المؤثرات الخاصة والتأثير المبهر اللي بتضيفه على الأعمال الفنية والسينمائية، لكن إحنا في الواقع ضد فكرة أن يتم صناعة فيلم كامل فقط من أجل تقديم بعض المشاهد المبهرة أو تطوير أسلوب جديد لعرض الشخصيات على الشاشة الكبيرة. فيلم Warcraft من إخراج وتأليف دانكن جونز وإقتباسًا عن لعبة بتحمل نفس الإسم، بنشوف قصة صراع بين البشر وكائنات غريبة هي كائنات الأورك، واللي بيتحكم فيهم زعيم ظالم بيستخدم نوع من السحر الشرير علشان يمكن شعبه من السيطرة على الأرض وإفناء الجنس البشري! لكن أبطالنا دومينيك كوبر و بولا باتون ترافيس فيمل هيكونوا له بالمرصاد. المميز في الفيلم كان المؤثرات الخاصة وقدرتها على التلاعب بالمشاهد، خاصة مشاهد السحر والمعارك والاشتباك باستخدام الكرات السحرية وخلافه، وده سبب كفيل بإنجاح الفيلم لكن هل كانت القصة بنفس قوة المؤثرات؟ أو السيناريو أو المونتاج أو باقى العناصر اللي بيتبني عليها أي فيلم قوي؟ الحقيقه لا! الحبكة كانت مكررة والسيناريو كان بيصيبنا في بعض المشاهد بالملل والأداء التمثيلي كان محتاج يكون أفضل وأقوى. الموسيقي التصويرية لعبت دور مهم في الأحداث وكان لها تأثير كبير علينا كمشاهدين، في بعض المشاهد حسينا أن الموسيقى كانت محتاجة تكون أكثر حماسية لكن بشكل عام نقدر نقول أن مستوى الموسيقى كان جيد وقادر على جذب المشاهدين. Warcraft بينضم لمجموعة من الأفلام اللي في رأينا حققت شهرة كبيرة فقط بسبب أسلوب تصويرها وكمية المؤثرات الخاصة فيها، زي فيلم Avatar واللي كان بيمثل نقلة كبيرة فى عالم السينما، لو كان تم الاهتمام بكل عناصر الفيلم بنفس قدر الاهتمام بالمؤثرات الخاصة، كنا هنشوف فيلم استثنائي!

...

Captain America:Civil War: الحرب بين الأبطال الخارقين
اصدرت في: 08/05/2016

أفلام الأبطال الخارقين أصبحت من أهم أسباب الدخل في هوليوود، الإبهار والتقنيات العالية لما بتدخل مع القصة بتلعب دايمًا في خيال المشاهدين وبتخليهم يسافروا لعوالم مختلفة وجميلة من الإبهار والمتعة البصرية. من إخراج جو روسو وبطولة كريس ايفانز وروبرت داوني جونيور وأنتوني ماكي، بنشوف مغامرة جديدة لفريق Avengers بس المرة دي بعد المواجهة السابقة واللي بيتقرر على أساسها جعل فريق القدرات الخارقة تابع لمؤسسة أو هيئة دولية تتحكم في قدرات الفريق ده لمنع الدمار والتخريب اللي حصلوا في المواجهات السابقة. جزء من الفريق الخارق بيوافق على الخضوع للمراقبة الدولية، وجزء تاني بيرفض الخضوع، الأمر اللي بيخلق صراع مراكز قوى وحرب شرسة بين القسمين، لكن القصة الأصلية بتخرج عن الإطار ده، لكن إحنا مش عاوزين نحرق الأحداث عليكم أكتر من كده. الإبهار والتقنية العالية كانت مسيطرة على كل التفاصيل طبعًا، لكن المرة دي لاحظنا اهتمام الإخراج بكتير من المشاهد التمثيلية واللي كانت قوية ومتواجدة في الفيلم، يمكن على حساب الكوميديا واللي كانت جرعتها أقل ومحسوبة ومخصص لها شخصيات محددة. ما ينفعش نتكلم عن الفيلم بدون الكلام عن ظهور شخصيات زي سبايدر مان وآنت مان وغيرهم من شخصيات الـ Avengers الشهيرة، لكن يعيب الفيلم إن كان فيه زحمة من الشخصيات الخارقة بشكل غير عادي، حسسنا ببعض اللخبطة أو التداخل في بعض الأحيان. الموسيقى التصويرية لعبت دور مهم في الأحداث، وحسينا بيها موجودة خصوصًا في مشاهد الإشتباكات، لكن قوة الموسيقى كانت بتقل في باقي المشاهد على الرغم من أهميتها، كمان الديكورات كانت متميزة. آخر ملاحظة لينا هي أننا المفروض كمشاهدين نفهم أننا بنشوف جزء جديد من أجزاء Captain America بمعنى أن باقي الشخصيات على الرغم من أهميتها ومساحة دورها، تعتبر شخصيات مساندة لشخصية كابتن أمريكا.. الجندي الخارق الجاد جدًا واللي بيمتلك قدرات خارقة بالإضافة لخلوده. Captain America: Civil War واحد من أكبر وأهم الأعمال خلال السنة، ونتوقع أنه يكون عمل مؤثر وحيوي ولاعب أساسي في قائمة أفضل أفلام 2016.

...

شاهد المزيد
مواضيع خاصة

5 حاجات تخليك لازم تحب #القاهرة!

الزحمة والدوشة والمشاوير البعيدة، الدائري وطلعة المحور، كوبري اكتوبر أو 15 مايو، الطوابير اللي مش بتخلص، مدام عنايات اللي عندها الدمغة في الدور التالت في أي مصلحة ح