عندما تجد أخاها يعاني من نفس الهلاوس التي انتابتها من قبل؛ تقوم "ربيكا" بالبحث عن مصدر هذه الأعراض الغريبة.